موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

اكتشاف “إسرائيلي” جديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الصحافة “الإسرائيلية”، وكتابها الأساسيون، اكتشفت، واكتشفوا فجأة أن هناك «إرهاباً يهودياً». جاء الاكتشاف الباهر بعد جريمتين بشعتين، جريمتي حرق محمد أبو خضير وعائلة الدوابشة. ونتيجة لهذا الاكتشاف، لم يكن ممكناً السكوت.

أو الاكتفاء بالقول إن «الإرهاب اليهودي» يأتي رداً على «الإرهاب الفلسطيني». حيث إن الضحايا كانوا عزلاً وخارج المواجهة مع قوات الاحتلال، وصار لزاماً القيام بحملة تضليل لمواجهة حملات التنديد بجرائم “إسرائيل” في الخارج إذ لم يكن ممكناً إخفاؤها عن الأعين، وخصوصاً أعين الأصدقاء المدافعين عنها عادة.

 

وفي الوقت الذي ظلت أصوات عدة معروفة بتطرفها الشديد تدافع عن المجرمين الذين ارتكبوا الجريمتين، ويطالبون ﺑ«تشديد» الإجراءات القمعية التي تمارسها قوات الاحتلال (وعلى رأسهم الصحفي دان مرغليت) ضد الفلسطينيين، جاء الهجوم على مرتكبي هاتين الجريمتين من جانب المصنفين في خانة «اليسار»، والمطالبين بإنهاء الاحتلال و«الانفصال» عن الفلسطينيين ومؤيدي «حل الدولتين» المزعوم. والمدقق في كتابات هؤلاء «المهاجمين» يكتشف بسهولة أن الهجوم على إرهاب بضعة مجرمين، كأنهم هم كل المجرمين في الكيان المجرم، وكأن الجريمتين هما كل الجرائم، علماً بأن أحداً منهم لن يحاكم، وإن حوكم لن يدان، لم يكن إلا طريقة تبدو «ذكية» للدفاع عن «إرهاب الدولة» التي كان الإرهاب أهم مكوناتها البنيوية قبل قيام «الدولة»، وبعد قيامها، وحتى اليوم.

عند هؤلاء، دائماً يبدأ الدفاع عن إرهاب «الدولة» بالانطلاق من كذبة تزعم أن “إسرائيل” دولة ديمقراطية»، بل هي الدولة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط، وهي «دولة القانون» التي لا يجوز أن يفلت فيها المجرمون من العقاب، ليصار بعد ذلك إلى تبرئة «المستوى السياسي» من الجرائم التي يقترفها «أفراد خارجون على القانون»، ولينتهي الهجوم بمطالبة الحكومة باتخاذ إجراءات تضع حداً «للإرهاب اليهودي والإرهاب الفلسطيني» معاً، ولتستمر «حالة الإنكار» وعمليات غسل الأدمغة ونسيان جذور الإرهاب. وعندما يذكر أحد بعض تلك الجذور، يذكره من أجل مزيد من التضليل، أو بشروط تلغي المعنى الذي يفترض أنه المقصود من ذكره.

لنتوقف عند بعض الأمثلة لتوضيح ما سبق:

1- في مقال لها في صحيفة (هآرتس- 12-8-2015)، كتبت عميرة هاس: «يجب على رؤساء الشرطة، النيابة والجيش، إثبات أن الدموع التي ذرفوها بعد حرق عائلة الدوابشة حتى الموت، ليست دموع التماسيح. عليهم اتخاذ خطوات حقيقية لإثبات أن صدمتهم ليست من أجل الدعاية لأيام معدودة». وتضيف هاس موضحة: «بالتوازي مع فتح جميع الملفات مجدداً يجب تعيين طاقم مستقل يقوم بالتحقيق مع رجال الشرطة والنيابة العامة الذين أمروا بإغلاق الملفات، ويجب أن تكون الاستنتاجات مكشوفة للجميع. وإذا لم يتم اتخاذ هذه الإجراءات، فسنعرف أن الحارقين- القتلة، الجيش، الشرطة، النيابة العامة وقادتهم في الحكومة هم شركاء كاملون في الجرائم التي حدثت وستحدث...». ألا تعرف هاس أن عشرات مئات الجرائم ارتكبت منذ عشرات السنين وحتى اليوم، وأغلقت ملفاتها؟ وأن الجرائم التي فتحت ملفاتها إنما فتحت لتمجيد المجرمين وتكريسهم أبطالاً؟ وأن الجهات المعنية فرضت عدم نشر أي شيء حول الجريمة التي تتحدث عنها، والحجة انتظار انتهاء التحقيق؟ هل هي بريئة عميرة هاس، أم جاهلة بما يجري، أم تدافع عن إرهاب «دولة “إسرائيل”» ولكن بطريقة ملتوية؟

2- آري شبيط، في صحيفة (هآرتس- 3-12-2015)، بعد هجومه واستنكاره لجريمتي حرق أبو خضير والدوابشة، قال: «يجب عدم التعميم بأي شكل من الأشكال. فدولة “إسرائيل” في نهاية المطاف هي دولة ديمقراطية وأخلاقية وعادلة! حقيقة وخلافاً للتشويهات، فإن الجهاز الرسمي يعمل بشدة ضد الإرهابيين اليهود»! شبيط ليس «بريئا» كزميلته هاس، بل هو يدافع عن إرهاب دولته بوعي وبإصرار وسابق ترصد.

3- دافيد غروسمان، في صحيفة (هآرتس- 2-8-2015)، يعلق على الموضوع نفسه، مشيداً بزيارة نتنياهو وبعض وزرائه إلى المشفى الذي كان يرقد فيه بعض أفراد عائلة الدوابشه قبل أن ينتقلوا إلى الرفيق الأعلى، ثم يقول: «الأمر الذي لا يمكن فهمه، هو كيف ينجح رئيس الحكومة ووزراؤه في الفصل بين النار التي يؤججونها منذ عشرات السنين وبين النار الأخيرة»؟! (يقصد منذ احتلال الضفة قبل 48 سنة). ولكن لينتهي إلى هذا التساؤل: «هل سيدفع هذا العمل إلى صحوة زعماء اليمين، والفهم أن استمرار الاحتلال سيقرب نهاية “إسرائيل” كدولة للشعب اليهودي، وكدولة ديمقراطية»؟ صحيح تمخض فولد دفاعاً عن الإرهاب والإرهابيين وقادتهم.

4- ران إيدلست، في صحيفة (هآرتس- 12-8-2015)، علق على ظاهرة «الاستنكار الواسعة» للجريمة، فقال من دون توسع: «تتحدث العناوين عن أن اليمين الاستيطاني والحكومة التي تؤيده يدافعون ويتخذون خطوات مانعة ضد الإرهاب! هذه طرفة وهروب من المسؤولية. وللحقيقة، فإن الإرهاب اليهودي هو جزء من حملة الاستيطان في الضفة دائماً وأبدا». إيدليست، على الأقل، أشار إلى الاستيطان وعلاقته بالإرهاب، لكنه لم يقل شيئاً عن علاقة الحكومة والمدافعين عن الاستيطان. فرئيس الدولة، رؤوبين ريفلين، كان أول من «استنكر» جريمة حرق الدوابشة، لكنه في الوقت نفسه كان يقول لممثلين عن المستوطنات التقوه في مقره (24-8-2015): «إن حقنا في هذه الأرض لا يخضع لأي نقاش. إنه معطى أساس للصهيونية الحديثة. أرض “إسرائيل” تشمل الضفة الغربية، والإقامة فيها حقنا التاريخي وحقنا القومي».

“إسرائيل”كيان إرهابي، نشأة ومساراً. ومآله، لا محالة، هو السقوط تحت ثقل جرائمه.

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4812
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع4812
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر758227
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57835776
حاليا يتواجد 3181 زوار  على الموقع