موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الواقعية السياسية في حادث اغتيال

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بصوره ورسائله وتداعياته فإن اغتيال السفير الروسي، أندريه كارلوف، في أنقرة حدث جوهري في موازين القوة وحسابات المستقبل عند تقرير مصاير الإقليم.

فالحادث يهز، أولاً، الثقة الدولية في قدرة الأمن التركي على حفظ سلامة البعثات الدبلوماسية،

وينبئ في الوقت نفسه باختراقات خطرة ببنيته من تنظيمات إرهابية.

 

بسهولة كاملة أمكن لضابط صغير في قوات مكافحة الشغب اختراق إجراءات التأمين والوقوف وحيداً خلف السفير، من دون أن يكون مكلفاً بحمايته، قبل أن يطلق الرصاص عليه من الخلف، من دون أي تدخل يعترضه، وأخذ وقته في الحديث عن أسبابه، وجثة السفير أمامه مضرجة بدمائها.

لماذا كان الاختراق سهلاً على هذا النحو الذي رآه العالم؟

أحد الافتراضات الرئيسية أن حملة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، لتطهير الأجهزة الأمنية والاستخباراتية على خلفية الانقلاب العسكري الفاشل، تحولت إلى هوس سياسي تجاوز كل حد وعقل، وأفضى في النهاية إلى تقويض مستويات الكفاءة الأمنية.

في ذلك الجو من الهوس تمكنت تيارات متشددة، باسم الولاء للرئيس، من الاختراق والتمركز في القرار الأمني.

يصعب تقبل أن يكون القاتل ذئباً منفرداً، أو استبعاد تورط شخصيات أمنية نافذة في التخطيط للاغتيال.

السؤال هنا: هل كان قتل القاتل مقصوداً به إخفاء الجهة التي وقفت وراء العمل الإرهابي من داخل الأجهزة الأمنية، وهو لم يحاول الهرب؟

غير أن أغرب الافتراضات ما ادعته السلطات التركية من دون سند أو دليل أن الداعية فتح الله غولن، وراء اغتيال السفير الروسي.

لم يكن أحد في العالم مستعداً لأن يصدق فرضية «تورط غولن»، ولا أن يستوعب استبعاد فرضية أن تكون «داعش» أو «النصرة» وراء الحادث الإرهابي.

لماذا أكدت السلطات التركية فرضية مشكوكاً فيها على أقل تقدير.. واستبعدت فرضية أخرى شبه مؤكدة؟

أية إجابة على قدر من التماسك، تشير إلى المدى الخطر الذي وصلت إليه الأزمة الداخلية في تركيا، ﻓ«‬أردوغان» يهرب من أزماته بنسبتها إلى «غولن»، من دون أن يكون مستعداً على أي نحو لتحمل أية مسؤولية. وقد تفاقمت تلك الحالة من الهوس إلى حد اتهام واشنطن بالضلوع في حادث الاغتيال، فما دامت ترفض تسليم «غولن» الذي يقيم على أراضيها، فلابد أنها متورطة.

عندما وصل وزير الخارجية التركي إلى موسكو، في اليوم التالي لإجراء مباحثات ثلاثية مع نظيريه الروسي والإيراني لم يكن في موضع قوة أو موقع ند.

الواقعية السياسية تغلبت والرهانات الكبرى لفلاديمير بوتين تجاوزت أية انفعالات لمقتل واحد من أهم الدبلوماسيين الروس.

أهم نقطة توصل إليها اجتماع موسكو، هي المضي في التسوية السياسية، من دون تقديم أية تنازلات للتنظيمات الإرهابية مثل «داعش» و«النصرة»، التي قال بوتين في أوقات سابقة إن الحكومة التركية تدعمها بالسلاح والتدريب والأموال.. والباقي تفاصيل، ما يعني تركيا فيها ألّا يهدد الهاجس الكردي بنية دولتها بإنشاء دويلة في سوريا، تحت غطاء أمريكي، تندمج مع كردستان العراق وتمثل نموذجاً للأقلية الكردية الكبيرة داخلها لانفصال مماثل.

المعنى أن تركيا أصبحت مهيأة لانقلاب شبه كامل على توجهاتها السابقة، واحتذاء الخطوط العريضة للاستراتيجية الروسية.

كانت المفارقة الكبرى في حادث الاغتيال أنه جرى أثناء افتتاح معرض صور عن «روسيا بعيون الأتراك». بهتت الصور وتبدت القوة. والحادث يهز، ثالثاً، حسابات وموازين قوة، ويشجع على اتخاذ خطوات غير متوقعة.

بعد حسم معارك حلب ساد تصور بالأوساط الدبلوماسية المتداخلة في الملف السوري أن الرئيس الروسي سوف يتوقف لبعض الوقت عن أي تصعيد عسكري نحو إدلب، أهم قلاع الجماعات المسلحة، حتى يتسنى له بناء موقف استراتيجي أكثر تماسكاً يخاطب المخاوف الغربية، ويساعد على تثبيت مراكز قوته في الوقت نفسه، قبل أي ذهاب للمفاوضات، وفق حقائق القوة على الأرض.

غير أن حادث الاغتيال، وما تزامن معه من حوادث إرهابية في قلب أوروبا، قد يدفع بوتين إلى اتخاذ خطوات غير متوقعة، في إدلب أو غيرها، بالسلاح أو الدبلوماسية.

بحسب شخصية دبلوماسية مصرية تولت مناصب رفيعة ولها صداقات دولية، فإن بوتين وترامب، كليهما يميل من مداخل مختلفة إلى «الواقعية السياسية».

بوتين تعنيه اعتبارات الأمن الروسي، وتعظيم مصادر قوته.. وترامب يميل خطابه إلى المصالح الاقتصادية، وأن كل موقف عسكري أو أمني بحساب. فيما يتمتع بوتين بثبات في رهاناته وسياساته، فإننا نحتاج إلى وقت لاستكشاف الطريقة التي سوف يتصرف بها ترامب في الأزمة السورية.

«‬ترامب هو ترامب» لكنه لا يعمل وحده، ومن أهم الاختبارات المنتظرة، هو مدى دور ونفوذ المؤسسات الاستخباراتية والعسكرية والنيابية على قراراته. وقد التقت، مصادفة، تلك الشخصية بوزير الخارجية الأمريكي جون كيري في «كافيه ميلانو» بواشنطن.

كان الوزير الأمريكي يتناول العشاء في غرفة منفصلة، عندما علم أن صديقه القديم في المكان نفسه، طلب من أحد العاملين أن يسأله إذا كان يريد أن يراه.

في اللقاء سأله الرجل القادم من القاهرة «جون.. أخبرني على أي أساس تشركون أو تستبعدون دولاً مهمة في الإقليم من المباحثات السورية؟».

بدت الإجابة مثيرة في نصها ورسالتها، فقد كانت بالحرف، نفس ما استمع إليه في موسكو من وزير الخارجية الروسي «سيرجي لافروف» «بقدر ما يمكن أن يقدموه».

إنها الواقعية السياسية التي تطل على المشاهد المأزومة في الإقليم المشتعل بالنيران. باسم تلك الواقعية شرع بوتين في التوظيف السياسي لاغتيال سفيره في أنقرة.

 

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5030
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع209856
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر722372
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57799921
حاليا يتواجد 3054 زوار  على الموقع