موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

مردخاي و"المقاومة الاستجدائية"!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هَزُلَت لتبلغ مبلغاً نسمع فيه ما سمعناه مؤخراً من ردود افعال مُستَفزَة وغاضبة شاجبة من قبل عديد الفصائل وغير قليل من النخب الفلسطينية جراء ما جاء في مقابلة مع ماجد فرج ، رئيس استخبارات سلطة "اوسلوستان"، وأقرب المقربين إلى رئيسها، اجرتها معه صحيفة "ديفنس نيوز" الأميركية...المفارقة هنا هى في أن ما تبدى في ردود الافعال هذه هو أن اصحابها وكأنما هم قد أُخذوا على حين غرة، بمعنى أنهم قد فوجئوا بما كان ليس معروفاً لهم ومعهوداً لديهم، أو ما لا يعايشه اغلبهم، ويواجهه بعضهم مع شعبهم، في كنف هذه السلطة تحت الاحتلال ومنذ أن كانت.

 

هذه واحدة، يضاف اليها، انصباب أغلب ردود الأفعال في وجهة واحدة هى شخص فرج، لدرجة أن البعض رد تصريحاته، التي تستحق أن يقال فيها ما قاله مالك في الخمر، إلى محاولة قائلها تقديم اوراق اعتماده للأميركان خليفةً لرئيس السلطة، والذي اعتدنا أن تثار موسمياً مسألة خلافته لتبدأ خفوتاً ويتم سحبها من التداول، أي تناسي هؤلاء أن الرجل ما هو إلا موظَّف مكلَّف يحمل وينفِّذ، هو أو من هو في مكانه، سياسة ونهج ومنطق تسووي تصفوي بعينه ويلتزم به، وذلك أمر كان معهوداً ويتواتر منذ أن اقاموا هذه السلطة وما بقيت، أو ابقوا عليها لحاجة الاحتلال لمثلها...مالذي كان من فرج؟!

لم يأت بجديد، ولا بما كان خافياً على الفصائل والنخب في الساحة، ولا بغير ما أدركه الحس النضالي للشعب الفلسطيني ووعاه سلفاً منذ بداية التغريبة الأوسلوية. كل ما كان منه أنه فاخر بدور اجهزته الدايتونية، أو قيامها بما عليها، في محاصرة الإنتفاضة الشعبية الراهنة، واعادة تأكيد المؤكد، أو "المقدَّس" اوسلوياً، وهو "التنسيق" أو التعاون الأمني مع الممحتلين، وتكراره لمكرورهم رفض فكرة المقاومة، اللهم إلا على الطريقة البلعينية، والقبول الضمني بوسمها بالارهاب، وابدى استعداد اجهزته للانضمام إلى تحالف الحرب على هذا المسمَّى، محذراً حلفائه المنشودين من وجود ما دعاه "ايدولوجية داعشية" لدى بعض الشباب الفلسطيني...ومن غيض لافيض ما جاد به: لقد "اعتقلنا نحو مئة فلسطيني" منذ بدء الانتفاضة، لأنهم "كانوا يخططون لتنفيذ عمليات ضد اهداف اسرائيلية"، وصادرنا اسلحة، و"احبطنا 200 هجوم" ضد الاحتلال خلال ذات الفترة، بل وأكثر منه، وليسمع القاصي والداني: إن "قوات الأمن الفلسطينية عملت جنباً إلى جنب إلى جانب اسرائيل والولايات المتحدة وغيرها لمنع انهيار السلطة"...

