موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

بحثا عن المعتدلين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

“لو أن الغرب لم يعثر على المعتدلين من بين أفراد الجماعات التي تقاتل على الأرض السورية، فهل سيقوم باختراعهم؟ وهل هو مضطر للقيام بذلك؟”.

 

شيء من ذلك القبيل يقع كل لحظة، من غير أن يصيبه النجاح. ذلك لأن الاعتدال ليس صناعة. لقد تم تصنيع التطرف ونجحت قوى مخابراتية عديدة حول العالم في ذلك.

غير أن الاعتدال هو شيء آخر. شيء يتطلب وجوده ثقافة، لا يمكن تزييفها بيسر. فكيف إذا كان البحث عن الاعتدال يجري في حيّز يطغى عليه طابع التشدد والمغالاة والتطرف وتصادم الهويات الطائفية.

لقد تم استدراج المتطرفين بكل هوسهم الديني إلى بقاع بعينها ليكون لهم دور في تمزيق النسيج الثقافي لمجتمعات، كانت إلى وقت قريب تتعايش مع تنوعها على أساس مبدأ التراضي.

وحين ظهر تنظيم داعش على الأراضي السورية كانت تقنيات صناعة الإرهاب قد وصلت إلى درجة متطورة، بحيث فاق ذلك التنظيم في قسوته وفنون أدائه الشرير التنظيمات الإرهابية التي سبقته وأهمها تنظيم القاعدة.

غير أن التركيز على الفارق في درجة الشر بين داعش والتنظيمات المتطرفة الأخرى إنما يعبّر عن عدم تقدير للظرف التاريخي الذي كان له الفضل في ظهور داعش، جماعة إرهابية، هي في حقيقتها خلاصة كل التجارب المختبرية التي سبقتها.

لذلك فإن تقديم الجماعات الدينية المسلحة الأقل قسوة من داعش باعتبارها جماعات معتدلة ينطوي على الكثير من خيانة الحقيقة.

فلو افترضنا جدلا أن داعش لم يظهر، فهل كان من الممكن أن يتم النظر إلى المئات من الجماعات المسلحة التي تقاتل في سوريا على أساس كونها جماعات معتدلة؟

قبل ظهور داعش تم وضع جبهة النصرة، وهي فرع من تنظيم القاعدة، على قائمة المنظمات الإرهابية. يومها لم يخف عدد من المعارضين السوريين (المعتدلين) استياءه من ذلك التصنيف الأميركي، معتبرين مقاتلي تلك الجماعة الإرهابية “أخوتنا في القضية”.

الآن في مواجهة الهجمة الروسية، غير المتوقعة (هل كانت كذلك حقا؟)، يستفيد الأميركان من طريقة النظر السورية المعارضة في تصنيف الملل والنحل ليتحدَّوْا روسيا بوجود معارضين معتدلين، هم الضحايا المحتملون لقصفها الجوي.

كانت هناك شحنة مساعدات أميركية قد وصلت إلى المعتدلين، بالرغم من أن الطيران الروسي كان يمسح الأجواء السورية بطلعاته. ألا تبدو روسيا غير مستاءة من تسليح أعدائها على الأرض؟

روسيا في حاجة إليهم مسلحين. يهم روسيا، كما يهم الولايات المتحدة، أن يكون الطرف الآخر مسلحا. أما حديث الاعتدال فهو مناسبة لتمرير الوقت. فلو كانت الولايات المتحدة حريصة على حياة المعتدلين لما سلّحتهم من خلال تركيا وبتمويل قطري.

صحيح أن السوريين لعبوا دورا كبيرا في تهيئة الرأي العام لتقبل فكرة تسليح الفكرة، غير أن الفكرة نفسها وإن بدأت إخوانية النهج فإنها كانت مطلوبة أميركيا، وهو ما تبناه مؤتمر إسطنبول، يوم تداعت قوى المعارضة السورية من أجل وضع البصمات على خارطة طريق، ستقود في ما بعد سوريا إلى المتاهة.

هل كان الزبائن في إسطنبول معتدلين؟ أشك في ذلك. ما من معارضة معتدلة تدعو إلى قصف بلادها.

كان ثمن إسقاط نظام البعث في العراق أن ذهبت الدولة إلى العدم. فهل يُعقل أن المعتدلين السوريين لم يتعلموا شيئا من درس العراق؟

يعرف السوريون جيّدا أن معتدلي معارضتهم التي تعمل على الأرض هم الأقل بشاعة من داعش. كما لو أن داعش صار مقياسا للشر. وهو ما يدفع بهم إلى مزيد من الشعور بالأسى.

ما يحاول الغرب ممثلا بالولايات المتحدة أن يفرضه على السوريين من جماعات مسلحة بذريعة الاعتدال، هو في حقيقته غطاء زائف لثورة سُرقت وضاع عنوانها.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشروع مستقبل أمة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    قدمت احتفالات مئوية ميلاد الزعيم جمال عبدالناصر التى أجريت على مدى أيام الأسبوع الفائت، ...

فلسطين ليست قضية الفلسطينيّين وحدهم...

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    انعقد في بيروت يومَي 17 و18 كانون الثاني/ يناير 2018 «مؤتمر العرب وإيران الثاني» ...

ترامب المحاصر بين النار والغضب

د. حسن نافعة

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

يدرك الجميع الآن أن دونالد ترامب لم يعد فقط شخصية مثيرة للجدل، وإنما يشكل أيض...

ما بعد المجلس المركزي

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

مستندةً إلى ما دعته تقاريراً للمؤسسة الأمنية الاحتلالية، علّقت صحيفة "معاريف" على نتائج اجتماع الم...

عبد الناصر متوهجا في ذكرى عيد ميلاده

عبدالنبي العكري

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حلت الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في 18 يناير 1918 والامة الع...

ملاحظات أولية حول «خطبة الوداع»... (2- 2)

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

في خطابه المطوّل أمام المجلس المركزي لمنظمة التحرير، قطع الرئيس محمود عباس ثلاثة أرباع الط...

التباس مفهوم الأنا والآخر في ظل فوضى الربيع العربي

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حالة الفوضى التي يشهدها العالم العربي ليست من نوع الفوضى أو الحروب الأهلية أو الث...

المركزي يقرر انتقال الرئيس للقدس فورا

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    لم تشارك حماس والجهاد الإسلامي والقيادة العامة وآخرين في اجتماعات المجلس المركزي في دورته ...

جنين- الاسطورة التي تأبى النسيان…!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    ها هي جنينغراد تعود لتحتل المشهد المقاوم للاحتلال مرة اخرى، فقد شهدت ليلة  الاربعاء ...

فلسطين متأصلة في الوجدان العربي

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    بمنتهى الصدق، يمكن القول إن المتتبع للأوضاع العربية خلال العقدين الأخيرين، يخرج بانطباع أن ...

مستقبل ثورة يناير

عبدالله السناوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

  بقدر الآمال التي حلقت في ميدان التحرير قبل سبع سنوات تتبدى الآن حيرة التساؤلات ...

الانتهاك الدموي للباحثين عن الحقيقة

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    تزداد الانتهاكات الدموية كل عام وترصد المنظمات المختصة ذلك. وتتضاعف أعداد الضحايا من الباحثين ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33675
mod_vvisit_counterالبارحة57839
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع139696
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر907661
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49563124
حاليا يتواجد 4014 زوار  على الموقع