موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

خطيئة مجلس الأمن والمُقدَّس الصهيوني!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


على مدى الصراع العربي الصهيوني وحتى قرار مجلس الأمن الدولي الأخير 2334 المتعلق بالتهويد، استخدمت الولايات المتحدة الأميركية حق النقض "الفيتو" فقط 71 مرة لحماية الكيان الصهيوني من اقرار مشاريع قرارات دولية تدين جرائمه الاحتلالية المستدامة في فلسطين المحتلة.

ما خلا هذا لم تستخدمه حيال قضايا أخرى عالجتها قرارات هذا المجلس إلا ثمان مرات، بحيث بدى وكأنما هي أوقفت استخدامها لهذا الحق "الغاشم" على حماية هذا الكيان الاستعماري الغاصب، منع ادانته، جعله فوق المحاسبة ومنزلة المعصوم من المسائلة.

 

للمرة الأولى، وحيال القرار الأخير الصادر مؤخراً عن المجلس، اكتفت الولايات المتحدة بالامتناع عن التصويت، ولم يك هذا استنكافاً عن معهودها الذي درجت عليه، أو صحوة ضمير، وإنما لحماية إسرائيلها من نفسها وانقاذاً لها من سعارها التهويدي، أو درءً لما تعتبره خطراً ديموغرافياً فلسطينياً عليها، ثم إن هذا أمر لم تقدم عليه سوى ادارة انتهت ولايتها وتحزم حقائبها لمغادرة البيت الأبيض، أو باتت في حل مما كان ينقض عليها من ضغوطات أو تثنيها من حسابات. خطاب كيري لاحقاً أكَّد على كل هذا.

... هناك ملاحظتان تتعلقا باستقبال كل من الكيان الصهيوني وسلطة اوسلو الفلسطينية القابعة في قفص احتلاله لهذا الحدث وردود افعالهما عليه:

الأولى، هي أن السماح بمس العصمة التي تعَّودت عليها مدللة الولايات المتحدة والغرب الاستعماري من قبل مجلس الأمن قد افقد الصهاينة عقولهم. جن جنونهم بحيث انقلبت المعادلة ليتبدى وكأنما هم، لجهة موقع الآمر الناهي، الولايات المتحدة والولايات المتحدة هي إسرائيلها!

بادئ ذي بدء شن نتنياهو، الذي وصفه معلِّق من أهله هو ناحوم بارنياع ﺑ"الضفدع الذي يريد أن يكون ثوراً"، حملة شعواء على الأمم المتحدة، التي هي من أوجدت ومنحت شرعيتها لكيانه الاستعماري الغاصب، وتوعدها بالمحاسبة واصفاً قرار مجلس امنها ﺑ"السخيف"، وكان بيان لمكتبه قد وصفه ﺑ"الحقير"، وكدفعة على الحساب أوقف دفع بدل العضوية السنوية، والتأشيرات لموظفي وكالاتها، وطرد الناطق الرسمي باسم الأونروا، وبالنسبة للدول التي تبنت تقديم القرار استدعى سفيريه لدى نيوزيلندة والسنغال للتشاور، وقيل عن تفكيره في اغلاق السفارتين أو تخفيض التمثيل، كما الغيت زيارة لوزير خارجية الأخيرة، وكذا خطط المساعدات الزراعية لها، وأُجِّلت زيارة لرئيس وزراء اوكرانيا، وكله تحت شعار نتنياهوي، "أولئك الذين عملوا ضدنا سيخسرون، لأنه سيكون ثمن سياسي واقتصادي لأعمالهم ضد إسرائيل"، وكله مع عدم التعرُّض للدول الدائمة العضوية... بعكس ولية النعمة الممتنعة عن التصويت، التي بات موقفها شبه المتفق عليه صهيونياً بأنه كان "هجراً لإسرائيل وخيانة لها"!

