موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

اعترافات بريطانية متأخرة (1-2)

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

اكثر من مرة تقدم الحكومة البريطانية او تصل الى نتائج تضطرها للاعتراف بأخطاء جسيمة او بخطايا راحت ضحيتها حيوات بشرية وتهدم عمران وخلفت فوضى وخرابا ، قامت بها جهات حكومية او نفذتها قواتها العسكرية خارج الحدود. وفي اغلبها تتأخر في اقرارها، بعد ان تمررها في تشكيل لجان وتحقيقات وتقارير. أي انها في اغلب الاحوال تلعب على عامل الزمن، للاستفادة من قابلية الذاكرة والتقادم والتفاعل السايكولوجي مع الحدث وحرارته او المه الخاص والعام. ولكنها في كل الاحوال تبقى افضل من غيرها، في هذا الحد او الحدود، لا تنكر او تتنكر لما فعلته سياساتها وقرارات حكامها، كما كان هذا الامر الى فترة قريبة، علما بان الجريمة في الاخير واحدة ولا تنتهي او تزول بالتقادم. اذ ان الحكومة الحالية تعمل على تقليد الولايات المتحدة الاميركية في رفع المسؤولية والادعاء بحماية الجنود والممارسات غير الإنسانية والمخالفة للقوانين والأحكام وحقوق الانسان. وهو امر يستدعي تدخلا قانونيا وأخلاقيا يحدد ما تريده الحكومات ويلزمها باحترام القوانين والتشريعات والاتفاقيات والإعلانات العالمية.

 

تدرك الحكومات البريطانية ما تفعل وتعرف صداه لدى الرأي العام المحلي والعالمي، وقد تمارس ادوارا معينة تحاول فيها التغطية او التهرب من المسؤولية القانونية والجزائية وحتى الاخلاقية، وهذا ما تحاوله الآن رئيسة الوزراء الحالية، تيريزا ماي، من اصدار قانون يتشبه بالقانون الاميركي للدفاع عن ارتكابات جنود بلادها، مهما كانت او مهما ولدت من اضرار وأخطار ودمار. وتحت تسميات اتهامات للجنود او محاولات حماية الجنود منها دون النظر فيها والتحقق منها والعمل على ايقافها وعدم تكرارها. ولابد من التمييز بين المشاركة في غزو واحتلال بلدان وبين عمليات المساعدات في الاغاثة والإنقاذ التي تتطلبها ظروفها وتقررها الامم المتحدة والشرعية الدولية، التي يتشدقون بها في كل محفل ولقاء. وإذا كان الاميركان قد تمكنوا من فرض قانونهم في تعاملاتهم في خطط الغزو والاحتلال والهيمنة كقوة اقوى ومسيطرة دوليا فان بريطانيا لم تكن مثلهم او قد تتبعهم وتستجير بهم. كما ان الاشارة الى ان الاهداف من كل ما سبق تظل هي في الدفاع عن الشعارات الرنانة والبراقة في الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان، وهي المحك الذي توضع عليه او تختبر فيه دعوات الحكومات الغربية اساسا.

بعد عشر سنوات من التحقيق والانتظار والتلاعب اللفظي في المواعيد صدر تقرير لجنة تشيلكوت حول مشاركة بريطانيا في غزو واحتلال العراق. وتناول التقرير خلفية قرار مشاركة بريطانيا، ومدى استعداد القوات البريطانية على نحو مناسب، وكيف تم الغزو ومن ثم الاحتلال والإصرار على تسمية ما جرى بالحرب، وماهية الخطط في أعقابها. ومن ابرز ما اورد التقرير من نقاط، حسبما نشرت وكالات الأنباء:

* اختارت بريطانيا المشاركة في غزو العراق قبل استنفاد كل الخيارات السلمية، ولم يكن العمل العسكري في ذلك الوقت ملاذا أخيرا.

* ربما كان العمل العسكري ضروريا في وقت لاحق، لكن في مارس/آذار 2003: لم يكن هناك أي تهديد وشيك من صدام حسين، وكان من الممكن تهيئة استراتيجية احتواء والاستمرار بها لبعض الوقت، وكانت غالبية مجلس الأمن تدعم استمرار الأمم المتحدة في أعمال التفتيش والمراقبة.

