موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

لعبة الإصلاحي الطائفية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بعيدا عن السياسة وقريبا منها أتساءل “هل كان حيدر العبادي وهو رئيس وزراء العراق مضطرا لارتداء الدشداشة وهي زي شعبي عراقي والذهاب مشيا إلى مرقد الإمام الحسين ليشارك في إحياء أربعينيته؟”.

 

الرجل الذي حاول أن يكون إصلاحيا في محاولة منه لإنقاذ وهم الدولة العراقية من الانهيار، أنكرتها عليه جماعته الحزبية قبل أن تلتحق بها الكتل السياسية الأخرى التي تتألف منها حكومته، يعلن وبطريقة مبتذلة هذه المرة عن انغماسه الشعبي في التقاليد الشعبية للطائفة التي صعد باسمها رئيسا للوزراء.

لقد أعاده السباق الطائفي إلى شبابه، عضوا في حزب الدعوة. الحزب الذي يحكم العراق لأن العبادي هو أحد أعضاء ذلك الحزب. وهي مفارقة لم ينتبه العبادي نفسه إلى ما تنطوي عليه من مكر.

العبادي ليس ماكرا قياسا بسلفه نوري المالكي. لذلك اضطر إلى أن يتخلى مؤقتا عن منصبه رئيسا للسلطة التنفيذية في عراق الملل والنحل ليكون شيعيا، بل ويمشي في تظاهرة شيعية، كما لو أنه نكرة لا يعرفه أحد.

من المؤسف أن تصل شعبيته إلى الحضيض. فالرجل لا يستحق ذلك. غير أن ماكنة أعدائه الإعلامية كانت أكبر من استعداداته. سيكون من اليسير القول إن الرجل حاول أن يتصدى للفساد المستشري في أجهزة دولته وفشل، غير أن استمراره في الحكم فاشلا لا يمكن أن يبرر لجوءه إلى شراء التعاطف الطائفي بطريقة رخيصة.

صحيح أن شريحة الشباب التي تظاهرت من أجل نصرة توجهه الإصلاحي كانت في معظمها من الشيعة، غير أن مشروعه في الإصلاح كان قد اكتسب نوعا من التعاطف بين أوساط السنة، الذين شعروا لأول مرة بأمل التغيير.

لقد بدا أن هناك مشروعا وطنيا في طريقه إلى التبلور. وهو المشروع الذي تحمس له شباب الشيعة الذين خرجوا في تظاهرات، بحثا عن وسيلة للخروج من عنق الزجاجة ومغادرة عراق المحاصصة، الذي لم يكن عراقهم التاريخي.

كان العبادي الذي تم تعيينه باتفاق أميركي – إيراني أشبه ببصيص الأمل الأخير بالنسبة إلى العراقيين، غير أن مشهده وهو يمشي بملابسه الفلكلورية بين حشود الذاهبين مشيا إلى مرقد الإمام الحسين كان بمثابة طلقة الانتحار.

ما فعله العبادي كان متوقعا من رجل قضى سنوات شبابه رهين حياة حزبية ضيقة، كان التعصب الطائفي علامة مرورها إلى الآخرة، غير أن الرجل وقد صار رئيس وزراء، في بلد يتوزع الناس فيه بين ولاءاتهم المذهبية كان أقرب إلى الدنيا منه إلى الآخرة، وكان في إمكانه أن ينصر الناس الذين نصروه في إصلاحاته.

ولكنه كان أضعف من أن يكون زعيما للتحول من الرؤية الدينية إلى الرؤية المدنية. لم يكن إلا رجل مرحلة، تبحث فيها الكتل الحزبية عن توافقات جديدة، تكون بديلة عن التوافقات القديمة التي افتضح فسادها الذي انتهى بالعراق إلى الإفلاس.

العبادي كان رجل التهدئة في اللعب بين الكتل والأحزاب.

كان المالكي قبله قد سلم البلاد إلى فساد، قيل إنه لم يقع مثيل له منذ أن خلق الله آدم، غير أن المرحلة التي ستعقب حكومة العبادي ستشهد كما أتوقع فسادا منظما، سيخلو من كل الأخطاء التي اتسمت بها المرحلة السابقة.

العبادي الذي ذهب إلى مرقد الحسين في أربعينيته مشيا لن يكسب ما يتمناه من الدعم الشعبي، ذلك لأن الشباب الذين دعموا إصلاحاته في ساحات التظاهر لن يسرهم أن يروا داعية الإصلاح وقد ارتدّ طائفيا. فمن يدعو إلى بناء دولة عابرة للطوائف لا يمكن أن يسمح لنفسه بالظهور في مشهد فلكلوري رث، كان من الممكن تفادي المشاركة فيه، ولو عن طريق الاعتذار بأعباء الدولة.

لعبة العبادي الإصلاحية انتهت به طائفيا بلباس فلكلوري.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يعود التطرف للشرق الأوسط وسط الظروف الإقليمية الخطرة؟

د. علي الخشيبان | الاثنين, 25 يونيو 2018

    أُدرك أن هذا السؤال غير مرغوب فيه أبداً، فهناك مشاعر إقليمية ودولية تحاول أن ...

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26146
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55613
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر754242
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54766258
حاليا يتواجد 2071 زوار  على الموقع