موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

كيري يترك السلطة لليأس والفراغ

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ترك الوزير الأمريكي جون كيري خلفه في رام الله خيبة أمل كبيرة، حتى أن الذين استبشروا خيراً بجولته الثانية في غضون أقل من شهر، تمنوا لو أن الرجل لم يأت، فهو استهل زيارته لإسرائيل بهجوم على الفلسطينيين، مندداً برماة الحجارة وحملة السكاكين من أطفال وفتيان وشبان،

واصفاً إياهم ﺑ«الإرهابيين»، مدافعاً عمّا أسماه حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها... استهلال غير طيب، لرحلة كان من المخطط لها أن تنتهي باستعادة «التهدئة» فإذا به تصب مزيداً من الزيت على نار الصراع المتّقدة. وإذ تجاهل الوزير الأمريكي، كافة المطالب الفلسطينية المتصلة بتجميد الاستيطان والإفراج عن الأسرى والمعتقلين، مكتفياً باقتراح تخفيف الإجراءات الأمنية الصارمة وتقديم «حفنة من الدولارات» لإطفاء ظمأ السلطة واحتياجاتها المالية الضاغطة... فإنه عمل من حيث يدري أو لا يدري، على تشجيع الجانب الإسرائيلي على الإمعان في التعنت، وطرح مزيد من الشروط التعجيزية، أهمها على الإطلاق، طلب الاعتراف ﺑ«الحق الشرعي» لإسرائيل بالبناء في الكتل الاستيطانية الكبرى، مقابل تسهيلات «تُمنح» لهم للبناء في المناطق «ج» في الضفة الغربية، وهو المطلب الذي يطرح لأول مرة رسمياً على الأمريكيين والفلسطينيين على حد سواء. صحيح أن واشنطن رفضت الاستجابة للطلب الإسرائيلي، بإعطاء ضوء أخضر للتوسع الاستيطاني، لكن الصحيح كذلك، أنها امتنعت عن مطالبة حكومة نتنياهو بتجميد البناء الاستيطاني، باعتباره غير شرعي ومعرقلا لفرص تجسيد «حل الدولتين»، إلى غير ما هناك من صيغ اعتادت واشنطن في مراحل سابقة، على النطق بها، من دون أن ترفقها بأية إجراءات عملية أو ضغوط لإلزام إسرائيل بالتوقف عن نهب أرض الفلسطينيين وسلب حقوقهم. والحقيقة أن أحداً لم يكن يراهن كثيراً على ما يمكن أن تؤول إليه، مهمة كيري الأخيرة، بمن في ذلك بعض أوساط السلطة والمنظمة وحركة فتح، وهي الأطراف التي بنت استراتيجية طويلة الأمد طوال ربع القرن الفائت، تتمحور أساساً حول «المفاوضات»... لكن الطريقة التي أدار بها كيري مهمته، والمواقف الاستفزازية التي تلفظ بها، والدعم الكبير الذي منحه لحكومة اليمين واليمين المتطرف، كانت بمثابة صدمة إضافية تلقاها الجانب الفلسطيني، أو بالأحرى، تجرعها كالسم. كيري لم يبذل جهداً حقيقاً لفعل ما يتعين فعله لاستعادة الهدوء الذي جاء من أجله... لكأنه في رحلة «رفع عتب» وداعية، يجريها في المنطقة، كفاصل زمني أو استراحة بين مهمتين... حتى أن الرجل لم يول اهتماماً بتهدئة روع القيادة الفلسطينية وتبديد مخاوفها... غادر رام الله من دون أن يلوي على أي شيء، تاركاً القيادة الفلسطينية نهباً لليأس والفراغ. على أية حال، لقد كان الرجل «متصالحاً مع نفسه»، فهو لم يعبر عن كنه الموقف الأمريكي المنحاز لا لإسرائيل فحسب، بل ولأكثر تياراتها تطرفاً وغلواً، وهو سبق وأن أعلن أن بلاده لا تنوي القيام بأية مبادرة جديدة على المسار الفلسطيني- الإسرائيلي، فيما تبقى لولاية الرئيس أوباما من وقت وتفويض في البيت الأبيض... وهكذا عاد من المنطقة بأسوأ مما جاء به إليها ، تاركاً الفلسطينيين «يقلّعون أشواكهم بأياديهم». الكرة الآن في الملعب الفلسطيني، وعلى السلطة والمنظمة وفتح على وجه التحديد، وبدرجة أقل حماس وغيرها من الفصائل، أن تخرج إلى شعبها ﺑ«بيان موقف» تشرح فيه ملامح خطتها واستراتيجيتها للمرحلة القادمة، أو تضع استقالتها بين يدي أبناء الشعب الفلسطيني، ليختار من سيمثله ويقوده في المرحلة المقبلة وكيف. لكن كثيرين في رام الله للأسف، لا يفكرون على هذا النحو، فهم لا يمانعون الانتظار لعامين إضافيين قادمين، طالما أنهم على رأس مواقعهم ومكاسبهم، بانتظار جولة جديدة من المبادرات والمحاولات الرامية استئناف المفاوضات، أو بالأحرى الاستمرار في إدارة اللعبة العبثية ذاتها... كما أن كثيرين في غزة، مستعدون لمواصلة الحديث عن «خيار المقاومة» لسنوات عديدة قادمة، حتى وإن كانت «مقاومة مع وقف التنفيذ»، طالما أن أرض القطاع برمته، يمكن أن تتحول إلى «إقطاعيات» يجري توزيعها على النافذين والمريدين والأنصار والمحاسيب، بدل الرواتب المتوقفة أو المنقوصة. المشروع الوطني الفلسطيني في خطر ماحق، لا بسبب الزحف الاستيطاني الإسرائيلي المصحوب بأكثر السياسات والتشريعات والإجراءات، عدوانية وعنصرية في تاريخ الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي فحسب، بل بسبب «القائمين» على هذا المشروع كذلك، وعلى ضفتي الانقسام الفلسطيني الداخلي، دع عنك تهتك الحالة العربية، الرسمية والشعبية، وانشغال المجتمع الدولي لسنوات عديدة قادمة، بأولويات أخرى ضاغطة. أما بصيص الأمل المتبقي، فإنما ينبعث من «جيل أوسلو» الذي خرج في «هبّة شعبية» فلسطينية، متجاوزاً السلطة والمنظمة والفصائل والمجتمع المدني، ومتخطياً خياري «المفاوضات العبثية» و»المقاومة مع وقف التنفيذ»، لا سيما إن تطور هذا الحراك وتعمق وتوسع، ونجح في بلورة رؤيته ومشروعه، وإنتاج أطره وهياكله وقياداته.

 

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31123
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع239861
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر731417
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45793805
حاليا يتواجد 3889 زوار  على الموقع