موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

بل هن من يغررن بإبليس ذاته

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يقول أحد المختصين إنه حين نصغي لمن قام بجريمة أو عمل إرهابي ما، أحيانا لا يمكننا أن نفرق أو نقتطع المبررات الخاصة من العامة، قد يقول أحدهم أسبابه بكل وضوح، ولكن غالبا ما يكون هنالك أسباب أو دوافع أخرى،

يرفض أن يعترف بها، بل يلجأ إلى التبريرات التي يجدها أسهل من الاعتراف بما يجري في داخله من أمور غريبة، بشعة، مخجلة أو لا أخلاقية! ومن هذه النقطة أنطلق اليوم في مقالتي، فيما يخص الداعشيات اللائي كما يطلقن على التحاقهن بهذه المنظمة الإرهابية كلمة "نفير"! فلقد كتبت مئات المقالات، وأجريت العديد من الدراسات التي تطرقت للأسباب التي تجعل الأنثى تلتحق بالمنظمات الإرهابية، بدأت قبل عقود مع ظهور تجنيد النساء، سواء في أوروبا أو في الأميركتين أو الشرق الأوسط، إلى يومنا هذا مع ظهور القاعدة ومن ثم داعش والنصرة، وكل ما سوف تفقص وتبيض من أسماء جديدة.

 

والآن لننظر إلى الكلمتين "هروب" و"نفير". حين نريد أن نستخدم الأولى من المفترض أن يكون مع البنات اللائي يهربن من أهاليهن لأسباب عدة، وقد يعرفن أو لا يعرفن إلى أين المهم أي مكان يأخذهن بعيدا عمن يتسبب بالألم أو الخوف أو أي من الأسباب التي عرضت في الدراسات عن هروب الفتيات. ولكن ما يجب، وهذا رأي شخصي، ألا تتضمن الإناث، من مجتمعنا، اللائي يذهبن إلى الخارج للالتحاق بالمنظمات الإرهابية، ولنركز هنا على أن أكثرهن إن لم يكن الغالبية سيدات إما متزوجات أو مطلقات، المهم أنهن لسن مراهقات أو فتيات صغيرات بجدايل وشرائط! لأننا في الحالة الأولى قد نتعاطف معهن، بل نبحث لهن عن الأعذار، ونقوم بكل ما يجب كمجتمع متعاون متكاتف أن يجد لهن طرق العودة والصلح أو طرق إيجاد حلول للتحديات التي تسببت أصلا بهروبهن، أما الأخريات فلا يمكن أن نجد أي عذر لهن! فهن خرجن من الوطن وهن يعرفن تماما إلى أين ومع من سوف يلتحقن!

إذا بدلا أن نضيع وقتنا في "لماذا" وقد باتت معروفة ولا تحتاج للشرح، يجب أن نركز على "كيف، ومتى، وأين"؟ كيف حدث وأن انضمت "سين أو صاد" بالذات لداعش أو لغيرها؟ ما الشبكات التي ساعدت في تسهيل عملية الانضمام؟ وأين وكيف تم التواصل والترتيبات؟ قد لا نستطيع أن نخترق الدوافع أو نغيرها بعد تكونها وتمكنها من الفرد، لأننا لو أردنا النجاح نبدأ قبل وليس بعد، بينما مع تضافر المجتمع مع الجهات المختصة، كل في مجال قدراته ومهاراته ومعلوماته، نستطيع اختراق شبكات تجنيد الإرهابيين أو حتى تعطيلها. وهنا لا أعني بإهمال "لماذا"، ولكن هذا الطريق قد أخذ الاهتمام الكافي، مما يجعلنا نفكر بأنه قد جاء الدور للتركيز على الأجزاء الأخرى من تركيبة التساؤل.

