موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

جمهورية الحشد الشعبي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

العراق دولة فاشلة. ذلك ما يمكن اكتشافه بيسر من إلقاء نظرة سريعة على أحوال الحكومة هناك وهي التي صارت تتعثر بين ملفات الفساد من غير أن تجرؤ على فتح ملف واحد من بينها.

 

أما إصلاحات تلك الحكومة المدعومة شعبيا فإنها تواجه بعاصفة من الرفض القاطع من قبل الكتل السياسية المساهمة في الحكم، حتى وإن كانت تلك الإصلاحات شكلية.

غير أن الأقسى من الفشل الذي تعيشه الدولة والمتمثل في عجز السلطات الثلاث عن القيام بواجباتها، يكمن في الشعور المتزايد بأن العراق نفسه في طريقه إلى الزوال.

تلك الفرضية المأساوية التي لطالما عزز الاستقطاب الطائفي مصداقيتها يضعها الحشد الشعبي الذي تم تلفيقه على عجل على طاولة التنفيذ. فهذا الكيان العسكري الذي لا يرتبط بأي جهة حكومية عراقية، ولا تحكمه ضوابط قانونية صار وجوده يشكل مصدر تهديد لإمكانية استمرار العراق دولة موحدة.

إعلاميا لم يعد لدى العراقيين شيء يهتمون به بقدر اهتمامهم بالحشد الشعبي.

انتقل الخط الأحمر من السيستاني إلى الحشد الشعبي، فلم يعد مسموحا بتوجيه أي نقد إليه، مهما كانت دواعي ذلك النقد.

لقد تمت أسطرة ذلك التجمع بما ينسجم مع مخيلة طائفية لا تنظر إلى ما يشهده العراق إلا من ثقب ضيق، يرد الفشل إلى أسباب لا علاقة لها بحقيقة النظام السياسي القائم على أساس مبدأ المحاصصة، بما يستبعد عنصريْ الكفاءة والنزاهة جانبا. وهو ما ألقى بظلاله على العجز عن تشكيل جيش وطني موحد.

الحشد الشعبي هو الحل الطائفي لمشكلة غياب الجيش الوطني.

غير أن بنية ذلك الحشد الذي جرى تأليفه من مجموعة من الميليشيات الخارجة على قانون الدولة من شأنها أن تعيق إمكانية قيام أي محاولة لبناء جيش في المستقبل.

فتلك الميليشيات التي سبق لها أن ارتكبت جرائم ضد الإنسانية عبر السنوات الماضية لن تقبل بأقل من التهام المجتمع، بعد أن صار استقواؤها على الدولة موضع ترحيب من المجتمع نفسه.

لقد حظي سلوك أفراد الحشد الإجرامي في حق المدنيين في غير منطقة من المناطق التي تم تحريرها من احتلال داعش بغطاء شعبي، وجد ضالته في الرمزية التي تمثلها بطولات أولئك الأفراد وهم يضحون بحياتهم من أجل الوطن. وهو ما يشكل تبريرا مقنعا لقيامهم بعمليات القتل والخطف والنهب والسرقة وحرق ممتلكات المواطنين.

بسبب ذلك الدعم ذي البعد الطائفي فقد صار قادة الميليشيات التي يتألف منها الحشد لا يتورعون عن توجيه التهديدات إلى أطراف سياسية محلية أو دول إقليمية.

وقد يكون اتفاق التعاون العسكري الذي وقعه هادي العامري، وهو زعيم الحشد المتوج إيرانيا، مع حزب العمال الكردستاني (المحظور تركيا) خير دليل على حالة الانفلات، شديدة التغول التي يمثلها الحشد في غمار الفوضى العراقية.

ما لم يجرؤ على القيام به أكراد العراق أنفسهم قام به الحشد الشعبي بأوامر إيرانية، الغرض منه توتير علاقات العراق مع تركيا، وهي الجارة الراعية لجزء من مشكلة داعش، وبالأخص في ما يتعلق بوجود ذلك التنظيم في الموصل.

وإذا ما كانت الصدامات التي تقع بين حين وآخر بين الحشد الشعبي والبيشمركة الكردية أمرا متوقعا بسبب خلل بنيوي في العلاقة بين المركز والإقليم الكردي، فإن انقلاب الحشد الشعبي على الحكومة أمر متوقع هو الآخر. فالحشد المتبنى إيرانيا من خلال ارتباطه بالحرس الثوري، والذي يحظى بدعم طائفي داخلي، لا يجد ضرورة في العودة إلى الحكومة في اتخاذ قراراته، وهو ما يضيف ضعفا على ضعف الحكومة المتداعية تحت ضربات خصومها الذين هم شركاؤها في الحكم.

إذا ما استمر الحشد الشعبي في تمدده – وهو ما نتوقعه – فإن الإعلان عن قيام جمهوريته في عراق ما لن يفاجئ أحدا.

سيكون ذلك نهاية للعراق الذي نعرفه.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

أهمية إحكام عزلة قرار ترامب

منير شفيق

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

لنأخذ ظاهر المواقف الفلسطينية والعربية الرسمية من قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بإعلانه القدس عاص...

استحقاق حرب القدس

توجان فيصل

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

إسرائيل تجهر بأنها مولت وسلحت وعالجت الدواعش لينوبوا عنها في محاولة تدمير سوريا، بل وتد...

إلى القيادة الفلسطينية: إجراءات عاجلة

معين الطاهر

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

جيد أن تتقدم السلطة الوطنية الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي بطلب بحث اعتراف الرئيس الأ...

في السجال الدائر حول «خطة ترمب» و«الانتفاضة الثالثة»

عريب الرنتاوي

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ثمة من يجادل بأن قرار الرئيس ترمب بشأن القدس، لم يحسم الجدل حول مستقبل الم...

قرار كوشنر... ووعد ترامب!

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

كأنما كان يتلو عبارات صاغها، أو لقَّنها له، نتنياهو. اعلن الرئيس الأميركي ترامب ضم الق...

الهروب نحو الأمم المتحدة ليس حلا

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ما جرى من ردود أفعال عربية وإسلامية ودولية رسمية عقِب قرار ترامب نقل السفارة الأ...

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31206
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68677
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر689591
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48202284