موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

الانتفاضة في شهرها السادس

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يوم الثلاثاء الموافق الثامن من آذار/ مارس سنة 2016، أسمته حكومة نتنياهو بيوم الثلاثاء الأسود، وذلك بسبب وقوع أربع عمليات طعن قُتِلَ فيها جنديان وجرح أربعة عشر جنديا ومستوطنا.

 

وتزداد أهمية هذا اليوم كونه جاء بعد مقالات تمادت في اعتبار الانتفاضة إلى انحدار وزوال، ليبدّد أوهام كل من لا يريد لهذه الانتفاضة أن تستمر وتحقق أهدافها.

لا يكفي بالنسبة إلى كارهي الانتفاضة، ليس من شلة نتنياهو فحسب، وإنما أيضا من بعض الفلسطينيين والعرب، خمسة أشهر وأحد عشر يوما من الشهر السادس ليقتنعوا، أو يسلموا، بأن الانتفاضة اندلعت وستستمر، وسوف تتصاعد وتحقق أهدافها بإذن الله.

أما بالنسبة إلى نتنياهو فإنه لأمر جيد أن يغرق في وهم وقف الانتفاضة وإزالتها. لأن من الضروري أن يفعل ذلك ليشتدّ ساعد الانتفاضة، فلا يصحو على نفسه، إلا وهو مضطر إلى الانسحاب من الضفة والقدس، وعلى تفكيك المستوطنات، وليسمه "إعادة انتشار" أو "فك ارتباط". ولكن بالنسبة إلى من هم من الفلسطينيين والعرب، ويعملون على وقف الانتفاضة وعلى رأسهم الأجهزة الأمنية الماضية من خلال التنسيق مع الأجهزة الأمنية الصهيونية، فهؤلاء يرتكبون جريمة بحق قضية فلسطين وشعبها، بل وبحق أنفسهم لو يعلمون، فهم ممن أنفسهم يظلمون. وتبا لهم لو لم يتداركوا أمرهم قبل فوات الأوان.

لأن نزول جماهير الضفة والقدس وقطاع غزة كما السيول الجارفة آت لا محالة. فالاحتلال وصل حدا لم يعد من الممكن أن يستمر، واستفحل الاستيطان، وراح يبتلع الأرض والأحياء في الضفة والقدس، وما زال المستوطنون يحاولون الاعتداء على المسجد الأقصى. وأما الأسرى فقد حان وقت إطلاقهم مع زوال الاحتلال. ثم كيف يستمر حصار قطاع غزة الذي قدّم للقضية الفلسطينية والأمن القومي المصري ثلاثة انتصارات مدوية في مواجهة ثلاث حروب عدوانية شنها جيش الكيان الصهيوني؟

لقد تغيرت موازين القوى في غير مصلحة الكيان الصهيوني وحماته الدوليين تغيرا كبيرا وملحوظا. الأمر الذي يجعل انتصار الانتفاضة ممكنا وقابلا للتحقيق. فجيش العدو الصهيوني مهزوم بأربع حروب 2006 في لبنان و2008/ 2009 و2012 و2014 في قطاع غزة. وقد اضطر إلى الانسحاب بلا قيد أو شرط من جنوبي لبنان عام 2000، ومن قطاع غزة مع تفكيك المستوطنات عام 2005 (بفضل الانتفاضة الثانية) كما أن هذا الجيش الذي كان يعد الجيش الخامس أو الرابع في العالم، واشتهر بأنه الجيش الذي لا يُهزَم أصبح الآن قوات شرطة لتكريس احتلال الضفة والقدس ومواجهة أفراد المقاومة. ولم يعد جيشا ميدانيا كما كان حاله قبل الانتفاضة الأولى. فقد مرّ عليه حتى اليوم من 1988 أكثر من ربع قرن وهو يستخدم الأطفال دروعا بشرية في أثناء اعتقال المقاومين.

ثم هنالك العامل المتعلق بالقيادة السياسية الراهنة في حكومة نتنياهو، إذ راحت تتسم بضيق الأفق والتخبط والعزلة حتى من وجهة النظر الصهيونية. ويكفي دليلا أن تُقارَن بالقيادات التي عرفها الكيان الصهيوني منذ نشأته. فهذه القيادة مؤهلة لارتكاب الأخطاء الفادحة في مواجهة الانتفاضة مما سيصب الزيت على النار. ويزيد من أزمة حكومة نتنياهو واستمرار الاحتلال والاستيطان.

وثمة أيضا حالة من الرعب التي أخذت تتبدّى في الكيان الصهيوني كما حدث مثلا في تل أبيب بعد عملية الشهيد نشأت ملحم حيث انتهت بقتيلين، ورمي سلاحه المتواضع في الحاوية، وهروبه واختفائه حوالي سبعة أيام. مما فرض ما يشبه حالة منع التجول خلال تلك الأيام في العاصمة التي اشتهرت بأنها لا تنام. وذلك خوفا من أن يكون مختبئا في أحد أحيائها.

ويمكن أن يضاف هنا أن الوضع العام لأمريكا وأوروبا لا يسمح لهما أن يتحملا انتفاضة تدوم بضع سنين كما حدث في مرحلة الانتفاضتين الأولى والثانية. كما أن الرأي العام فيهما أصبح أكثر تعاطفا مع الشعب الفلسطيني. وسيصبح ضاغطا على حكومة نتنياهو أمام أهداف الانتفاضة وهي: دحر الاحتلال، وتفكيك المستوطنات، وإطلاق الأسرى، وفك الحصار عن مليوني فلسطيني في قطاع غزة.

