موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

من سمات العلاقات الدولية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لعل من أهم السمات العالمية والإقليمية الجديدة تتمثل ببروز نمط جديد من المحاور التي لا تشبه نمط المحاور التي تشكلت بعد الحرب العالمية الثانية أو قبلها. ولا يجفو الحقيقة من لا يوافق على اعتبارها محاور.

فالعلاقات بين الأطراف التي يضمها هذا المحور أو ذاك أقرب إلى التقاطعات منها إلى التحالف بالمعنى التقليدي. ولكنها، في الوقت نفسه، قد تقترب أحياناً إلى شبه التحالف القوي ما بين طرفين في المحور، أو تقترب إلى ما يشبه التضاد ما بين طرفين في المحور نفسه وفي الآن نفسه.

 

لعل التوصيف الدقيق لعلاقات روسيا بوتين خلال الثلاث سنوات الماضية بالدول المختلفة، بما فيها الدول التي قد تعتبر في حالة محور معها، يعطي نموذجاً للسمة العالمية والإقليمية الجديدة المشار إليها.

فعلى سبيل المثال، يتشكل "محور" شنغهاي، واسمه الرسمي منظمة "تعاون شنغهاي"، من الصين وروسيا وكازاخستان وقيرغيزستان وطاجيكستان وأوزبكستان، وأربعة مراقبين: إيران وباكستان ومنغوليا والهند. وهو ما لا ينطبق عليه ما كان ينطبق على محور (حلف وارسو) أو محور الأطلسي (حلف الناتو). فهو من جهة لا رأس قائداً له يتحكم بالمحور فروسيا والصين تعتبران، وبمستوى ندّين، على رأس المحور فيما علاقة كل منهما متراوحة بين التحالف والتضاد بالنسبة إلى الأعضاء الآخرين. فمثلاً علاقة الصين بالهند لا يمكن أن توصف بالجيدة أو حتى بالعادية، فيما الهند تقيم، في الآن نفسه، علاقات استراتيجية مع أمريكا، كما أُعلِن بعد زيارة الرئيس الأمريكي أوباما لها. وكذلك علاقة إيران مثلاً بكلٍ من روسيا والصين تفترض النديّة والتقاطع أكثر مما تفترض التحالف، وإن كانت في بعض القضايا ترتفع إلى مستوى التعاون الاستراتيجي في الآن نفسه. ناهيك أيضاً عن سوء علاقات الهند بباكستان.

على أن روسيا، في الآن، تفتح الباب على مصراعيه لحوار ثنائي مع أمريكا. كما أوروبا وتقيم علاقات تعاون عالية المستوى مع الكيان الصهيوني. وكذلك تفعل الصين مع الكيان الصهيوني فيما تذهب علاقاتها بأمريكا نحو التأزم.

هذا وتعمل روسيا على إقامة علاقات استراتيجية على مستوى عالٍ مع تركيا في مجالات الاقتصاد والغاز والتعاون عموماً. وتسعى إلى التنسيق مع تركيا وتطويره في سورية، فيما إيران تقيم علاقات قويّة مع تركيا في مجال الاقتصاد والعلاقات بعامة وهي في تناقض شديد معها في كلٍ من العراق وسورية. ولكن بالرغم من ذلك فقد يشكل لقاء روسيا- تركيا- إيران في موسكو مرحلة جديدة إذا نفذ ما جرى من اتفاق على رعاية حوار سوري- سوري في آستانا عاصمة كازاخستان. فقد اعتبرت هذه الخطوة بديلاً للتعاون الروسي- الأمريكي وبديلاً عن جنيف في رعاية الحوار السوري- السوري. ولكن روسيا أعلنت في الوقت نفسه أن جنيف والرعاية الأمريكية- الروسية لحوار سوري - سوري ما زالا قائميْن.

هنا تتبدى صورة للعلاقات الدولية وللمحاور لا تشبه في شيء ما قام من علاقات دولية ومحاور وأحلاف في المراحل السابقة، لا سيما في مرحلة الحرب الباردة.

وبعد أن صدر بيان اللقاء الثلاثي الروسي- الإيراني- التركي دعا الناطق الرسمي الروسي وهو جادّ، إلى انضمام السعودية إليه للمشاركة في إيجاد حلّ في سورية. وذلك بالرغم مما بين الموقف الإيراني وحتى الروسي نفسه من تناقض مع الموقف السعودي في سورية أو اليمن. وهي دعوة جادّة تستند إلى ما بين كلٍ من إيران والسعودية من علاقات إيجابية وقويّة مع روسيا. كما يستند إلى ما اتسّع من خرق في العلاقات الأمريكية- السعودية.

الظاهرة الجديدة هنا أن روسيا تستطيع أن تبني أقوى العلاقات مع دول بينها صراعات قد تصل إلى حالة الحرب. وذلك في آن واحد. أما المكمّل لهذه الظاهرة فهو قبول الطرفيْن المتحاربيْن، ولو على مضض، أن تقيم روسيا علاقات مع كلٍ منهما.

الأمر نفسه يتكرر في علاقات كلٍ من روسيا والصين بالكيان الصهيوني وبإيران، في الآن نفسه فيما يقبل الطرفان العدوان (إيران والكيان الصهيوني)، عملياً، ولو عن غير رضا من روسيا والصين أن تفعل ذلك.

