موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الهبّة الشعبية واللغة المراوغة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في إطار السجال الذي لم يختفِ بعد في الساحة الفلسطينية حول التسمية المناسبة لما يجري في فلسطين المحتلة من أحداث ومواجهات مع المستوطنين وقوات الاحتلال «الإسرائيلي»، ما إذا كانت «هبّة» أو «انتفاضة»، انحازت الفصائل المسلحة، تحديداً، إلى تسميتها «انتفاضة»،

وطالبت بدعمها وإسنادها وحذرت من محاولات إجهاضها، وهو ما يفرض إلقاء نظرة على مواقف هذه «الفصائل» على الأرض من أجل ضمان ديمومتها واستمرارها، و«إبقاء حالة الاشتباك» قائمة مع العدو، كما جاء على لسان أحد القياديين.

 

فبعد أربعة وثلاثين يوماً على بدء الهبّة الشعبية، أو الانتفاضة، جددت القوى والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة دعمها لاستمرار «انتفاضة القدس»، وأكدت أن المؤامرات الدولية التي تستهدف إحباطها لن تنجح، وفي الوقت نفسه حذرت من محاولات «الإجهاض السياسي» لها، ودعت من أجل هذا الهدف إلى «المشاركة في مسيرة جماهيرية»! وبينما تستمر التوغلات «الإسرائيلية» في غلاف غزة، وتستمر غارات الطائرات «الإسرائيلية» وإطلاق النار على من يقترب من السياج ما أوقع أكثر من (17) شهيداً، وبينما تكاد القيادات «الإسرائيلية» تهنئ نفسها لأنها استطاعت أن «تحيّد» غزة وتمنعها من الالتحاق بالمنتفضين، تحذر قيادات الفصائل، كما يحذر رئيس السلطة، من الانجرار إلى الانتفاضة، لكنها تدعمها بالكلام المعسول وباللغة المراوغة التي لا تسمن، مع الاعتراف ضمناً بالتقصير بعد أن أحالته على الآخرين!

فمثلاً، سامي أبو زهري، المتحدث باسم حركة (حماس)، دعا السلطة في رام الله إلى «اتخاذ موقف حازم وحاسم مما يجري في الضفة، وتحويل التصريحات المساندة للانتفاضة إلى قرارات تترجم على أرض الواقع»! لكن خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي للحركة، أكد على «أولوية العمل الشعبي» في دعم الانتفاضة، معارضاً انسياق المقاومة في قطاع غزة إلى «حرب جديدة»! كذلك أعلن خالد البطش، عضو المكتب السياسي لحركة «الجهاد الإسلامي»، أن المقاومة الفلسطينية «سوف تعطي الأولوية للعمل الشعبي»، لكنها لن تسمح أبداً بأن «يبقى نزيف الدم من جانب واحد».

القيادات الفلسطينية على جانبي الخندق، في الفصائل المسلحة وفي السلطة على حد سواء، لا تريد «انتفاضة مسلحة» والأسباب والمبررات معروفة، أهمها ألا تعطى الفرصة للجيش «الإسرائيلي» لأن ينفذ خطة (السور الواقي 2)، إضافة إلى ظروف قطاع غزة المعروفة. ولكن ماذا تركت قوات الاحتلال من منافذ وممارسات لم تستعملها حتى لا تقوم الحاجة إلى تسليح الانتفاضة؟ ومنذ متى تحتاج القيادة «الإسرائيلية» لمبررات لتنفيذ ما تراه لصالحها؟ وبمراجعة لانتفاضتي 1987، 2000، وكذلك لما جرى من الشهر الأول من الهبّة الحالية، نحصل على الجواب: آلاف الشهداء سقطوا في الانتفاضة الأولى ولم يستعمل فيها إلا الحجر، ومئات الشهداء سقطوا في الانتفاضة الثانية قبل أن يتم اللجوء إلى السلاح! وفي الشهر الأول من الهبّة الحالية سقط (73) شهيداً والسلاح لم يزد عن السكين!

أحد المبررات التي تحدث عنها خالد مشعل لتبرير «عدم الانسياق إلى حرب جديدة» كان لافتاً، وهو «لأنه لا يحق لحركة حماس أن تنفرد بقرار الحرب، ولا للآخرين بالقرار السياسي»!! أليست هذه لغة أبو مازن؟! وفي الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، أعلنت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في اجتماعها الذي عقدته برئاسة الرئيس محمود عباس، أنها «اعتمدت توصيات اللجنة السياسية المتعلقة بتحديد العلاقات الأمنية والسياسية والاقتصادية مع سلطات الاحتلال، وأكدت عدم إمكانية استمرار الأوضاع على ما هي عليه»! لكن شيئاً من ذلك على الأرض لم يحدث، واستمرت الأوضاع على ما هي عليه بشهادة الجهات «الإسرائيلية» المعنية، وخصوصاً الأمنية منها!

وفي لقاء عبر (سكايب)، تحدث خالد مشعل للصحفيين في الدوحة، فأكد أن ما يجري في الضفة الغربية هو «انتفاضة ثالثة»، وطالب بدعمها رافضاً تحولها إلى «انتفاضة مسلحة»، محدداً رسائلها بثلاث: الرسالة الأولى، أكد فيها أن «الانقسام الفلسطيني لم يمنع ولم يؤثر على اندلاع الانتفاضة»! ماذا نفهم من هذه الرسالة؟ هل نفهم أن كل شيء يمكن أن يسير عادياً مع بقاء الانقسام، وأن الانقسام باق رغم كل شيء؟ وكيف يدعون إلى «الوحدة الوطنية» لدعم الانتفاضة ولا يرون له تأثيراً على الأحداث الجارية؟!

أما الرسالة الثانية، كما يرى مشعل، فهي أن الهبّة أظهرت «خطأ حسابات الإدارة الأمريكية»، عندما ظنت أنها يمكن أن تدير ظهرها وتبقى المنطقة مستقرة! وماذا يعني أهل الانتفاضة من حسابات الإدارة الأمريكية الخاطئة، وما علاقة هذا بدعم «الانتفاضة»؟ هل هي دعوة لتعيد الإدارة الأمريكية النظر في حساباتها من أجل استئناف جهود «عملية السلام» مثلا؟!

وأما الرسالة الثالثة، فقال مشعل عنها إنها للقيادة الفلسطينية، حيث أظهرت الانتفاضة أن التحرك على الساحة الدولية جيد غير أنه «لا يكفي»، وأنه لا بد من استراتيجية وطنية حقيقية قادرة فاعلة ميدانياً وسياسياً، ولا بد من المزاوجة بين العمل الميداني المقاوم وبين السياسة والتحرك الإقليمي والدولي»، مشدداً على الوحدة الوطنية لإنجاح الانتفاضة! هل هذا تذكير بحصة (حماس) في الكعكة السياسية؟ والأهم كيف وكل منهم يمنع الوحدة بطريقته؟!

«دعم الانتفاضة» يحتاج إلى الانخراط فيها عملياً وليس باللغة المراوغة والدعم اللفظي!!

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9147
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9147
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر753228
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45815616
حاليا يتواجد 3058 زوار  على الموقع