وخلاصة: إذا حصرت أهداف الانتفاضة في هذه الأهداف الأربعة، التي لا خلاف عليها فلسطينيا لتشكيل أوسع وحدة فلسطينية تحت برنامجها، والمتفق على شرعيتها من قِبَل كل الدول، والقابلة للتحقيق إذا تحوّلت الانتفاضة إلى عصيان مدني شعبي سلمي في كل المدن والقرى في الضفة والقدس وقطاع غزة. وذلك في أقل من سنة.

وهنا يجب أن نتوقف أمام الحقائق التالية:

1- الأولى ضرورة الثقة من خلال فهم دقيق لموازين القوى القائمة بأن في الإمكان إنزال الهزيمة بنتنياهو وحكومته وجيشه، وتحقيق تحرير القدس والضفة بلا قيد أو شرط، بإذن الله.

2- أن الأهداف الأربعة: أ- دحر الاحتلال، ﺑ- تفكيك المستوطنات، ﺟ- فك حصار قطاع غزة، د- إطلاق كل الأسرى، تكفي برنامجا للانتفاضة ويخطئ كل الذين لا يعتبرونه كذلك ويطالبون بصوْغ "برنامج وطني" أو "مشروع وطني" يتعدّى هذه الأهداف ويتحوّل إلى خلافيات وانقسامات، ويقود الصراع إلى المفاوضات كما حدث في السابق. ويخطئ من يشترطون وجود قيادة مركزية للانتفاضة حتى تُعْتَبَر انتفاضة. فهذه مسألة متروكة لتطورات الانتفاضة وخصوصيتها.

3- يجب عدم جر النضال الفلسطيني للبحث عن حل للقضية الفلسطينية أو التقدم بحلول أيا كان نوعها: "لا حل الدولتين"، و"لا حل الدولة الواحدة". فنحن تحت احتلال يجب أن يرحل، وتحت استيطان يجب أن يفكّك، وبعد ذلك لكل حادث حديث. وبعدئذ ليكن الاختلاف بين من يريدون التحرير الكامل ومن يبحثون عن حلول دون ذلك.

4- يخطئ من يقوّم مسار الانتفاضة بحصرها في عمليات الطعن والدهس وإطلاق النار، فإذا زادت تفاءل، وإذا تناقصت تشاءم. وقال الانتفاضة في تراجُع. ولقد أثبتت التجربة خلال الأشهر الماضية ضرورة أن تقوَّم الانتفاضة بما لا يحصرها بمنسوب العمليات فقط؛ فثمة الاشتباكات مع الحواجز ومختلف ألوان المقاومة بما فيها التحركات الشعبية كجنائز تشييع الشهداء أو نشاطات دعم الذين تُنسَف بيوتهم أو يُعتقلون أو مساعدة الجرحى. أو حتى التحركات الشعبية النضالية كإضراب المعلمين واصطدامهم بالأجهزة الأمنية التي تحمي الاحتلال والاستيطان، وتقف ضد الانتفاضة.

وبكلمة، لا بد أن يقرأ تقويم الانتفاضة أولا من ناحية سمة التعرّج تصعيدا وهبوطا في منسوب العمليات، إذ المهم ملاحظة الخط البياني العام، وثانيا إعطاء الأهمية العالية لمختلف نشاطات الانتفاضة الأخرى الشعبية والمواجهة للحواجز وهي كثيرة جدا، وإن لم يغطها الإعلام كما يجب، إذ لا يهتم إلا بالعمليات. وثالثا، ملاحظة الإرهاصات لتصعيد التحركات الشعبية، وصولا إلى الانتفاضة الشعبية الشاملة.

 

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

طموحات أوروبا في أن تكون قطباً عالمياً

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    قضى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أسبوعاً يتجول في ساحات المعارك في شمال بلاده بمحاذاة ...

هُويّات متأزّمة للأميركيين العرب

د. صبحي غندور

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    الأميركيون كلّهم من أصول إثنية وعرقية، تشمل معظم بلدان العالم، ولذلك، تسمع عن «الأميركيين ...

أي «تهدئة» يريدها نتنياهو؟

عوني صادق

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    محاولة الاختطاف التي نفذتها وحدة خاصة من قوات الاحتلال شرق خان يونس، مساء الأحد ...

جمهوريات الايتام و الارامل و المشردين

د. سليم نزال

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    الكوارث التى حلت ببعض مجتمعاتنا سيكون لها تاثير علينا و على اولادنا و على ...

تجار الحروب يحتفلون بالسلام

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    هذا العالم لايتوقّف فيه اختلاط مشاهد الدراما بمشاهد الكوميديا. فمنذ بضعة أيام تجشّم قادة ...

الانتخابات الأميركية.. قراءات إسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    في ظل تعزيز الجمهوريين لأغلبيتهم في مجلس الشيوخ الأميركي، واحتفال الديمقراطيين بالفوز في مجلس ...

بث الكراهية.. الخطوة الأولى نحو الحرب ضد الصين

جميل مطر

| الخميس, 15 نوفمبر 2018

    التاريخ يمكن أن يعيد نفسه أو التاريخ لا يعيد نفسه جدل لا يعنينى الآن. ...

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22625
mod_vvisit_counterالبارحة51843
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع283657
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر732300
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60516274
حاليا يتواجد 4232 زوار  على الموقع