موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الهبَّة الشعبية وسؤال إلى أين؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


انقضى الشهر الأول من عمر الهبة الشعبية في فلسطين المحتلة، والحصيلة فيه حسب وزارة الصحة الفلسطينية (72) شهيداً وأكثر من (7200) جريح، عدا عن (1500) من المعتقلين، ممن ألقت قوات الاحتلال القبض عليهم بحجج شتى.

 

المراقبون “الإسرائيليون”، في ظل الرعب والهلع الذي استولى على المستوطنين، ليس لديهم تقدير إلى متى ستستمر هذه الهبة التي ينظرون إليها كانتفاضة ثالثة، والإجراءات “الإسرائيلية” القمعية في تصاعد على كل الجبهات، من تشديد للعقوبات وتشريع للقتل على الاشتباه، بل ومن دون اشتباه، وإمعان في الحصار ومزيد من الحواجز وتقطيع أوصال المدن والقرى، وفوق ذلك توسيع للمستوطنات ومصادقة على بناء مستوطنات جديدة، وأخيراً شن الأكاذيب والتحريض على الفلسطينيين في الداخل والخارج وفي المحافل الدولية.

في الجانب الفلسطيني؛ حيث الموقف الرسمي للسلطة الفلسطينية على حاله من حيث رفضه لفكرة الانتفاضة، يعاني الارتباك وفقدان الحيلة ما جعله، مع تأكيده على مواقفه المتخاذلة وتمسكه باتفاق أوسلو، وما اشتمل عليه من تنسيق أمني، يحاول أن يظهر كمن يقف إلى جانب الهبّة وشبابها، مختبئاً وراء المطالبة العبثية ﺒ«حماية دولية» للشعب الفلسطيني! يضاف إلى ذلك مواقف مترددة وخجولة تصدر عن بعض الفصائل وبحجج لا تختلف في المضمون عن حجج السلطة! أمّا في الجانب الشعبي، فبالرغم من التأييد والتعاطف وبعض أشكال المشاركة التي يلقاها شباب الهبة من مختلف فئات الشعب، فإن بعض الأصوات بات مختصاً في إثارة الغبار، وما يمكن أن يشوش على الشباب ويؤثر في معنوياتهم، ففي الوقت الذي لم تلحظ هذه الأصوات في الهبة إلّا «نواقصها»، مثل «العفوية وغياب القيادة والمرجعيات»، بشرت بانتهائها من دون نتيجة، بل رأوا أنها ربما تعطي الاحتلال «مبررات» للإقدام على ما لم يقدم عليه بعد!

طبعاً ليس هناك من لا يتمنى لو كانت هناك «قيادة» لهذه الهبة تنظم تحركاتها، وتضع لها برنامجاً لتطويرها والارتقاء بها إلى مستوى «الثورة»، وليس فقط الانتفاضة، لكن ما ذنب هؤلاء الشباب إن كانت «القيادات» قد أوصلتها إلى اليأس منها، وعدم الثقة بها بعد كل السنين التي تولت فيها الأمور؟! لقد نظر الشباب حولهم فلم يجدوا «قيادات» بل وجدوا متسلطين «متعاملين متعاونين مخبرين» عند الاحتلال يسهلون مهماته، ويحفظون أمنه ويلاحقون من يمس جنوده أو مستوطنيه بسوء!

ومنذ الأيام الأولى وبداية الهبة الشبابية، انشغل البعض في «التنظير»: هل هي هبّة شعبية محدودة أم انتفاضة شعبية شاملة؟! وعلى عجل بدأنا نسمع ونقرأ تحليلات وتعليقات في الصحف والفضائيات، ووسائل التواصل الاجتماعي على حد سواء، تركيزاً على السؤال الذي يُطرح دائماً في كل وأي مناسبة: إلى أين؟ طبعاً هناك من يطرح السؤال من باب «البروزة والتثاقف» لا أكثر، وهناك من يطرحه ولا ينتظر جواباً، لأنه ينطلق من جواب جاهز لديه يبثه في ثنايا تنظيراته، ومفاده أنْ لا فائدة من كل ما يُجرى، وسينتهي الأمر كما بدأ، وكما انتهى في كل مرة سابقة أكثر من ذلك، فهذا النفر يعلنها صراحة أن ما يقدم عليه الشباب من عمليات طعن يستشهدون بعدها ليست إلاّ «عمليات انتحار»! هذا النفر لا يجب أن يؤخذ في الاعتبار، فغايته معروفه وانحيازه مكشوف، وهو إذ يزعم أنه حريص على الدم الفلسطيني، ويطالب بالاستفادة من دروس الماضي، لن يخدع أحداً! لكن يظل هناك من يطرح السؤال من باب الخوف الحقيقي أن تذهب التضحيات ودماء الشهداء والجرحى في آخر المطاف هدراً ودون طائل.

لذلك يحاول أن ينبه إلى ما يعتبره مزالق يجب تجنبها حماية للشباب وهبتهم. ولهؤلاء أقول:

* أولاً، الشباب الذين خرجوا إلى شوارع المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية حاملين الحجر أو السكين أو المفك أو «النقيفة»، خرجوا كرد فعل، ودفاعاً عن كرامة شعبهم التي تُهان على أيدي قوات الاحتلال والمستوطنين في كل يوم على الطرقات والحواجز، بل وفي البيوت وأخيراً في المسجد الأقصى، وكل مكان يتواجدون فيه. بمعنى آخر، لم يكن خروجهم على سبيل «تغيير الجو» أو النزهة، بل أخرجتهم ممارسات الاحتلال وقواته وقطعان مستوطنيه بعد أن طفح الكيل ألف مرة، لذلك لم يخطر ببالهم أن يسألوا أنفسهم: إلى أين؟!

* ثانياً، هؤلاء الشباب لم يدر في خلدهم أنهم بالإقدام على ما يفعلونه سيحررون فلسطين، أو سينهون الاحتلال في الضفة، أو حتى ربما أنهم سيخرجون المستوطنين من القدس الشرقية.

* ثالثاً، وهذا هو الأهم، وبصرف النظر عن أين ستصل الهبة الحالية، فإن لها رسالة واحدة، وعاها الشباب الذين تحملوا عبئها أو لم يعوها، وجلهم تحت العشرين، لابد أن تصل إلى التجمع الصهيوني في فلسطين، قيادات وأحزاب ومستوطنين، وهي: أن الفلسطينيين لن يتنازلوا عن وطنهم أو عن حقوقهم فيه، وأن المحتلين لن ينعموا بالأمان أو الاستقرار، وسيعيشوا «على السيف» كما أخبرهم رئيس وزرائهم بنيامين نتنياهو، وعليهم أن يتيقنوا أن من يعيش على السيف لابد أن يموت به، طال الزمان أو قصر!

هذا هو الدرس الأول والأهم الذي كرسته الهبة الباسلة، سواء ظلت هبة أم تحولت إلى انتفاضة شاملة، وسواء امتدت أشهراً أو انتهت غداً! هذا الدرس هو للصهاينة؛ وعليهم أن يعوه جيداً، وكلما أسرعوا في وعيهم له كلما كان لهم أفضل! وحتماً سيعون..

***

awni.sadiq@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21328
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65126
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر809207
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45871595
حاليا يتواجد 4090 زوار  على الموقع