إن داعش وغيره من المنظمات الإرهابية يحتاج المرأة، وهذه الخطوة لم تكن فكرة لاحقة، بل خطة إستراتيجية مخطط لها منذ البداية من أجل التأكيد على مفهوم "دولة"، لأنه بدون نساء تابعات له أو أطفال لا يتم له تسويق نفسه على أنه دولة وليس تنظيما أو فصيلا أو كتيبة، ثم أن تجنيدهن ليس فقط للاستمتاع المجاني والتكاثر، بل أيضا من أجل إشعال نار الحقد والكراهية في نفوس النشء، وتربيتهم على حمل شعلة الإجرام بعد موت آبائهم، وقد يكون أيضا تقديم هؤلاء الأطفال قرابين لهمجيتهم، ويتم تجهيزهم لعمليات انتحارية، وهم أصلا لا يفقهون ماهية الموت! نعم يتم التجنيد من أجل رسم صورة المدينة الفاضلة للبقية لكي تُجر الأغنام للمذبح! فلنلقِ نظرة على الصور الدعائية التي تنشر على شبكات التواصل، سنجد نساء سعيدات يتصورن في الطبيعة والهواء الطلق مع الأطفال وهم يلعبون في الساحة العامة أو في ملعب مجاور لسكنهم، أو بجانب مسبح أو سيارة فخمة وهن يحملن الأسلحة مثل الرشاش أو المسدس ويرفعنه في الهواء كعلامة قوة ونصر! فعلا فقد امتهن جلسات التصوير "الهوليودية"، خاصة أيقوناتهن "أم قرقاع وأم ضباع وأم أصباع"! أو تجد صورا لهن في الأسواق حيث وفرة كل شيء من طعام ولباس وغيره، أو برفقة إرهابي "الفوتوجينك أبو شوشة وعضلات" وهما في قمة السعادة: تعالي يا أُخية وستحصلين على زوج مثله! وإن لم تكن الصور كافية، فلننظر إلى "تغريداتهن" عن السعادة والجنة والراحة النفسية التي يتمتعن بها! من هذا كله وغيره يتضح لنا أن وظيفتهن ليس فقط لرسم أفضل اللوحات عن الأسرة في كنف مجتمعهن، بل أيضا لجر المزيد من الإناث، طبعا كل واحدة حسب جنسيتها ولغتها تسلم الملف وتبدأ بالتجنيد من خلال العالم الافتراضي! هذا عدا استخدامهن في التجسس ومراقبة المجتمع الفاضل الذي يفرضونه بالقوة، ومن تخالف تُجلد، ومن تحاول الهرب تُقتل! كلا لسن هاربات ولا مغرر بهن، بل هن من يُغررن بإبليس ذاته!

من وجهة نظري، إن أحد أسباب نجاح داعش في الاستمرار في التجنيد رغم ما يتعرض له من ضربات قوية وموجعة تسببت في خسارته لمساحات كبيرة، هو أننا ركزنا كمجتمع على الأسباب "لماذا" وأهملنا الطرق التي يتم فيها التجنيد! يقول المحلل الصيني سون تزو: (Sun Tzu) "إن كنت تعلم قدراتك وقدرات خصمك، فما عليك أن تخشى من نتائج مئة معركة. وإن كنت تعرف قدرات نفسك، وتجهل قدرات خصمك، فلسوف تعاني هزيمة ما بعد كل نصر مكتسب. أما إن كنت تجهل قدرات نفسك، وتجهل قدرات خصمك، فالهزيمة المؤكدة هي حليفك في كل معركة". إننا بحاجة إلى اختراق دعايتهم وعرض أكاذيبهم في مساجدنا، ومدارسنا، وجامعاتنا، بل يوميا على إعلامنا وجميع وسائل التواصل الاجتماعي، أما طرق التجنيد والتواصل وتسهيل الترتيبات من المغادرة حتى الالتحاق فهذه طبعا من مهام الجهات المختصة، ولا سيما عند القبض على إحداهن قبل أن تغادر أو قبل أن تصل إليهم. المهم عند تضافر جهودنا جميعا كمواطنين بهمة ووعي وإرادة، نستطيع أن نسهم في نهايتهم بإذن الله تعالى.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16537
mod_vvisit_counterالبارحة31915
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع48452
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر841053
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50817704
حاليا يتواجد 2422 زوار  على الموقع