موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

ماذا تعني صور المجازر..؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مجازر تتلو اخرى، كل يوم او كل ساعة، تُنشر صور لمجازر فظيعة، صور ناطقة بإطاراتها، تتحدث عن الحدث، ماذا حصل؟، وترفع ضحاياها سباباتها لتقول او تناشد الضمير الانساني، متساءلة، لماذا وكيف والى متى؟!.

 

نعم.. المصالح الاستراتيجية والمجمعات الصناعية العسكرية وخطط السياسات الرأسمالية المتوحشة واحتكاراتها ولوبياتها ومكاسبها وقيمها واتجاهاتها الامبريالية ومشاريعها الساعية الى الهيمنة والنهب والتحكم. ولكنها هنا. لا تستطيع ان تخفي الصور الناطقة بما اقترفت وبما مارست. هذه الصور التي سجلت وتسجل المجازر التي ارتكبتها وترتكبها دوائر الجرائم المتحكمة في القرار السياسي العالمي وتوابعها، من حكومات او صنائعها من تنظيمات. تكشف في الوقت نفسه اكثر من هدف وبعد، ومن بينها يراد منها ترويع المشاهد لها وزرع الرعب والخوف وبث فظاعة المأساة، صور توثق وتؤشر الى لحظتها وساعتها وزمانها ودور المجرمين فيها، المرتكبين والمتفرجين والصامتين والممولين والمشتركين علنا وسرا. وفي كل الحالات هي صور معبرة عن التوحش والقتل والإرهاب بكل معاني الكلمات هذه، وتعكس اسباب التطرف والغلو والتفنن في صناعة المجازر وتلوينها بالدم والأشلاء..

اعادت صحيفة ديلي ميل البريطانية (24/9/2016) نشر 11 صورة توثق تلك الساعات التاريخية المؤلمة للمصور العسكري الياباني يوسوكي ياماهاتا، (توفي عام 1966 عن48 عاما) التي التقطها بعد 12 ساعة من إلقاء القنبلة الذرية على مدينة ناغازاكي، أظهرت الصور مدى الدمار الذي لحق بالمدينة وحالات الموت الجماعية والإصابات والتشوهات التي لحقت بسكانها. ووصل عدد الصور الملتقطة إلى 200 صورة، واستخدمت في العديد من وسائل الإعلام والمطبوعات اليابانية عقب القصف. ويعاد نشرها بين فترة واخرى، او في يوم المجزرة، للتذكير والذكرى، فهل هناك عبرة منها، او درس؟!.

روى المصوّر، الشاهد، في ذكرياته عن تلك الصور: أنه كان يسمع أصوات الناس وأنينهم وهم يستنجدون بالمارة ويطلبون الماء، رأى الوجوه المشوهة وسمع صرخات الأطفال الذين توفى أغلبهم فيما بعد بسنوات نتيجة أمراض السرطان التي نشرتها اثار القنبلة وتداعيات القصف.

عقود من الزمن مرت على المجزرة، ذكرت الصحيفة انها "واحدة من أسوأ الكوارث والانتهاكات التي ارتكبت في حق الإنسانية، جريمة اهتزت لها ضمائر العالم"، لكن للأسف كل هذا الكم من الكلام عن المجزرة لم يغير من الحقيقة شيئا، المجزرة حصلت والكارثة تمت.. قنبلة نووية ألقتها طائرة امريكية بقرار امريكي تسببت في تدمير كامل لمدينة عاش أهلها فيها بأمان واستقرار، ولم يخطر ببالهم في يوم من الأيام أن يستيقظوا فيجدوا الخراب والدمار ورائحة الموت في كل مكان. الصور التي التقطها ذلك المصور تلخص المأساة وتبقيها امام العين الانسانية صرخة غضب انساني واحتجاج دائم، ضد الحروب ومشعليها ومسببيها. ومعلوم أن هجوم ناغازاكي النووي أسفر عن وفاة 120 ألف شخص، وإصابة الآلاف الذين عاشوا فيما بعد يعانون من التشوهات والأمراض الخطيرة. حسب الوكالات.

