موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

الذبح جريمة وليس خطأ

إرسال إلى صديق طباعة PDF


حين يخرج أحد اللاعبين عن خطة الهجوم أو الدفاع في مباراة رياضية نستطيع أن نقول "خطأ فردي" فما الناتج هنا؟ خسارة المباراة؟ فليكن... إنها ليست خسارة أرواح! حين يصرح أحد أفراد فريق دبلوماسي ما بعكس رؤية الدولة التي ينتمي إليها نستطيع أن نقول "خطأ فردي" فما الخسارة هنا؟

إحراج للدولة ولكنها تستطيع أن تسارع بالنفي، وبالطبع هنا لن يكون أي خسارة للأرواح! فهل أعلن الحرب ونسف دولا؟ بالطبع لا مجرد كلمات تُجرد من تأثيرها فور صدورها! إن الخطأ الفردي يقبل حين يقع في دائرة النوايا الحسنة، أي أن فاعله أراد به خيرا ولم يتم له ذلك أو جانبه الصواب في اختياره، ولكن حين يتم ذبح طفل، كيف يمكن أن نتقبل تبريرا على أنه كان خطأ فرديا؟!

 

لقد صدم العالم من همجية إرهابيين من تنظيم "نور الدين الزنكي" المعارض للنظام السوري، بعد أن تابع مشهد ذبح الطفل عبدالله عيسى، اللاجئ الفلسطيني الذي تم خطفه من مستوصف في مخيم حندارت للاجئين الفلسطينيين! طفل لم يتجاوز الثانية عشرة من عمره يبدو عليه الفقر بملابس رثة، يتهم بأنه يقاتل مع النظام ويجر ويعذب ثم يذبح بكل برود أعصاب! خطأ فردي؟! من الذي خطفه؟ من الذي عذبه؟ من الذي صوره؟ من الذي ذبحه؟ من الذي كبر وهلل؟ ومن الذي نشر المقطع متباهيا بإنجازه؟ كلهم فرد واحد؟! لننسى إذن الحساب والجبر والهندسة فلدينا عباقرة فاقوا أينشتاين في الذكاء! ولنفرد لهم البساط الأحمر ونفتح لهم المجال لكي يعيدوا تعليمنا بل تعليم أبنائنا من بعدنا!

خطأ؟! أنا أقول لكم أين الخطأ! الخطأ أنهم كانوا أغبياء ونشروا مقطع همجيتهم! الخطأ أنهم أحرجوا داعميهم وجماعتهم! الخطأ أنهم بينوا أن عملية الذبح لديهم ليست بجديدة، بل نفذت بكل مهنية وكأن منفذها يذبح دجاجة! من يقوم بمثل هذا الفعل الهمجي دون أي تردد وبكل أريحية، يسانده من حوله بالتشجيع مكبرين ومهللين، لا يدل أبدا على أنه كان يريد خيرا، والمسكين فجأة تحمس ووقع تحت تأثير مشاعر الغضب فلم يعي ما كان يفعله! أما من كان حوله والظاهر أنهم فجعوا من الموقف بل ربما لم يتوقعوا ما كان سيفعله رفيقهم فكان التكبير والتهليل ردة فعل بريئة منهم، فلم يكن بيد أي منهم أن يردعه أو يوقفه، معهم حق "إخوة الشياطين" فلقد شلهم الموقف! أما الذي صور والذي نشر فيما بعد كان في حالة ذهول أو ربما كان "جني" ما قد تلبسه فهو لم يكن هو حينها وإلا على الأقل لما كان صور أو نشر دليل إدانة مجموعة بأكملها لكي يرى العالم بأكمله ويشهد على همجيتها! نعم إنه بالتأكيد خطأ الجني الذي صوّر له بأن العالم سيصفق ويحمله على الأكتاف ومن يعلم فقد تُقدم له العروض ليتجه إلى هوليوود ويوما ما يفوز بالأوسكار في مجال الإخراج أو التصوير!

خطأ؟! يا لفرحة الطفل الذي فصل رأسه عن جسده! فعلا الآن يستطيع أن يستريح في قبره بعد أن علم أن ما حصل له كان مجرد "خطأ" وليس هذا فقط بل فردي أيضا! فمن خطفه ومن حاكمه ومن عذبه ومن صوره ومن نشر مشهد ذبحه... كلهم فقط شخص واحد أخطأ وبهذا فهو بريء كبراءة الذئب من دم يوسف!

من يريد أن يجد الأعذار لمثل هؤلاء القتلة سيتقبل مثل هكذا تبرير! ولكن لمن لا تنطلي عليه حيل التلاعب بالمفاهيم والكلمات يجب ألا يكون هذا الفعل المشين مفاجأة بل ليتوقع المزيد! ليترك كل المقاطع البشعة التي تم نشرها عنهم وعن غيرهم، وليركز فقط على ما يظهره هذا المقطع بالذات من أن ما تم القيام به ليس بجديد أو حالة منفردة، وأن ما تم القيام به أمر عادي ومكرر!

خطأ فردي؟! حتى إن تم محاكمة الإرهابي الذي ذبح أو محاكمة كل من شارك بالمشهد، هذا لن يقضي على الفكر الذي خرج منه هذا التصرف الهمجي! فعندما تستأصل تفاحة فاسدة فإنك بالطبع لم تستأصل الأسباب التي أدت بهذه التفاحة إلى أن تفسد! تفاحة! عذرا فهذا "خطأ فردي" مني باختيار التشبيه! حقا فإن تم محاكمتهم فلن يتم ذلك إلا إرضاءً للرأي العام والعالمي تحديدا! وبماذا سيحكم عليهم؟ الإبعاد والتجريد من الرتب! أم ربما السجن المؤبد! وفي أي سجن؟ أم سيتم تدويرهم بين السجون حسب المناطق التي يتنقلون فيها! أو قد يكون الإعدام! المهم هنا بالنسبة لهم ولمن يقف وراءهم أن محاكمة ستجرى حتى يلتقط الخيط مؤيديهم ومن ثم يتم التعتيم والتغطية عن جرائم أخرى بالطبع، هذه المرة لن يتم نشرها أو تداولها، فلقد انتهى درس الأغبياء وكان ثمنه غاليا! وتستمر مسرحية الذئاب البريئة التي لا ترتكب جرائم بل "أخطاء فردية"! بالطبع ستكون هنالك محاكمة وسيحكمون بنفس العدالة التي يحاكمون بها أعداءهم! نعم ستكون هنالك محاكمة ولكن لكسب الوقت ليس إلا، إلى أن يحدث شيء ما في صالحهم، ويتحول تركيز الرأي العام إلى أي اتجاه وكل اتجاه إلاّ نحوهم!

إن شماعة الخطأ الفردي لم تعد تنطلي إلا على من يريد أن يصدق! وحيث إنه ما زال هنالك من يريد أن يصدق فلننتظر المزيد من الهمجية! فالشماعات على ما يبدو ما زال فيها مساحات وتتحمل، وبما أن ناقوس الخطر قد أصابه الصدأ فلندق مسامير في النعوش وأخرى على الشماعات!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18500
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع79215
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر871816
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50848467
حاليا يتواجد 2197 زوار  على الموقع