موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

أساليب نضالات الطبقة العاملة، في ظل النظام الرأسمالي المعولم…..

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

إلــــــــــــــى:

ـ الطبقة العاملة في عيدها الأممي: فاتح ماي 2016.

 

ـ النقابات المناضلة التي تستحضر أهمية انتزاع المزيد من المكاسب لصالح العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين.

 

ـ أحزاب الطبقة العاملة، الحريصة على توعيتها بأوضاعها المادية، والمعنوية، وبدورها التاريخي لصالح البشرية، وقلب موازين القوة لصالح الكادحين عبر العالم.

ـ الأوفياء إلى الطبقة العاملة، وإلى فكرها، وإلى أيديولوجيتها، والعاملين على بناء حزبها الثوري.

ـ شهيد الطبقة العاملة المغربية: الشهيد عمر بنجلون.

ـ فقيد الطبقة العاملة المغربية: الفقيد أحمد بنجلون.

ـ من أجل:

§ ـ التفكير في بناء الحزب الثوري: حزب الطبقة العاملة.

§ـ التمسك بأيديولوجية الطبقة العاملة، القائمة على أساس الاقتناع بأيديولوجية الاشتراكية العلمية.

§ ـ التحرير، والديمقراطية، والاشتراكية.

محمد الحنفي

تقديم:

إن التحديات التي تواجهها الطبقة العاملة كثيرة، ومتعددة، وخاصة في ظل عولمة اقتصاد السوق، المعبر عن عولمة النظام الرأسمالي العالمي المعولم، الذي تحول إلى أخطبوط استغلالي، في استغلاله المادي، والمعنوي للعمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، وللشعوب في كل قارات الأرض، إلى درجة أن مايخسره في بلد معين لهذا السبب، أو ذاك، يكسبه مضاعفا في بلد آخر. وهو ما يعني أن العمل غير المنتج، وغير المضاعف الربح، أصبح غير وارد، وإن مضاعفة الأرباح، عن طريق استغلال المعرفة في الإنتاج، تزداد أهمية بالنسبة للنظام الرأسمالي. وهو ما يترتب عنه تطور، وتطوير التأهيل المعرفي، والعلمي، والفلسفي، والفكري، والتقني للعمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين؛ لأن ذلك التطور، والتطوير، صار شرطا للحصول على العمل، أو للاستمرار فيه. وهو ما يشكل تحديا كبيرا بالنسبة للطبقة العاملة، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، الذين عليهم أن يحرصوا على تاهيلهم، من أجل أن يلتحقوا بعمل معين، أو من أجل الاستمرار فيه.

ومعلوم أن التكوين بالشكل الذي تريده الرأسمالية، في أي مستوى من المستويات المعنية، أصبح مكلفا كثيرا، وفي خدمة الرأسمالية بامتياز، كما في خدمة الرأسماليين.

وانطلاقا من معطى التكوين، والتأهيل المعرفي، والعلمي، والتقني، نجد إجراء تحول عميق في مفهوم، وفي بنية الطبقة العاملة، دون تغيير الجوهر من وجود الطبقة العاملة نفسه، الذي هو إنتاج الخيرات المادية، والمعنوية.

فالتحول في بنية الطبقة العاملة، يروم رفع مستوى إنتاجها المادي، والمعنوي، الذي يترتب عنه ازدياد الفوائد الرأسمالية، ونمو، ومضاعفة ما يصير في حوزة الرأسماليين، مما يؤدي، بالضرورة، إلى النمو السرطاني للرأسمال الفردي، دون أن ينعكس ذلك إيجابا على حياة المنتجين المؤهلين، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين. وهو ما يقتضي إعادة النظر في الأساليب النضالية التقليدية، التي لم تعد مجدية، بقدر ما تحولت إلى وسيلة للتاثير على مستوى أجور العمال، إن لم تؤد بالضرورة إلى التخلص منهم. وهو ما يعني فقدان العمل، أو فقدان القدرة على الاستمرار فيه، خاصة، وأن الرأسمالية، أصبح من مصلحتها التخلص منهم، حتى تتفرغ للاستفادة من الإنتاج الآلي، الذي لا يحتاج إلا إلى قلة من المؤهلين، ذوي تكوين خاص، لإدارة الإنتاج الالي.

فالإنتاج الآلي، هو إنتاج مضمون، وغير مهدد بالتوقف، ومن يديره، يمكن أن يتلقى أجرا مرتفعا، دون أن يظهر ذلك على فوائد الرأسمال، والرأسماليين، من عملية الإنتاج المادي، والمعنوي، خاصة، وان الإنتاج الآلي، يحتاج إلى معرفة متقدمة، ومتطورة باستمرار، وعميقة، تستطيع ضمان استمرار الإنتاج الآلي، وتقدمه، وتطوره، لضمان ارتفاع مردودية الإنتاج.

فإعادة النظر في الأساليب النضالية يقتضي:

1) إعادة النظر في الأساليب النضالية النقابية التقليدية، التي لم تعد تخدم مصلحة الطبقة العاملة، بقدر ما تلحق الأضرار الكبيرة ببنيتها، وبمصيرها، وخاصة في ظل الأنظمة الرأسمالية التابعة، التي أصبحت تعد مفرخة للرأسمال، وللرأسماليين، نظرا لغياب قوانين العمل، أو لعدم تفعيل ماهو موجود منها، لجعل العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، يتمتعون، ولو بجزء يسير من القوانين المعمول بها.