هذه الصور كانت لمصور ياباني صوّر المجزرة الامريكية وأبقاها فضيحة وشاهدة عليها، كما هي، منذ ارتكابها عام 1945 والى الان، وما بعد، واليوم تتقدم تنظيمات صنعتّها الادارة الامريكية، او تعاونت على تصنيعها مع اجهزة المخابرات وتوابعها وخدمها او من يمولها ويدافع عنها ويروّج لها، وتتجرأ هي بنفسها على نشر صور مجازرها، التي ارتكبتها وترتكبها وليس اخرها الشريط الذي اعادت نشره صحيفة ميرور البريطانية (23/9/2016) وعنونته؛ "داعش" ينشر صورا فظيعة لمجزرة جماعية ارتكبها في العراق"، وأكملت "نشر تنظيم "داعش"، الثلاثاء 21 أيلول/ سبتمبر، شريط فيديو يحتوي على صور مرعبة لاقتراف المتشددين، أثناء تراجعهم من مدينة الطارمية شمال العراق، مجزرة جماعية بحق أكثر من 100 مواطن عراقي. ويظهر مقطع الفيديو مسلحي التنظيم، وهم يجبروا عشرات الرهائن معصوبي الأعين على النزول إلى خندق واسع، ثم يركعونهم، بعد وصفهم بـ"الكفار"، ويطلقون الرصاص على رؤوسهم من الخلف. كما يحتوي التسجيل على صور أخرى، تظهر إعدام الأشخاص المركعين في الليل، ويطلب أحد الرهائن من متشددي التنظيم الرحمة وعدم قتله، في محاولة يائسة لإنقاذ حياته. هذا التسجيل تم تصويره في مدينة الطارمية شمال العراق، والتي حررت من قبضة "داعش" في أواخر عام 2014، وتشكل هذه الصور أول أدلة على اقتراف مسلحي التنظيم مجازر جماعية في المدينة. كما يحتوي مقطع الفيديو على صور، تظهر الرهائن الذين يضربهم المسلحون بعصا، مجبرين إياهم على إعلان أسمائهم والجرائم التي يتهمون بها. وتشير بطاقات الهوية لعدة رهائن أنهم جنود عراقيون أسرى، ينتمي كثيرون منهم إلى طائفة المسلمين الشيعة". حسب الصحيفة البريطانية.

هذا شريط الفيديو ليس الاول، وبالتاكيد ليس الاخير، بل هو واحد من سلسلة متتالية من الاشرطة والصور والبيانات والمعلومات، منذ اعلان اسم "داعش" اعلاميا، وكلها تروي عن الجرائم والمجازر والفضائح، وقصصها مازالت طرية ولم تسجل كلها او تثبت رسميا في المحاكم والادعاء عليها وجمعيات او منظمات حقوق الانسان وأمثالها. والمأساة في الاشرطة والصور ومعها، دائرة بثها وتوزيعها ونشرها، في الفضائيات ووسائل الاتصال وغيرها، لاسيما التي تبث من عواصم عربية وتتحدث بلغة عربية. حيث تتخادم معها معنى وهدفا، بل وتروج لها برامجا وتحليلا وحوارا، وتصل في احايين كثيرة الى تبريرها او الايحاء بذلك، مستهينة بمشاعر اهالي الضحايا ودماء الشهداء.

ماذا تعني صور المجازر؟ وما هو الرابط بين ناغازاكي اليابانية والطارمية او القاعدة الجوية العراقية؟!، بين عام 1945وعام 2016. قنبلة واحدة انتهت بهذه النتائج، وتنظيم يقوم في النهاية بمثل تلك النتائج، المجازر والخراب والدمار، للانسان والعمران، للثقافة والحضارة، النتائج مستمرة والاخطار متتالية رغم كل هذا الزمن الطويل.. ومتى تأخذ العدالة طريقها وتوقف المأساة؟!.. الصور تبقى أدلة إدانة، توثيق مأساة، شهادة جريمة، فظاعة حدث، ومعها تظل الاسئلة عنها قائمة، ولابد من صحوة ضمير عالمية منظمة وقادرة على احقاق الحق وتنفيذ العدالة والقانون الانساني الدولي، ومنع المجرمين من الافلات من العقاب..

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18346
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع155407
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر667923
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57745472
حاليا يتواجد 2628 زوار  على الموقع