موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

هل نحن مغفلون أم مستهدفون؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


منذ ثلاثين عاماً تقريباً، استحوذ عليّ سؤال أساسي. كان يومئذ من منظور ما يجري في الوطن العربي -على درجة من الأهمية- ويبدو أنه الآن، وبعد التطورات الأعنف والأقسى، أكثر أهمية والسؤال هو: هل نحن مستهدفون، أم مغفلون؟

وكنت كتبت - في ذلك الحين- مقالاً أرد فيه على السؤال المذكور، خلصت فيه إلى أننا مستهدفون ومغفلون في آن، ولو لم نكن نعاني حالات الغفول لما بقينا مستهدفين كل هذا الزمن الطويل، من أوائل القرن التاسع عشر حتى الآن، ولا يحتاج البشر في مكان ما من الأرض إلى مستوى من الوعي يدركون معه أن الشعوب الغافلة عن نفسها، وعن أهمية موقعها وثرواتها، هي التي يتم استهدافها، وتظل عرضة للطامعين يتداولون اللعب بها، كما تتداول الكرة أقدام اللاعبين.

 

واللافت في هذا المجال أن بعض الشعوب التي كانت مستهدَفة، وعت أسباب ضعفها فتحوّلت من مستهدَفة - بفتح الدال- إلى مستهدِفة - بكسر الدال- ولست في حاجة إلى ضرب أمثلة على ذلك، فهي معلومة، ولها نماذج في الشرق والغرب.

ولعل في مقدمة مشكلاتنا الأساسية - نحن العرب- أننا ننتمي إلى أمة نجح أعداؤها - في ظل الغفلة القومية- في تمزيق أوصالها، وتحويل أقطارها إلى جزر متنافرة وغافلة عن مصيرها المشترك، ولهذا كانت عرضة للاستهداف والانتقال من هيمنة إلى أخرى، وما كان لقوة على وجه المعمورة أن تستهدف أمة يتمتع أبناؤها بدرجة عالية من الوعي والإدراك بما تريده، وما يريده لها الآخرون، وهذا هو الفارق الأشد وضوحاً بيننا وبين بقية الشعوب التي قاومت الاستهداف، وباتت تعيش حريتها وسيادتها في منأى عن الهيمنة والنفوذ، ولا يزال في إمكان العرب - لو أرادوا- أن يكونوا مثل تلك الشعوب، وأن يخرجوا من دائرة الاستهداف التي طالت، وتوالدت، ولا ينقصهم شيء سوى الاستجابة الفورية لنداء العقل، وأن تتداركهم صحوة الضمير الوطني والقومي، والإحساس بضرورة البقاء.

لقد سئم المواطنون في هذا الجزء من الكرة الأرضية الانتظار لاستنشاق أنسام الحرية، والسيادة المتكاملة، والشعور بانحسار موجة الاستهداف، ولا يجهل عاقل، أو حتى جاهل، أن التمزقات العربية والخلافات التي وصلت بين بعض الأقطار حد اللا معقول قد شكّلت أهم العوامل الداعية إلى تزايد الأطماع التي لم تعد وقفاً على قوى الاحتلال القديم، بل فتحت شهية بعض من كانت شعوباً محتلة، وخاضعة للسيطرة والهيمنة الأجنبية، إلى أن تبحث لها عن نصيب من الغنيمة، وتدخل في قائمة من يستهدفون هذه الأمة الواقعة في قبضة التشتت والانقسام، والتي لم يدرك بعض قادتها حتى الآن، الحد الأدنى من التقارب الأخوي المطلوب والواجب، وهو ما تقتضيه ضرورة كل أمة مستهدفة، وفي مثل هذه الحال يمكن، بل يجب تجميد الخلافات الداخلية - وهي ثانوية وسطحية - والاتجاه نحو لملمة الصفوف، وتوحيد الجهود، وعندئذ تغدو الأمة العربية المستهدفة قوة مرهوبة وقادرة على حماية نفسها بنفسها، وحماية جيرانها أيضاً.

لقد طالت الغفلة، وطال معها زمن الاستهداف، وآن لنا بعد أن وصلت الخطورة إلى الذروة أن نصغي لصوت العقل، ونحاول الابتعاد عن ردود أفعال العواطف، وما ينتج عنها من مواقف سلبية تضاعف حساسيات الماضي القريب والبعيد، وتعمل على انقطاع المواطنين عن واقعهم، والنظر في إمكانية الخروج من الأزمات المتلاحقة. وفي مستطاع العقلاء في هذا الوطن العربي الكبير أن يردوا على السؤال الذي تقدمت الإشارة إليه في بداية هذا الحديث بالقول إننا «مستهدفون ومغفلون»، وحان الوقت لندرك هذه الحقيقة كخطوة أولى تمكننا من اختيار النهج الصحيح.

***

abdulazizalmaqaleh@hotmail.com

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21780
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59251
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر680165
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48192858