2) إعادة النظر في قوانين العمل، حتى تصير حامية للعمال المنتجين، من جبروت الرأسماليين أرباب العمل، الذين لا يهتمون إلا بالأرباح اللا حدود لها، ولردع الرأسماليين أنفسهم، الذين ينتجون بقراراتهم المزيد من المآسي، في مجتمعات البلدن ذات الأنظمة الرأسمالية التابعة.

3) إيجاد برنامج تكويني / نقابي، يهدف إلى تحقيق غايتين أساسيتين:

الغاية الأولى: تكوين العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، أو إعادة تكوينهم، في أفق مسايرتهم للتقدم، والتطور الذي يعرفه مجال التأهيل، والتكوين.

والغاية الثانية: ربط التاهيل بالتكوين، بالعمل على رفع مستوى الوعي، بما يتناسب مع مستوى التطور، الذي تعرفه العملية الإنتاجية، في شموليتها، ضمانا لاستمرار التناقض بين العامل المنتج في تطوره، وبين الرأسمالي رب العمل، حتى لا يصير العمال المنتجون بدون حقوق، مندمجين في البنية الرأسمالية، ليتخذ ذلك ذريعة للقول بانقراض الطبقة العاملة المنتجة.

4) تحويل النقابة إلى إطار، لإشاعة الفكر العلمي، في صفوف العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، لمواجهة الفكر الخرافي، والظلامي، الذي يسود في صفوفهم، كما يسعى الرأسماليون إلى ذلك، لجعل العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، حتى ينصرفوا عن التفكير في واقعهم.

5) الانتقال بالعمل النقابي الصرف، إلى مستوى الربط الجدلي بين النضال النقابي، والنضال السياسي، حتى يصير العمل النقابي، وسيلة للانفتاح على الواقع الاقتصادي، والاجتماعي، والثقافي، والسياسي، وصولا إلى تحديد موقف معين، من الاختيارات السائدة، وترجمة ذلك الموقف على أرض الواقع.

6) اهتمام حزب الطبقة العاملة، وباقي أحزاب اليسار، ببث الفكر الاشتراكي العلمي، في تطوره، في صفوف العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، والحرص على جعل الفكر الاشتراكي العلمي، مستوعبا للتحولات الجديدة، التي تعرفها الطبقة العاملة المؤهلة علميا، وفكريا، ومعرفيا، وتكنولوجيا، والتي يجب على حزب الطبقة العاملة، وأحزاب اليسار، فتح نقاش مع العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، والاستماع إلى آرائهم، والأخذ بالصائب منها، والعمل على أجرأته أيديولوجيا، وسياسيا، في أفق تحول حزب الطبقة العاملة، وأحزاب اليسار، إلى أحزاب للكادحين.

وحتى نصل إلى قيام النقابات بدورها كما يجب، وقيام حزب الطبقة العاملة بدوره، في الارتباط الإيجابي، والموضوعي بالعمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، سنتاول سلاح الإضراب، والاعتصام، كقوة ضغط:

هل لا زال يكفي لتحقيق الضغط اللازم، لتحسين وضع الطبقة العاملة، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين؟

كما نتناول رؤيانا حول تأثير الحزب السياسي، وحزب الطبقة العاملة، على النضال من أجل سياسة مستقلة بالطبقة العاملة:

وكيف يحقق مطالبها بالتغيير الجذري، وإقامة عالم أفضل؟

بالإضافة إلى الإشارة إلى ضرورة اتحاد الأحزاب العمالية، واليسارية، حول برنامج، ورؤيا واضحة، لما تعيشه البشرية، في ظل النظام الرأسمالي، لتغيير وضع الطبقة العاملة، والمجتمع بأكمله، كما سنتناول تقييمنا لتأثير التطور العلمي، والتقني، والصناعي، على بنية الطبقة العاملة، ودورها في المجتمع:

وكيف أثر شيوع التعصب الديني، والمذهبي، والجنسي، على دور، ومكانة المرأة العاملة في المجتمع؟

ورؤيانا لدور النقابات العمالية المستقلة، في الدفاع عن حقوق العمال، ومصالحهم، كما نتناول أمر تسليح الطبقة العاملة، وأحزابها، ومنظماتها، بافق سياسي / اشتراكي واضح، يجنبها الوقوع في فخ الاحتيال السياسي لرأس المال، ويقيها من أن تسقطها الدعاية السياسية البورجوازية، مثل دعاية الحرب ضد داعش، أو الحرب ضد الإرهاب، وضد الفساد، كما جاء في ارضية دعوة الحوار المتمدن، لنصل إلى أن الشروط الجديدة، التي يعيشها العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، تقتضي إعادة النظر في كل الأساليب التقليدية، على المستوى النظري، وعلى مستوى الممارسة، من أجل إنتاج أساليب جديدة، تنسجم مع التحولات الجديدة، في بنية الطبقة العاملة، في أفق ظهور الأداء النقابي، الذي يصير منتجا للربط الجدلي بين النضال النقابي، والنضال السياسي، وتطوير أداء حزب الطبقة العاملة، وباقي أحزاب اليسار، في صفوف العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، من أجل إعادة الاعتبار إلى دور الطبقة العاملة التاريخي، الذي تقوم الرأسمالية، بهمجيتهان وبحيلها المتعددة، والمتعاظمة، دون الوصول إلى إنجاز ذلك الدور التاريخي، الذي تبرهن كل الشروط القائمة، على ضرورة تجاوز ضعف أحزاب اليسار، وحزب الطبقة العاملة، من أجل تمكين العمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين، من المساهمة الفعالة، في إنجاز دورهم التاريخي لصالح البشرية، التي تئن تحت وطأة همجية الاستغلال الراسمالي: المادي، والمعنوي.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2749
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90281
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر882882
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50859533
حاليا يتواجد 2514 زوار  على الموقع