موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

واجعل الله خداها!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لا أدري ما حكم الشرع في استعمال زعم التدين "للدعاية" ولكنني أعرف أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ضرب رجلا كان يسير محني الظهر للدلالة على تقواه، قائلا له إن الإسلام دين عزة.. والأهم، هل يستقيم هدر حقوق الآخرين، والأقربون بخاصة؟!

 

فقد جاء في خبر نشر محليا أن الداعية الشهير محمد نوح القضاة فاجأ جاهة سياسية وعشائرية ضخمة توجهت لخطب ابنته بأن حدد مهرها بدينار أردني واحد فقط كمقدم و114 دينارا كمؤخر "لكون هذا عدد السور المنزلة في القرآن الكريم!! وبما أنه أقحم القرآن وحادثة عائلية في دعايته، أقله، لماذا لم يطلب مؤخر صداق سبعة آلاف، والتي تقارب عدد الآيات المنزلة؟!

وبداية أبين أن شهرة "الداعية" ليس لكونه أعطى برنامجا دعويا في التلفزيون الأردني الرسمي، ولا لكونه وزّر مرتين. فالوزراء السابقون في الأردن أكثر من الهم على القلب، والشعب في غالبيته بات لا يعرف أسماء الوزراء إلا من جاء تعيينه لفساد (توزير أبناء المسؤولين وأقاربهم و"أصهارهم" والأخير دفع مهرا مؤجلا للصهر) أو يظهر اسمه في قضية فساد لاحقة. ومحمد نوح القضاة اشتهر في قضيتي فساد ثابتتين، الأولى قصة المليون دولار المتبقية في موازنة وزارة حين تولاها (موثقة باعترافه في فيديو) فاضطر للاعتذار لمن اتهمهم فيها! والقضية الثانية هي فساد بمئة وخمسين مليون دينار في "جمعية نوح القضاة للرفادة"، التي يرأسها هذا "الداعية" ثابت بما ألزم وزارة التنمية بإجراءات عرضتها أيضا في مقالة سابقة.

ولكن أول ما اشتهر به محمد القضاة فور تعييه وزيرا للشباب، في أوج "الربيع العربي" الذي قاده الشباب، إعلانه لبرنامج أوحد لوزارته، وهو جمع مليون توقيع على تهنئة للملك عبداالله الثاني في عيد ميلاده، ولم ينجح في هذا.

ونعود لمهر ابنة محمد نوح القضاة لنبين أن كون مقدم الصداق دينارا واحدا لا يشكل "مفاجأة". فهو الدارج منذ عقود، ومثله المتأخر الشحيح. ولكن الربط الدعائي للمتأخر بسور القرآن الكريم هو المستجد!! وشح المتأخر الشائع الذي يمليه "الولي" له سببان لا ثالث لهما:

الأول: النظرة الدونية للمرأة حد استكثار حقوقها "الشرعية" وبالتالي مصادرتها، بدءا بالإرث (رغم أنها ترث نصف ما يرث الرجل) بالقوة أو بالتحايل، وغالبا دون علم الورثة النساء بزوال ما يعولن عليه كمصدر أمن معيشي. وغني عن القول ما للحاجة المالية من علاقة بالجريمة سواء أتت بانحراف المفقرة أو باستغلالها.. ومرارا ضحايا هكذا جرائم ينتهين بقتل من أفقروهن لهن، بزعم الدفاع عن شرف العائلة! فيما الزوجة التي زوجها يرث يقينا ربع ما تملك، لا ترث بالضرورة ثمن تركته، فلا قيد على تطليقه لها حتى في شيخوختها.. أو يمكن أن يهبط ما ترثه لنصف أو ثلث أو ربع ذلك الثمن، إن تزوج زوجها بثانية أو ثالثة أو رابعة، أي هي تخسر لصالح "ضرائر" وليس حتى لصالح "أخوة"!

والسبب الثاني، هو الخوف من عنوسة البنات، والذي يصل حد التخلص منهن لأي طامع لا خير فيه. فلا علاقة للعنوسة بمؤخر الصداق لكونه لا يدفع عند الزواج. والفتاة المغرمة أو الساذجة التي تريد أن تصبح "عروسا"، لا تدرك أن هذا أهم وأخطر عقد توقعه في حياتها كلها. لهذا ضمان حقوق ومستقبل آمن للفتاة، يقع على عاتق الأهل، فلا يعطون بناتهم لأي طالب و"اجعل الله خداها" كما تقول الأغنية الشعبية"!

فشرعا يحق للمرأة أن تشترط ما تريد في عقد الزواج باستثناء فعل ما هو محرم دينا أو ما يمس حقوق الغير، كأن تطلب أن لا يرعى زوجها والديه. ومن أهم ما يتوجب النص عليه في عقد الزواج، مؤخر صداق يأخذ بالحسبان معدلات التضخم، ويوفر بالتالي الحد الأدنى من الأمان ليس بالضرورة من غدر الزوج، بل ومن غدر الأبناء والأخوة والزمان.. فمتأخر الصداق هو الدّين ذي الأولوية الذي يستوفى من تركة الزوج قبل بقية الحقوق والديون..

أما بقية الشروط المتاحة شرعا والمغفلة من الشيوخ والوعاظ والدعاة لغير ما نسيان أو حسن نية، فسنأتي إليها في مقالة أخرى، وهي موجودة في عقود مسجلة في حاضرنا. وقد اشترطت، تاريخيا، نساء كثر شروطا عديدة بعضها غير مسبوق، وعلى خيرة الرجال ممن تتمنى الزواج بهم نساء كثر، بمن فيهم قادة كبار وفرسان مغاوير، وحتى أنبياء لم يتحرجوا من تلبيتها، إن لم يشترطوها هم على أنفسهم.. ففي مثل شركسي "الرجل بحق" يسترضي المرأة، وغير ذلك من يستقوي عليها!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21900
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59371
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر680285
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48192978