موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

اللاجئون فرصة المستقبل

إرسال إلى صديق طباعة PDF


حين تقول المستشارة الألمانية انجيلا ميركل بمناسبة احتفالها بأعياد رأس السنة الميلادية عن اللاجئين القادمين الى بلادها كفرصة للمستقبل، فهذا يعني بوضوح مدى الحاجة الفعلية لبلادها لأيد عاملة تدير عجلة اقتصاد ألمانيا وتطورها.

ويعبر التصريح المختصر عن ان اللغط والصراخ حول الازمة والتدفق وغيرها كان للاستهلاك والتغطية والرد المبطن على ما يمكن ان تحاسب عليه هي والحكومات الأوروبية التي لها يد فيما وراء الاسباب الاخرى التي دفعت هذه الجموع للهجرة واللجوء الى اوروبا. فرصة المستقبل ليست كلاما منثورا انها مفردات لها معانيها الفعلية في اوروبا خصوصا ومصيرها التاريخي. فعلى مدار الزمن وفي كل حولياته تقدم مراكز الابحاث الاوروبية اوراقا وتوصيات عن تلك الحاجة الضرورية لديمومة اوروبا بشريا وما يتبعها من مستلزمات اخرى عبر هذا التعويض البشري المجاني لها. فلماذا اذا كل تلك الضجة الاعلامية والصراخ الغربي والعنصري ضد اللاجئين والمهاجرين الى الغرب عموما؟!.

 

قبل الاجابة او البحث فيها، لابد من ذكر ان قضية اللجوء والهجرة التي اجتاحت العالم في الاعوام الاخيرة هي ليست جديدة وإنها تعكس الأوضاع التي تنطلق منها وتقدم اسبابها التي تشترك فيها عوامل كثيرة من ابرزها ما تتحمل مسؤوليته حكومات الغرب ذاتها، لاسيما ما يجري في البلدان العربية والإسلامية والإفريقية التي تشتعل فيها نيران الحروب والصراعات الداخلية والأهلية والتي تقصفها تحالفات الحكومات الغربية وخدمها وتجرب فيها صناعاتها العسكرية القاتلة والمحرمة والممنوعة قانونيا، مصحوبة بدعم حكومات في المناطق المشتعلة والساخنة بما تملك من المال والنفط والقواعد العسكرية ومخازن السلاح والعتاد والرجال ايضا. هذه كلها تقود الى ما يصير مشهدا صارخا مدعوما بآلة الاعلام والتقنية الاعلامية التي تبث على مدار الساعة صور السيول البشرية ومجموعات الغرقى والموتى في البحار او في البراري والغابات المسيجة على الحدود والقرارات والاجتماعات والمؤتمرات المخادعة ودموع التماسيح المفضوحة. هذا الكلام الألماني رد صريح عليها وتعرية كاملة بلا رتوش او مسوغات اخرى.

بدأ تزايد عدد المهاجرين عام 2014، حسب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، لماذا هذا التاريخ ومن وضعه او سجله عنوانا؟. ومن رتب ويجب ان يتحمل المسؤولية عنه؟ وقد وصل أكثر من مليون لاجئ ومهاجر إلى أوروبا بحرا، منذ بداية عام 2015، دخل 80 في المائة منهم عبر اليونان، وأغلبهم من جزيرة لبسوس. من سهل لهم الطريق؟ وهو يعرف ان اغلبيتهم قدم من تركيا (844 ألف منهم)، أما البقية فقد عبروا البحر الأبيض المتوسط من ليبيا ومصر ثم إيطاليا. فهل هذه الارقام والأعداد حسابية فقط؟. واعتبرت المفوضية أزمة المهاجرين هذه الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية. وتناقلتها وسائل الاعلام كغيرها، بل زادت عليها الصور المنقولة عنها او من فترات غيرها وأضاف لها مرتزقة الاعلام تلوينات وتعليقات اخرى تصب كلها في الغاء الابعاد الانسانية والدفع في جعلها ازمة بسبب واحد دون التفكير بكل ما احاط ويحيط بها.

جاء في موقع مفوضية الأمم المتحدة على الانترنت أن «عددا متزايدا من المهاجرين يجازفون بحياتهم على قوارب مهترئة، للوصول إلى أوروبا». ويشرح الموقع أن «أغلبية اللاجئين يغامرون بحياتهم لأنهم بحاجة إلى حماية دولية، أو هاربون من الحرب، والعنف والقمع في بلادهم». ويمثل السوريون 49 في المائة من اللاجئين، وما نسبته 21 في المائة فتأتي من أفغانستان وما تبقى من بلدان مختلفة آسيوية وافريقية وحتى اوروبية شرقية. أما عدد الضحايا الذين غرقوا أو فقدوا فهو 3735 شخصا في عام واحد، والأعداد لم تتوقف، لا في الهجرة ولا في الموت.

كم استغل موضوع اللاجئين اعلاميا ودوليا؟ ومن تحدث عنه، في الاغلب ابتعد عن الاسباب الكامنة وراءه، ولم تكن التعبيرات التي وصف بها في عمومها تتطابق مع قسوة ومأساة ما حصل ويجري امام الجميع. التصريحات الاوروبية المتأخرة تقدم بعض اجوبة ناقصة عما حصل وحدث. انطونيو غوترز، رئيس مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة صرح إن جذور أزمة الهجرة في أوروبا ترجع إلى فشل الدبلوماسية. وقال – وهو يتنحى عن منصبه بعد عشر سنوات من العمل – لبي بي سي إن المجتمع الدولي فقد كثيرا من قدرته على منع الصراعات، وحلها في الوقت المناسب. ودعا غوترز إلى دفعة دبلوماسية من أجل السلام. وحذر من أن نظام اللجوء في أوروبا يواجه خطرا جديا بالانهيار. وقال إن التمويل الطوعي للمناشدات الإنسانية غير كاف، وينبغي أن يحل محله نظام عادل قابل للتنبؤ بما يحدث، تساهم فيه كل البلدان. كلام المسؤول الاممي قبل تنحيه لا يعبر عن حلول ولا يضيف كثيرا، ولكنه بأي اعتبار توصيف لبعض ما احاط بالمعاناة التي شاهدها بنفسه وراقبها بحكم وظيفته. وهي في كل الاحوال مأساة انسانية.

ورد في اغلب التحليل السياسي، اضافة لادوار الحكومات الاوروبية وحليفاتها الداعمة لها، تسجيلا الى الدور التركي خصوصا، وما له من اثر في المشهد وما خطط له واستثمره الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحكومته للضغط على الاتحاد الأوروبي في فتح الحدود وتهريب اعداد كبيرة من اللاجئين، والسعي للتهرب من القضايا التي تتعلق بانتهاكات حقوق الانسان في تركيا، مع العمل على اعادة محادثات انضمام تركيا للاتحاد(!)، إلا أن تقارير اخرى أكدت تعرض اللاجئين إلى سوء المعاملة والاستغلال السياسي. وتشير تقارير إلى أن الحكومة التركية استفادت ماليا من الاتحاد الأوروبي بما يتعلق بأعداد اللاجئين السوريين، وغيرهم، والإنكار المتواصل لدورها في تعميق المشاكل والأزمات في المنطقة وصب الزيت على نيرانها المشتعلة.

هذا غيض من فيض ما يتكشف بعد كل ما حصل وما جرى. فكل من اسهم في المأساة يبحث عن فرصته ومصالحه، ولكن من يعيد الضحايا لأهاليهم او يتذكرهم بعد الان؟!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35433
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع79231
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر823312
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45885700
حاليا يتواجد 4406 زوار  على الموقع