التقى نتنياهو السفير الأميركي الجديد والصهيوني جداً، أما سفيره في واشنطن فلم يكتفِ باتهام الإدارة الأميركية بخذلان صنيعة الولايات المتحدة ومدللتها، بل بأنها قد "وقفت خلف الهجوم على إسرائيل في الأمم المتحدة، وهذا يوما مخزياً، بل مخجلاً، في العلاقات الإسرائيلية الأمريكية"... وانهالت في الكيان الأهاجي لأوباما الراحل عن البيت الأبيض والمدائح لترامب القادم إليه، والذي يمارس الذود عن الثكنة الأميركية المتقدمة من الآن ولا ينتظر حتى تنصيبه ومغادرة سلفه المكتب البيضاوي، معيداً توعًّده للأمم المتحدة بتخفيف التمويل... وتعالت الدعوات للرد على القرار الأممي بضم المناطق المسماة اوسلوياً "ج" في الضفة، وتوسعة المستعمرات، وتسريع التهويد فيما لم يهوَّد بعد في القدس.

والثانية، هي أن سلطة رام اللة تحت الاحتلال قد استقبلت القرار باعتباره نصراً مؤزراً خصتها به عناية "الشرعية الدولية"، وفوزاً لسياسة دولنة القضية ونهج استجداء حلول "المجتمع الدولي"، وترى في صدوره تعلة لها لموالاة الهروب باتجاه هذه الدولنة، وسبيلاً للعودة لمسار المفاوضات (خطاب ابومازن في بيت لحم)... في حين يصدر وزير الحرب الغاضب ليبرمان أوامره للإدارة الصهيونية في الضفة بإيقاف الاتصالات السياسية والمدنية مع سلطته مع ابقاء التنسيق الأمني معها!

يجدر بعد هاتين الملاحظتين، اتباعهما بأخريين، أولاهما، هي أن اوباما، الذي يودِّعه الصهاينة باللعنات والأوسلوستانيون بالتبريكات، كان أكثر رؤساء الولايات المتحدة سخاءً مع الصهاينة، وضعفاً في مواجهة ضغوطهم، وحرصاً على أمنهم. مليارات الدولارات للقبة الحديدية، تعميق التعاون الاستخباري والإستراتيجي، الالتزام بيهودية الدولة، وثمانية اعوام من الدعم متعدد الأوجه مع تغطية شاملة لجرائم الاحتلال، و"فيتو" على قرار مشابه لهذا الأخير في العام 2011، وأخيراً 38 مليارا كمساعدات لعقد قادم، ناهيك عن المساعدات السنوية الأخرى... ثم إن "خطة كيري" التي يخشون طرحها في مؤتمر باريس، إن طُرحت، هي تصفوية بامتياز، إذ تطرح "يهودية الدولة"، وتبادل الأراضي.

... إذن، أما والقرار الأممي لم يطالبهم بانسحابات ولا تفكيك مستعمرات، بل فقط قال بلا شرعيتها، ولا من إلزامية فيما قاله، ولا من مفاعيل ذات تأثير على سياساتهم التهويدية... ما هو السر في كل هذا السعار وهاته الولولة؟!

هنا نأتي إلى ثانيتهما، والملاحظة الأخيرة، وهي أن من ايجابيات القرار الأممي، الذي لم يزد على تكرار التذكير بلا شرعية التهويد وتناقضه مع القوانين الدولية، هو كشفه للمكشوف لسائر الكون ما عدا الأوسلوستانيين، ذلكم بمسه مقدَّساً صهيونياً فأثار كل هذا السعار وهاته الولولة... مقدس ارتكزت عليه استراتيجية صهيونية تليدة ودائمة ولن تتبدل، وهاهم، وكما نرى الآن، يجمعون عليها على اختلاف مشاربهم وتصنيفاتهم، قادة وقوى وجمهور، وهي تهويد كامل فلسطين، الأمر الذي يعني أن لا من خيار أمام الفلسطينيين إلا المقاومة، وإما كامل فلسطين أو كامل فلسطين...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم45969
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع133554
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر833848
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45896236
حاليا يتواجد 3492 زوار  على الموقع