موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

إذ يرقص الشيطان حول ظاهرة «داعش»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

من حق الكثيرين أن يطرحوا أشكالاً من الأسئلة، الملأى بالشكوك والظنون، حول سيرورة ظاهرة ما يسمى «الدولة الإسلامية» ونظام حكمها من قبل الجماعة الجهادية التكفيرية العنفية المسماة «داعش».

 

ذلك أن هناك الكثير من شعاراتها وتصرفاتها وعلاقاتها التي توحي بأنها ليست نبتة ذاتية من صنع شباب وشابات مسلمين غيورين على دينهم وراغبين في إقامة دولة لذلك الدين، حتى ولو كان فهمهم لشريعة ذلك الدين ومعاملاته فهماً متخلفاً وظالماً ومتصادماً مع أنبل ما في العصر الذي نعيش من قيم وحقوق وضوابط.

لو كان ذلك الفهم البليد المجنون نتيجة لعاهة في نبتة ذاتية، وليست نبتة زرعتها أيادي الغير وتولت رعايتها جهات خارج نفسها، لبقيت تلك النبتة محدودة في إمكاناتها وسرعة نموها، ومحصورة في تربتها وفي تأثيراتها في البشر والمجتمعات والدول عبر العالم كله، بل ولما بقيت عصية حتى الآن على كل محاولات احتوائها ومنع انتشارها وإلحاق هزيمة بتركيبتها العسكرية.

أصابع كثيرة تشير إلى هذا الغير الخارجي الذي لعب دوراً محورياً في زراعة نبتة «داعش»، ابتداء بما نشرته مواقع «ويكيليكس» الشهيرة التي سمت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والكيان الصهيوني كمؤسسين لتنظيم «داعش» سواء بصورة مباشرة أو غير مباشرة، مروراً بجهات عربية وإقليمية قدمت أنواعاً من المعونات المادية واللوجستية، وانتهاء بذكر أسماء مئة وثلاثين من الأفراد والجهات الموسرة التي أغدقت المال. وكانت النتيجة تكوين جيش دولي في فترة قصيرة من عشرات الألوف من المتطوعين من كل أنحاء العالم، جيش مجهز بأحدث وأفتك الأسلحة ولديه المعرفة والخبرة القتالية ذات المستوى العالمي الرفيع.

كل ذلك تم والغرب كله يدعي عبر عشر سنوات كاملة بأنه في معركة حياة أو موت مع الإرهاب الدولي، ليتفاجأ هذا الغرب، بقواه الاستخباراتية والتجسسية الهائلة، باحتلال «داعش» لثلث أرض العراق وانتقالها إلى سوريا ونجاحها في تمرير الألوف عبر تركيا التي، ومعها الغرب والصهيونية وبعض العرب، أغمضت العيون وأخرست الألسنة عن الخوض في الموضوع، وأخيراً نجاحها في تهيئة خلايا نائمة في طول وعرض العالم كلُه بما فيها عواصم الدول الكبرى.

وما إن تم ذلك ونفخ في صور الكذب والتظاهر بالبراءة الشيطانية حتى استعمل وجود «داعش» كقميص عثمان لتتكون في لمحة بصر مجموعات جهادية متعددة متصارعة، بجداول أعمال متناقضة، بأهداف سياسية متباينة، بارتباطات ظاهرة وخفية باستخبارات وحكومات في أرض العرب وخارجها. وجميعها، وبقدرة قادر، لديها الجيوش أو الميليشيات المسلحة المدربة الممولة والقدرة الفائقة على احتلال الأراضي وتنظيم الإدارة والحكم فيها.

في هذا الخضم من تشابك المحلي بالدولي، السياسي بالديني، الديني بالطائفي، الحاضر بحزازات الماضي، أحلام الصغار بلعب دور الكبار، الأخبار بالتحليلات المضللة، الجهل والثقافة البليدة عند الملايين بالانقياد الأعمى لاتهامات مفبركة ولصراعات عبثية من مثل صراع الإسلام السني في مواجهة الإسلام الشيعي المضحك المنهك للأرض وللأمُة.. في هذا الخضم المتشابك اللابس ألف قناع، المتغير يومياً، اختفى موضوع قيام «داعش» الذاتي المبني على فهم خاطئ للإسلام وعلى استعمال انتهازي مجنون لتعاليمه، ليحل محله تشخيص رئيسي أكبر وأقوى دولة في العالم بأن «داعش» هي في الحقيقة قوة قتالية إرهابية دولية لن يمكن قهرها إلا بعد عقود من المواجهة من قبل تحالف دولي يضم العشرات من الدول التي تكون فيما بينها قوة عسكرية جبارة.

في هذه الأجواء العاصفة في القطرين العراقي والسوري تهيأت الأجواء، ومرة أخرى بقدرة قادر منظم متآمر، لانتشار «داعشي» سريع وناجح في ليبيا وتونس وسيناء وعدة دول إفريقية واليمن وبعض دول الغرب. لم يجد التنبه الدولي لخطر «داعش» ولم يجد الحلف الدولي الكبير لمحاربته، لم يجديا في منع الانتشار والترسخ والتعاظم في مجتمع بعد مجتمع.

وفي هذه الأجواء العاصفة المخيفة بدأت حملة إعلامية ظالمة على الجاليات الإسلامية الساكنة في دول الغرب وعلى الدين الإسلامي، حملة إيديولوجية قبيحة لجعل الإسلام العدو الأكبر والأخطر لحضارة الغرب.

وفي الأرض العربية قاد الوجود «الداعشي» الخطر الإنسان العربي إلى الابتعاد عن شعاراته العروبية والديموقراطية الكبرى ليطلب الستر تحت جناح هذا الديكتاتور الصغير أو ذاك الطائفي المتزمت أو ذاك الحكم المتخلف.

ليس هذا بالطبع تبرئة للعامل الذاتي المتمثل في وجود تراث فقهي إسلامي متخلف ساهم في تهيئة بيئة صالحة لقيام القاعدة و«داعش» والنصرة وأخواتهم وأبناء عمومتهم. ذلك أن تاريخ العرب مملوء بمد وجزر لقيام واختفاء مثل تلك التوجهات والتنظيمات، قيامها بصورة ذاتية واختفائها بصورة ذاتية.

في هذه المرة يدخل العامل الخارجي بقوة وتآمر واستراتيجية بعيدة المدى وبتفاهم مع قوى سياسية محلية.

موضوع «داعش» لم يعد مرتبطاً بوجود تنظيمها أو عدم وجوده، فهناك الكثيرون ممن على استعداد لأخذ مكانها، وإنما هو في أعماقه موضوع مستقبل أمة العرب ووطنها، ومستقبل وحدتها ونهوضها ودخولها في مسيرة الإنسانية الحديثة. ولأنه كذلك يرقص الخارج رقصة الشيطان معه ومن حوله.

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

غيفارا في ذكرى استشهاده : الثوريون لا يموتون

معن بشور

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

  لم يكن "أرنستو تشي غيفارا" أول الثوار الذين يواجهون الموت في ميدان المعركة ولن ...

ما بعد الاستفتاء بالعراق… أفي المقابر متسع لضحايانا؟

هيفاء زنكنة

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

بخوف شديد، يراقب المواطن العراقي قرع طبول الحرب، بعد اجراء استفتاء إقليم كردستان، متسائلا عما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7666
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع62246
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر553802
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45616190
حاليا يتواجد 2944 زوار  على الموقع