عندما نتحدث عن الفصائل والنخب في الساحة الفلسطينية فنحن لانعمم ولانساوي بين الجميع، لاسيما في ساحة بان فيها الخيط الأبيض من الأسود، ولكن هذا لايمنعنا من القول بأن اغلب هذه الردود هى، إلى جانب تعبيرها عن العجز المقيم، فيها قدر لابأس به من الهروب من مستوجب وضع الأصبع على الجرح، أو تسمية الأمور بمسمياتها، وبالتالي التهرُّب من استحاق مواجهة سياسة ونهج بكاملة ونأي بالنفس عن ضرورة مقارعته، إذ أن المشكلة ليست في فرج، وإنما في سلطته التي يحمل نهجها وينفِّذ سياساتها، ويحرص كثرة من الشاجبين على عدم قطع شعرة معاوية معها،وتحديداً مع رئيسها...على أي حال، ما كان ليطل أمر مثل هذا الهروب. عاجلهم رئيس السلطة بنفسه فقطع عليهم الطريق. دافع عن رئيس استخبارته فرد القرار لنفسه وله وحده، وذكَّر الهاربين عسى أن تنفع الذكرى، التنسيق الأمني "يتم بأمر مباشر مني"، والقاء الحجارة على المحتلين بالنسبة لي "ممنوع"، وأوعزت للشرطة بمنعه، والمسموح فقط عندي هو "المقاومة السلمية"، وهذه السلمية هى على الطريقة الأوسلوية المعروفة لاغير!!!

في ردود افعال الصهاينة على تصريحات فرج ما تفاوت بين الاندهاش، وما كان مدعاة للتندر وما لايخلو من احتقار، ومنه، على سبيل المثال، ما قيل في صحيفة "معاريف" من أن "اسرائيل معنية بتكريس مكانة السلطة ككلب حراسة يلتزم بتعليمات اسرائيل التي تجد نفسها في حل من تقديم تنازلات"، أو قول الجنرال شاؤول اريئيلي، قائد جيش الاحتلال سابقاً في غزة، "إن اصرار عباس على التعاون الأمني مع اسرائيل لم يسفر إلا عن مصادرة المزيد من الاراضي الفلسطينية وتهويدها"، وزاد اريئيلي الكيل فقال، إن نتنياهو قد جعل منه "اضحوكة في نظر ابناء شعبه، بدلاً من أن يكافئه على ضبط الأوضاع الأمنية فإنه يعاقبه بمصادرة اراضي الضفة"!

...وإذ هى هزُلت إلى مثل هذا الحد فلسطينياً، يقابلها غلاة الصهاينة باتهام نتنياهو بإبطاء التهويد والتساهل مع جيشهم المحتل الذي يتهمونه بالتهاون في قمع الفلسطينيين، وبدوره يتهم نتنياهو بان كي مون بتشجيع الارهاب الفلسطيني...ويكملها صائب عريقات، كبير مفاوضي "المقاومة الاستجدائية" في ساحات "المجتمع الدولي"، بواحدة من جديده الذي لاينضب لافض فوه، ذلكم بتأكيده، وهذه المرة جازماً، بأن "يؤاف مردخاي منسق شؤون الحكومة الإسرائيلية في الضفة الغربية بات الرئيس الفعلي للشعب الفلسطيني"!!!

...كان الأجدر بالفصائل والنخب الفلسطينية، بدلاً من الاكتفاء بكيل بيانات الشجب والإدانة للمتفاخرين بتعاونهم مع عدوهم، أن تسأل نفسها: ترى مالذي دفع الشعب الفلسطيني في انتفاضته الراهنة إلى استبدالها بخمسة ملايين فصيل فردي مقاوم داخل الوطن المحتل، ناهيك عن ملايين في الشتات؟؟!!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

مواجهة العنصرية والافتراء.. واجب وفرض عين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    مستغرب إلى حدِّ الإدهاش، بمفهومه السلبي، كيف يعبث بعض الساسة ببعض البشر، وبدول ومؤسسات ...

التنوع مستقبل العالم العربى

سامح فوزي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    نظم عدد من الهيئات هى مركز جامعة الدول العربية فى تونس، ومكتبة الإسكندرية، والمنظمة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10733
mod_vvisit_counterالبارحة52882
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع63615
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر399896
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61544703
حاليا يتواجد 4194 زوار  على الموقع