موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

الشباب العربي وتحدي صنع المستقبل

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كان اللقاء بشباب العرب المشاركين في الدورة الخامسة والعشرين ﻟ«مخيم الشباب القومي العربي» (170 شابة وشاباً جاءوا من 15 قطراً عربياً متحملين نفقات سفرهم) الذي استضافته تونس (13- 22 أغسطس/ ‏آب 2016) فرصة لا تعوض لتفحص معالم وملامح المستقبل العربي

من خلال الدخول في منازلة فكرية مع عقول وقلوب هؤلاء الشباب. ذهبت إليهم لإلقاء محاضرة عن علاقة الاشتباك الساخنة بين القوى الفاعلة في النظام الإقليمي الشرق أوسطي (إيران والكيان الصهيوني وتركيا وإثيوبيا) بالنظام العربي، في محاولة لاستخلاص النتائج المهمة مع هؤلاء الشباب للإجابة عن السؤال الأهم: هل من سبيل أمام العرب للخروج من النفق المظلم؟

 

وكان هذا السؤال عنواناً لورقة تحليلية أو تقدير موقف أعددته خصيصاً لطرحه على هؤلاء الشباب كورقة حوارية تجري دراستها ومناقشتها في جلسات «ورش العمل» على أمل تحريك التحدي داخلهم، واستفزازهم للمشاركة بالانخراط في هموم استعادة الأمة لتماسكها كخطوة لابد منها لإعادة التفكير في المستقبل.

وكانت المفاجأة أن ما تصورته مدخلاً استفزازياً لتحفيز الشباب للبحث في صنع المستقبل انطلاقاً من إدراك الواقع وتحدياته كان هو شاغلهم الشاغل، ووجدتهم أكثر انشغالاً بالمستقبل وأحلامه، مدركين ضخامة تحديات الواقع وآلامه، وعبروا عن ذلك في سيل من التساؤلات لم أستطع وقف اندفاعه، إلا بإشراكهم في البحث المشترك عن إجابات لهذه التساؤلات.

انطلقت معظم هذه التساؤلات من تحليل دقيق قدمه الشباب للمشروعات الإقليمية المنافسة لمشروعنا العربي الغائب: المشروع الصهيوني الاستعماري الاستيطاني، والمشروع الإيراني التوسعي والمشروع التركي الذي ما زال يراوح بين طموحات عثمانية جديدة وقيود أتاتوركية متجذرة، وأخيراً المشروع الإثيوبي الطامح للسيطرة على الخاصرة الجنوبية للقرن الإفريقي متحالفاً مع واشنطن وتل أبيب. وكان هذا التحليل مدخلاً لمجموعة كبيرة من التساؤلات من نوع:

هل يمكن للكيان الصهيوني أن يتعايش مع مشروع للسلام مع العرب دون أن يتحرر هذا الكيان من أطماعه في التوسع والاستيطان وإنكار الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني؟

لماذا يفرط العرب في التعامل مع الصراع ضد الكيان الصهيوني باعتباره صراع وجود في حين يتمسك هذا الكيان بأن صراعه مع العرب صراع دفاع عن حق الوجود؟

هل من الممكن أن يدخل العرب في توافقات مصالح مع الكيان الصهيوني قد تؤدي إلى تمييع الصراع ضد هذا الكيان في حين ينخرط العرب في صراعات ساخنة مع القوى الإقليمية الأخرى خاصة مع إيران وتركيا بدوافع جديدة ومصالح جديدة لم يكن لها وجود قبل عقدين على الأكثر؟

لماذا تتورط إيران وتركيا في تفاعلات صراعية مع العرب تؤثر في مصداقية مزاعم عدائهم للكيان الصهيوني؟

إلى متى ستظل أمريكا تراهن على تحالفها مع الكيان الصهيوني على الرغم من تغير الظروف التي جعلت من هذا الكيان قوة مهمة للدفاع عن المصالح الأمريكية؟ وإذا كان من المحتمل أن تتحول واشنطن عن رهانها على هذا الكيان فكيف ستكون خريطة تحالفاته الدولية والإقليمية وأين العرب من مجمل هذه التفاعلات؟

ما هي الأسباب الحقيقية لتفجر أزمة الهوية في الدول العربية هل هي أسباب خارجية أم داخلية؟ أم هي خارجية وداخلية، وكيف يمكن استرداد الوعي بالهوية العربية الجامعة؟

إذا كانت الأحداث العربية الأخيرة قد أثبتت هشاشة الأمن المعتمد فقط على التفوق العسكري، فلماذا كل هذا التعويل العربي على الإنفاق العسكري من دون اهتمام أو اكتراث بالعوامل المسؤولة عن تفاقم التهديدات والصراعات الداخلية: غياب الديمقراطية، الإقصاء والتهميش السياسي، غياب العدل الاجتماعي، التفريط في التوافق الوطني؟

من المسؤول عن تحول دول الثورات العربية وانصرافها عن أجندة العمل التي رفعتها تلك الثورات والانجرار إلى أجندة أخرى بديلة من التهديدات ومن الأولويات كانت نتائجها هي انتكاسة تلك الثورات؟

كيف يمكن الطموح في تأسيس حركة تحرر عربية جديدة للخروج من النفق المظلم دون أن يكون الشعب قادراً على المشاركة وحماية حقوقه ومكتسباته في الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية والوطنية؟

قائمة طويلة من التساؤلات لم يتفوق عليها غير التعقيبات المبدعة من الشابات والشبان المشاركين في هذا المخيم، تعقيبات كشفت عن أن هذه الأمة ما زالت بخير، وأن الأمل في المستقبل ما زال ممكناً، لكن ما خفي كان أعظم. فقد تعرضت هذه الدورة لمخيم الشباب القومي العربي إلى ضغوط غير مسبوقة لانعقادها حيث اعتذرت كل الدول العربية تقريباً عن استضافتها، واعتذرت دول عن السماح لشبابها بالمشاركة، وتوقف كل دعم مادي، وقبلت تونس باستضافة المخيم في أضيق الحدود، ودون أي دعم مادي، فقط وفرت مكان انعقاد المخيم (المعهد الرياضي في تونس العاصمة)، ولم يكن لهذه الدورة أن تتم وتكتمل إلا بتوفير الحد الأدنى من تبرعات عدد محدود من ذوي الفضل من الشخصيات العربية، ودون أن يثبت شباب المخيم قدرتهم العالية على تحمل شظف العيش وندرة الخدمات داخل هذا المخيم متسلحين بوعيهم وتمسكهم بأن في مقدورهم التحدي وأن أولى محطات التحدي هو تحمل كل الضغوط، وإنجاح المخيم.

 

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المعارضة بلا مشاعر ولا خيال

أحمد الجمال

| الأحد, 25 فبراير 2018

    فى مكنونات الوجدان الشعبى حكايات تم حبكها منذ مئات السنين، ورغم ذلك القدم ومعه ...

بينَ وطنيّة الفِكرة وواقعيّة الطّرح

سميح خلف | الأحد, 25 فبراير 2018

فلسفة الفكرة تأتي في الظّرف والتّوقيت المُناسب لتَخرج عن المفاهِيم السّائدة وعناصرها وأبجديّاتها لتضع أَب...

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6287
mod_vvisit_counterالبارحة33012
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع39299
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1111465
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51088116
حاليا يتواجد 2560 زوار  على الموقع