* قدمت الأحكام المتعلقة بوجود تهديدات، والتي تمثلها أسلحة الدمار الشامل العراقية، بدرجة يشوبها تأكيد غير مبرر.

* المعلومات الاستخباراتية “لم تقدم بما يقطع الشك باليقين” أن صدام حسين استمر في إنتاج أسلحة كيمائية وبيولوجية.

* اعتمدت السياسة بشأن العراق على أساس معلومات استخباراتية مغلوطة وغير دقيقة.

* كانت الملابسات التي اتخذ فيها قرار بشرعية العمليات العسكرية البريطانية “غير مرضية”.

* بدأ الغزو في 20 مارس/آذار 2003 ، وحتى 13 مارس/آذار، لم يكن المحامي العام في ذلك الوقت لورد جولد سميث قد نصح بوجود أساس شرعي أمني للعمليات العسكرية. وباستثناء الرد على خطابه العاشر المؤرخ في 14 مارس/آذار، لا يوجد أي تسجيل رسمي لهذا القرار، ومازالت الخلفية الدقيقة لاتخاذ القرار غير واضحة.

* قوضت الخطوات البريطانية سلطة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة: ويحدد ميثاق الأمن المتحدة مسؤولية الحفاظ على السلام والأمن ضمن أعمال مجلس الأمن. كما ادعت الحكومة البريطانية أنها تتحرك نيابة عن المجتمع الدولي “لتعزيز سلطة مجلس الأمن”. لكنها كانت تعلم أنه لا يوجد دعم كبير لخطواتها. وأضافت: وعلى الرغم من التحذيرات الصريحة، استهانت الحكومة بعواقب الغزو، كما كانت الخطط والاستعدادات لعراق ما بعد صدام حسين “غير كافية تماما”.

* فشلت الحكومة في تحقيق الأهداف التي كانت وضعتها لنفسها في العراق. وقتل في الصراع أكثر من مئتي بريطاني. وتكبد الشعب العراقي خسائر فادحة. وبحلول يوليو/تموز 2009 كان عدد العراقيين الذين قتلوا بسبب الصراع قد وصل إلى 150 ألف عراقي على الأقل، وربما يزيد العدد على ذلك، فضلا عن نزوح ما يزيد على مليون شخص.

وخلص التقرير إلى أن بلير بالغ في تقدير حجم قدرته للتأثير على القرارات الأميركية في العراق، كما أن علاقة بريطانيا مع الولايات المتحدة لا تتطلب دعما غير مشروط. وذكر التقرير أنه من المهم إجراء مناقشات على مستوى الوزراء تشجع على النقاش الصريح والواعي وبطريقة تتسم بالتحدي، بغية ضمان تهيئة الأسلحة المدنية والعسكرية للحكومة على نحو مناسب. ولابد في المستقبل من حساب جميع أوجه التدخل ومناقشتها بصرامة. كما لابد من تطبيق القرارات تطبيقا تاما.

وغيرها من النقاط التي لمحت الى الاقرار بما ارتكب ضمنا من جرائم حرب وإبادة جماعية وضد الانسانية، التي اقرتها منظمات دولية، وتدمير لشعب ووطن، وانتهت اللجنة من مهمتها وبقيت ادانة رئيس الوزراء السابق توني بلير متوفرة في التقرير وحسب، أما الضحايا فلهم رب يذكرهم.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

انتخابات أميركية في مجتمع يتصدع

د. صبحي غندور

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    ستترك الانتخابات «النصفية» الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ) المقرّرة يوم ...

روسيا وإسرائيل: علاقة جديدة في شرق أوسط جديد

جميل مطر

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    غالبية الذين طلبت الاستماع إلى رأيهم في حال ومستقبل العلاقة بين روسيا وإسرائيل بدأوا ...

العالم كما يراه علماء السياسة

محمد عارف

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    «عندما يسقط الإنسان فليسقطْ»، قال ذلك بطل رواية «دون كيخوته»، وليسقط سياسيون غربيون سقطوا ...

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

بين الديمقراطية والليبرالية

د. علي محمد فخرو

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    هناك خطأ شائع بأن الليبرالية والديمقراطية هما كلمتان متماثلتان في المحتوى، والأهداف. هذا قول ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28187
mod_vvisit_counterالبارحة47348
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع187076
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر587393
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56506230
حاليا يتواجد 3319 زوار  على الموقع