موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الحزام

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كم أخشى أن تتحول مقالاتنا بعد الحوادث الإرهابية في الوطن إلى عادة مناسباتية، نفتح بها قاموسنا اللغوي ونخرج ما تيسر لنا من مفردات متفجعة غضبى، ومن ثم يعاد إغلاقه دون أن يكون هناك انفراجات في نهاية الدرب الطويل.

 

العديد من مدن العالم مرت بها قوافل الموت، باريس إسطنبول القاهرة وبغداد أندونيسيا وأخيرا الإحساء، هذه المساحة العالمية الشاسعة التي طالها الفعل الإرهابي تجعل العالم يتيقن أنه لم يعد هناك من منجى لهذا الوباء دون إرادة عالمية مشتركة للمواجهة.

الرياض أصبحت مقرا لتحالف عالمي يسعى لمكافحة الإرهاب، وهي ترفع لواء هذه المعركة وتستنهض إرادة تنجو بالعالم من جحافل التوحش والظلام.

ومن تحت سقف هذا المقر تصبح كل الأسئلة متاحة مباحة ولا صوت يعلو على صوت المعركة حتى لا تستدرج الأمم والشعوب إلى حرب مستنزفة بلا نهاية...

1- أول هذه الأسئلة إلى أي درجة أسهم الفكر الاستعماري الإمبريالي، الذي تواجد في المنطقة لقرون طويلة (ومايزال) مخلفا ثارات وأحقاد، ودولة صهيونية وخرائط سايكس بيكو في أهانة تاريخ المنطقة وصنع كيانات ضعيفة بلا مقومات حضارية بأسس حضارية فكرية وإدارية متخلفة، سرعان ما تحولت بعد عقود بسيطة إلى محاضن كبرى لفكر العنف والتوحش والاستبداد؟

2- ما دور أنظمة المنطقة في صناعة ثقافة القمع والاستبداد والتخلف، عندما كتب عبد الرحمن الكواكبي كتابه (طبائع الاستبداد) في القرن التاسع عشر، كان من ضمن كوكبة وطنية سعت إلى محاصرة التخلف عبر صياغة مدونات فكر النهضة العربية وملامح الدولة المدنية الحديثة، بسلطاتها المستقلة، بقاعدتها الشعبية العريضة وتمثيلها البرلماني، مع دستور مدني حديث يجعل للإنسان قيمتة الأولى، شفافية، ومؤسسات مجتمع مدني، وسواه من ملامح تلك الدولة، ما دور غياب تلك الدولة أو صوريتها في صناعة فكر التوحش؟

3- هل مأسسة العنف اللاهوتي كان له دور في صناعة الاستبداد والإرهاب؟ وهو الفكر الذي يكرس الرأي الأحادي ويغيب لغة التعايش والتسامح، عبر مؤسسات تستمد قوتها من أيدلوجيات أحادية الطابع، تستأصل وتنفي بل تبيد من هو ضدها؟

4- هل كان التفريغ المتصل لمحاضن التنوير من بعدها النهضوي (الجامعات والمدارس ووسائل الإعلام) وحشوها بمحتوى رجعي، أسهم في جعلها محاضن وحوزات مغلقة على يقينها تدور فكر ظلامي عنصري يرفض التعايش والتسامح والمدنية، يقوم على نفي المختلف والآخر... والنساء والأطفال وإزاحتهم للحضيض؟

5- هل الغرب بدأ يسحب ذيوله من المنطقة، أم يخبيء في أدراجه خرائط جديدة؟ لم يعد هناك “سوريا العروبة”، ولم يعد هناك عراق فقد ظهرت ملامح العراق المقسم وتقريبا أعلن عنها بالتنسيق مع الولايات المتحدة، بينما طلبت الحكومة الكردية في أربيل من الاتحاد الأوروبي أن يعترف بها تحت شعار وداعا لحدود سايكس بيكو، ولم يعد هناك ليبيا، ولبنان في الأصل لم يكن موجودا، فهو محض مشيخات مارونية علوية درزية متناثرة فوق الجبل قررت فرنسا أن تجعلها ذات جموح وطنا؟

ما لم نشهر الأسئلة بكل موضوعية وتجرد، متزامنة مع توقيت ما برحت فيه فجيعتنا رطبة على حادثة مسجد الإمام الرضى في الأحساء، فسنظل نتوسل المسكنات بينما الورم يستشري ويمتد، والثمن مستقبل شعوب كاملة وأوطان.

الخليج باستقراره، بحكومته المركزية المستقرة يبدو طوق النجاة للمنطقة بل للعالم العربي، والخليج يعي أن مستقبله في عزة شعوبه وكرامتها، ففي الأزمات لا تسعف دول عظمى أو دولة بوليسية داخلية، بل الشعوب هي حزام المنعة.

الخليج يؤمن بأن الشعوب هي بوصلة الآمان، وإن الاستجابة للزمن وشروط تبدلاته وتحولاته أمر حتمي، وأهمية الشروع في إصلاحات إدارية سياسية حثيثة وسريعة، مع توسيع دائرة المشاركة الشعبية...

جميع ما سبق يشكل قارب نجاة لمنطقة تحيطها الاضطرابات الإقليمية وطموحات الخرائط الإمبريالية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1436
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع38907
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر659821
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48172514