موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

من المسؤول عن كل هذا؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تنشر المنظمات الدولية، ومن بينها الأمم المتحدة ومنظماتها التابعة، تقارير كثيرة عن ما حصل ويحصل في بلدان الوطن العربي، لاسيما ما سمته وسائل اعلام غربية “الربيع العربي” ، و”الثورات الملونة” وغيرها من الأسماء التي كشفت مصادرها عن تلك الجهات التي تبنتها على مختلف الوسائل او بكل الوسائل التي لا تنتهي أبدا إلى المعاني والدلالات المطلوبة من الثورات والربيع. مما يعني انها تواصل الإنكار والتهرب عن تحمل المسؤوليات بما عملت هذه المنظمات وقياداتها أو الجهات المهيمنة عليها في الوقائع والأحداث. لقد استنزفت هذه الجهات طاقات الشعوب وثرواتها في ما يخدم مصالحها ويستهين بالمصالح الشعبية والوطنية والقومية، وشوهت انتفاضات وثورات الشعوب الحقيقية وحرفت تطلعاتها المشروعة ومطالبها الشعبية في التغيير والتحديث والتقدم. حتى أنها أفشلت ما ادعته عنها وما اصطلحت عليها، وبدأت هي وأبواقها باستخدام نعوت سلبية عنها وتعمل بكل ما لديها على إجهاض فعلها وتدمير توجهاتها وتخريب انطلاقاتها.

 

في تقرير أخير للأمم المتحدة كشف عن ثمن ما دفعته الشعوب من محاولات حراكها وانتفاضاتها الشعبية باكثر من 613 مليار دولار كما اطلقت عليه اسم فاتورة “الربيع العربى”!!. وأعلن نص التقرير أن ثورات “الربيع العربى” ، التى بدأت نهاية عام 2010، كبدت الوطن العربي بـ 613.8 مليار دولار أميركى، ليرتفع بذلك العجز المالى فى الدول التى شهدت تلك الثورات إلى 243.1 مليار دولار.

أوضح تقرير مفوضية الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية في غرب آسيا “الاسكوا” أنه فيما يتعلق بمصر فإن أكثر الفئات تضرراً من “ثورات الربيع العربي”، هى الشباب، موضحاً أن في عام 2012، كان 91.1% من الشباب العاملين في مصر يشغلون وظائف غير رسمية.

وذكر التقرير: إن اندلاع الاحتجاجات في ليبيا، والتي تطورت إلى قتال مسلح، تسببت في نزوح غالبية المصريين الذين كانوا يعملون هناك، مما تسبب في تفاقم أزمة البطالة داخل مصر، مشيراً إلى أن إجراءات بعض الدول من بينها مصر إلى خفض عملتها أمام الدولار، سببه ارتفاع معدلات التضخم في أعقاب تلك الثورات.

استخدم التقرير تقديرات معدل النمو في البلدان العربية قبل 2011، لتساعده على فهم حجم الخسارة التي تسببت فيها ثورات الربيع العربي، كما سماها وسجلها باسم الفاتورة.

واشار التقرير الى أن الظروف الاقتصادية لبعض الدول من بينها مصر والسودان وسوريا وتونس واليمن أدت إلى تدني المستويات المعيشية وارتفاع معدلات البطالة والفقر. كما أن أعمال العنف، (هكذا يصف التقرير ما حصل ويجري) التي شهدتها بعض الدول في المنطقة مثل سوريا وليبيا واليمن وفلسطين لم تؤثر فقط على اقتصادياتها، بل أثرت أيضا على دول مجاورة أخرى مثل مصر والأردن ولبنان وتونس، ولا سيما فى قطاع السياحة. ( ويتجاوز التقرير وامثاله اوضاع بلدان عربية أخرى، وما انعكس عليها من الفاتورة، من جهة، ويتجنب البحث في الأسباب الحقيقية وراء هذه الفاتورة ومن استفاد منها او استثمر فيها؟!)

اعترف التقرير أن النزاعات والأزمات السياسية في المنطقة لم تكن وحدها التي أضرت بالحالة الاقتصادية، لكن انخفاض أسعار النفط أدى كذلك إلى تراجع حاد في عائدات تصدير النفط لدى العديد من الدول العربية خلال العام الماضي. وحتى في هذا المجال المكشوف لم يقر التقرير: من وراء هذه الأزمات عموما واسعار النفط منها؟ ، وما هي مصلحة البلدان المصدرة للنفط التي فرض عليها ما سبب الأزمة؟، ومن المستفيد منها والمحرك او المخطط لها وعلى حساب من من الدول والشعوب؟!.

ورغم ذلك، أكد التقرير أن النزاعات كان لها التأثير الأكبر على الخسائر الاقتصادية، مشيرا إلى أن ” الحرب السورية” التى تدخل قريبا عامها السادس، تقدر خسائرها على إجمالى الناتج المحلي بـ259 مليار دولار منذ 2011.

لفت التقرير إلى أن ” النزاعات” التي حدثت وتغيير أنظمة الحكم في مناطق أخرى كان له على المدى الطويل أثر إيجابي في البلاد، لكنه أشار إلى أن الانتقال السياسي في العالم العربي لم يساعد النمو الاقتصادي، ما أرجعته المنظمة الدولية جزئيا إلى عدم إجراء إصلاحات تعالج القضايا التي أدت في الأساس لاندلاع ثورات “الربيع العربي”.

التقرير ذكر أيضا “أن النزاعات كان لها أيضا تأثير اجتماعى كبير، وأضرار لحقت بقاعدة السكان الواسعة التي نزحت جراء الحروب، وارتفاع معدلات البطالة في البلاد التي شهدت الصراعات، أو تلك التي استقبلت النازحين واللاجئين”. وهذه الاشارات الخطيرة لم يفصلها التقرير او يبحث فيها ومن المسؤول عنها ولم يقدم لها معالجات تساعد على تجاوز ما حصل وجرى، ورسم خطوات وتوصيات لها ولتداعياتها على مختلف الصعد والمجالات.

هذه التقارير والمنظمات التي تصدرها تدرس التطورات والتغيرات وقد تقدم معلومات مفيدة وأبحاثا مهمة ولكنها تبقى في دائرة التقارير والأبحاث والتي قد ترفع الى الرفوف أو الأرشيفات ولا تعالج المشاكل والقضايا وتدين مشعليها والقائمين بها وتحاسب الجهات التي تستمر بها دعما وخرابا ودمارا. هل تساءلت الأمم المتحدة مثلا لماذا حصل كل ما حصل؟. ومن استفاد منه؟. ولماذا لم تعمل على ايقاف النزيف المستمر طيلة هذه السنوات؟، وما هي واجباتها القانونية والأخلاقية؟ ، وهل تكتفي بالتوصيف والإشارات؟!.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22053
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252654
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر616476
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55532955
حاليا يتواجد 2633 زوار  على الموقع