إن أمريكا وبسبب فقدانها لاستراتيجية دولية محدّدة المعالم ومتماسكة فيجري كل ذلك أمام عينيها، وعلى حساب تحالفاتها التاريخية، ولا تفعل شيئاً ولا تنبس ببنت شفة، ولا سيما فيما يتعلق بعلاقات روسيا بكلٍ من تركيا والسعودية، بما في ذلك تعظيم فلاديمير بوتين لدور روسيا في سورية والبحر المتوسط وأوروبا وشرق أسيا وصولاً إلى أمريكا اللاتينية.

وهذا الوضع بدوره لا يشبه في شيء ما كانت عليه أمريكا ومواقفها من المحاور والعلاقات الدولية في مرحلة الحرب الباردة.

ففي مرحلة الحرب الباردة كانت أمريكا وكان الاتحاد السوفياتي يقيمان المحاور تحت قيادتهما وهيمنتهما. أما المحاور التي تتشكل اليوم فلا تقوم على أساس دولة تقود وتهيمن. فالعلاقات الاستراتيجية، أو علاقات التعاون والتنسيق بين دول حلف، أو منظومة، أو محور، تقوم على أساس التقاطع والاختلاف والتصارع الظاهر أو الخفيّ.

فالدول الإقليمية وحتى الدول الصغيرة أصبحت أكثر استقلالية ويمكنها أن تتحرك بسياسات وتحالفات خارج الحلف، أو المنظومة، أو المحور الذي قد تنتمي إليه. بل ويمكنها أن تشارك في أكثر من محور. وتستطيع أن تعدّد علاقاتها بشكل قد لا يُسّر حليفها أكان روسيا، أم كان أمريكا، أم الصين، أم كان حليفاً إقليمياً.

هذه السمات للعلاقات الدولية تفسح مجالات أوسع من ذي قبل لقوى المقاومة والحركات الشبابية وللتجمعات الاجتماعية، كما للحركات المتطرفة والتخريبية والإجرامية أن تتحرك مستفيدة من هذه المعادلة التي تتسّم، إلى جانب ما تتسّم به، بالفوضى ونشوء الفراغات وكثرة الشقوق، كما الوقوف على رمال متحركة.

من هنا عندما سيتسلم دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية سيواجه هذا الوضع العالمي الجديد الذي لم يسبق له مثيل خلال المائة سنة الماضية، والذي وعد أن يستعيد فيه دور أمريكا وعظمتها، أي قيادتها للعلاقات الدولية.

إنه سيبدأ من ميزان قوى ورياح غير مؤاتيين. فهل يكفي أن يطلق سباقاً مسعوراً باتجاه التسلح، كما أعلن أخيراً، وهو يشرف على تسلم مهام الرئاسة. وهذا بالطبع أول محصلة لحواراته التمهيدية التي تلت فوزه بالانتخابات الرئاسية وبعد اختياره للطاقم الذي سيتعاون معه. ولكن الأهم، بالنسبة إلى أمريكا، سيظل تحديد أولويات الاستراتيجية العالمية، وعلى التحديد، مَنْ العدوّ رقم 1؟ ولكن منذ الآن يمكن أن نقول أن الدخول في حرب سباق تسلح يلقي القفاز أولّ ما يلقيه في وجه بوتين كما في وجه الصين.

 

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشكلة الأقليات الإثنية في وطننا العربي

د. صبحي غندور

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    هناك محاولات مختلفة الأوجه، ومتعددة المصادر والأساليب، لتشويه معنى الهوية العربية، ولجعلها حالة متناقضة ...

العجز والتيه باسم وجهات النظر

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    من المؤكّد أن الرّفض التام، غير القابل لأيّة مساومة، لأيّ تطبيع، من أيّ نوع ...

غبار ترامب يغطي «بلدوزرات» نتنياهو

عوني صادق

| الخميس, 23 نوفمبر 2017

    كل يوم نقرأ تسريباً جديداً، وأحياناً تصريحات أمريكية رسمية جديدة، حول ما يسمى «صفقة ...

اللهاث وراء سراب التسوية

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) 1977، أقلعت طائرة أنور السادات، رئيس أكبر دولة عربية، ...

للتطرف أسباب

سامح فوزي

| الأربعاء, 22 نوفمبر 2017

    فى ورشة عمل ضمت الأزهر، وجامعة الدول العربية، واليونسكو حول «الشباب والتطرف» منذ أيام ...

نحو استنهاض الحالة القومية العربية النهضوية التحررية ….!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  (لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس)   بينما يغرق العرب وينخرطون بالوكالة في ...

الانقلابات الحديثة ليست بالضرورة عسكرية

جميل مطر

| الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

    تقول إحصاءات أعدتها مراكز بحوث غربية إن ما جرى تصنيفه من أحداث في أفريقيا ...

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع ...

ثورة أكتوبر الاشتراكية وحركة التحرر الوطنى: مصر نموذجًا

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 20 نوفمبر 2017

    فى الآونة الأخيرة كانت الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية لعام 1917 فى روسيا. وبهذه ...

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3717
mod_vvisit_counterالبارحة69116
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع197905
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر932525
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47246195
حاليا يتواجد 5730 زوار  على الموقع