موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

أجواء انتخابية أميركية مثيرة للقلق العالمي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تقترب الحملة الانتخابية الأميركية من نهايتها، ومعها يكاد القلق يصل إلى ذروته. تابعنا انتخابات عديدة جرت في الولايات المتحدة، ولا شك في أن القلق كان موجوداً في أغلبها. لا أتحدث هنا عن قلق الأميركيين أصحاب الشأن الأكبر في انتخابات تأتي لهم برئيس يحكم وقد يتحكم لأربعة وربما ثمانية أعوام. أتحــــدث عن قلق عام في أنحاء العالم كله. إذ منذ أن خرج على البشرية رئيس أميركي يبشر بمبادئ ويدعو لالتزامها ويثبت جديته وقوة دولته بانغماسه في أول حرب عالمية تحت قيادته، منذ ذلك الحين صارت الانتخابات الرئاسية الأميركية شأن كل الناس في كل مكان. لا شعب في العالم مهما كان حجمه أفلت، في ظني، من تدخل مباشر أو غير مباشر من جانب جهاز أو أكثر من الأجهزة السياسية والأمنية والاقتصادية الأميركية في شأن من شؤونه. لذلك يبدو طبيعياً هذا الاهتمام الفائق لدى الكثيرين في الشرق الأوسط من المقيمين فيه والمهاجرين منه بتطورات الحملة الانتخابية. قابلت من المهتمّين بشدة أكراداً من العراق ومن سوريا ومن تركيا، كنت أقابلهــــم على امتداد انتخابات أميركية سابقة. كانوا مهتمّين، ولكن اهتمامهم هذه المرة غير مسبوق ومصحوب بدرجة عالية من القلق. قابلت أيضاً في الشهور الأخيرة مسيــــحيين من دول عديدة في المنطقة. كان المسيحيون المصريون أكثر مَن قابلت بطبيــــعة الحال، وإن لم يكونــــوا بين الأشد اهتماماً كالعراقيين مثلاً. كلهم على كل حال مهتمّون بالحملة الانتخابية وتطوراتها المذهلة وكلهم قلقون.

 

قلقون كذلك أغلب حكام الشرق الأوسط، وربما كلهم. يزداد قلقهم وقلق من يجري في فلكهم من مؤيدين ومعارضين مع كل تغير يظهر في مزاج الرأي العام الأميركي. هؤلاء ابتداء في أقصى الشمال بأردوغان وخصومه من أتباع غولن والأقليات وفلول العسكريين والاستخبارات وانتهاء في أقصى الجنوب بعبد ربه منصور هادي وعبد الله صالح و «الحوثيين» و «القاعدة» وتجار الحرب والمنشغلين بها، هؤلاء جميعاً يتخوّفون من مرحلة مقبلة بلا ريب يكون في البيت الأبيض رئيس مقيد بمزاج أميركي جديد صاغته هذه الحملة الانتخابية غريبة الأطوار والأفكار.

كنا خلال الشهور الأخيرة شهوداً على عملية نزوح تاريخي كبير لعديد الحكام في الشرق الأوسط في اتجاه الشمال بعد سنوات بل عقود من استقرار بوصلة السياسة الخارجية والدفاعية في المنطقة على ناحية الغرب. المفارقة هنا هي أنه بينما يكاد يتوحّد الحكام في اختيار روسيا، أي الشمال، مقصداً لنزوحهم السياسي مؤقتاً كان أم أطول قليلاً، تكاد الشعوب تتوحّد في الإصرار على أن يكون الغرب الهدف الوحيد للجوء أو الهجرة. القوارب تبحر من شواطئ غرب آسيا نحو شواطئ البلقان وإيطاليا بينما الطائرات تنقل الرؤساء وحكوماتهم إلى سان بطرسبرغ وموسكو وسوتشي وآخرهم الرئيس روحاني إلى باكو عاصمة أذربيجان، حيث كان الرئيس بوتين في انتظاره خصيصاً قبل غيره.

سادت شكوك لدى حكام دول الإقليم قبل فترة غير طويلة في نيات الرئيس أوباما تجاه مستقبل علاقات بلاده ببلاد الشرق الأوسط وقضاياه. وقف وراء هذه الشكوك بيانات وخطط أميركية معلنة عن توجه جديد في السياسة العالمية لواشنطن يعتبر منطقة آسيا والباسيفيكي نقطة ارتكاز جديدة للسياسة الدفاعية الخارجية. فهمت قصور الحكم في عواصم الشرق الأوسط من إسرائيل غرباً إلى طهران شرقاً ومن أنقرة شمالاً إلى مسقط جنوباً أن أميركا قررت الانسحاب على مراحل من الشرق الأوسط. كان لهذه الشكوك ما يبررها وكان لبعض الظنون ما يؤكدها. المهم فيها من وجهة نظرنا أنها غرست في الرأي العام الأميركي بذور اقتناع بتراجع أهمية الــــشرق الأوسط، وبفكرة أخرى لا تقل أهمية وهي أن العمل السياسي والأمني في هذه المنطقة صار باهظ التكلفة ولن تتحمله طويلاً الخزانة الأميركية. حدث هذا قبل انغماس الولايات المتحدة في معركتها الرئاسية، ولا شـــك عندي في أنه بذلك يكون قد أسس للجدل الدائر في الحــــملة الانتخابية حول قضايا بعينها مثل جدوى تحالـــفات أميركا الخارجية والعلاقة مع الإسلام والهجرة.

لا أبالغ وأنا أقول إن ليس كل ما نطق به دونالد ترامب لغو بلا أساس. كارثة العراق التي تسبّبت فيها أميركا حقيقة واقعة. التهاون الأميركي مع ظاهرة التشدد والإرهاب الإسلامي جريمة سياسية ارتكبها رؤساء سابقون، ولكنها تفاقمت على أيدي أوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون. التردّد الشنيع الذي تعاملت به إدارة أوباما، وربما أيضا الدرجة العالية من انغلاق جهاز صنع القرار في البيت الأبيض، كلاهما مسؤول مباشرة عن مسائل احتوى عليها الخطاب الانتخابي للمرشح ترامب. كذلك يصعب إنكار أن مجمل السياسات الأميركية تجاه قضايا الشرق الأوسط ونتائجها سبب في نقص الهيبة الذي أصاب المكانة الأميركية لدى معظم دوائر الحكم في العالم العربي كما هو واضح بجلاء في الرياض كما القاهرة وأنقرة ودمشق، وكما طهران من جديد. جرى العرف في الصراع مع إسرائيل على اعتبار أن 99 في المئة من أوراق الصراع في يد أميركا، إلا أنه مع استمرار تناقص الهيبة الأميركية دفع الأطراف إلى قاعدة جديدة هي أن 99 في المئة من أوراق الصراع هي الآن في يد إسرائيل. بمعنى آخر، لم تعد الأطراف العربية تنتظر أن تسفر الانتخابات الرئاسية عن رئيس يعيد إلى أميركا دورها ليس فقط في الصراع العربي الإسرائيلي، ولكن كذلك في مختلف قضايا المنطقة وأزماتها.

يخشى بعض أساطين التنظير لمستقبل علاقات أميركا مع الخارج من أن هذه الحملة تكون قد أثرت فعلاً في المزاج العام الأميركي، وبخاصة في اتجاه: أولاً، مزيد من التقلب والتردد في صنع القرار، ثانياً، تعميق الشكوك حول جدوى حلف «الناتو» ومنظومات تحالفات أخرى مثل الحلف من أجل نشر الديموقراطية، ثالثاً، نشر أجواء مفعمة بالخطورة تحيط بالإسلام كعقيدة والمسلمين كشعوب وحكومات وجماعات وأفراد. رابعاً، صورة العالم الخارجي، حال فوضى شاملة بلا أي أمل أو رغبة أو استعداد لبذل جهد لوضعها مرة أخرى في شكل «نظام».

تنتهي قريباً حملة الانتخابات لمنصب الرئاسة الأميركية، وفي ظني أن نهايتها لن تعني نهاية حال القلق الشديد وحال الاستقطاب العنيف اللذين كشفت عنهما الحملة ثم أضافت إليهما قلقاً أشد واستقطاباً أعنف، ليس في أميركا فحسب بل وفي العالم كله، وبخاصة في الشرق الأوسط.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17842
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع107094
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر853568
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52986000
حاليا يتواجد 2358 زوار  على الموقع