موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

أكاديميون بريطانيون يقاطعون الكيان وعرب يطبعون..!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تُذكّر تحركات انسانية من منظمات وأفراد في اكثر من مكان من المعمورة الشعوب العربية وحكوماتها في اغلب الاحيان بواجبات يفترض ان يؤدوها دون هذا التذكير. ويقدمون لهذه المنظمات والأفراد نماذج من أعمالهم أو تطبيقاتهم لهذه الواجبات القانونية والانسانية والمهمات الاساسية لهم.

ولعل في العريضة التي وقعها مؤخرا 343 اكاديميا بريطانيا من 72 مؤسسة اكاديمية بريطانية، بما فيها اكسفورد وكامبردج، ومطالبتهم بمقاطعة جامعات الكيان الصهيوني، درسا اكاديميا لمن يعنيه الأمر. انتشر الخبر في أوساط اكاديمية عالمية ورحبت به قوى وطنية ومنظمات انسانية دولية، ولكن قابله للأسف، في المقارنة والوقائع المعروفة، اذا كان ثمة اسف هنا، ما يخجل ويحرج اصحاب الضمائر والنوايا الخيرة. لاسيما وان اصحابه مسؤولون عرب يعملون ليل نهار، في السر والعلن، على التطبيع مع هذا الكيان وتمرير استيطانه واحتلاله لأرض فلسطين وتشريد شعبها وتصفية القضية الفلسطينية. التي يدعون كذبا وتضليلا بأنها القضية المركزية في بعض خطاباتهم العربية او لدى مروجي اعلامهم المخادع، ولكنهم في الحقيقة يقدمون الدعم الكامل للكيان ويلتقون مع سياساته في اكثر من مجال. وكما يبدو غاب الخوف او الخشية من تصرفاتهم هذه، بل ان بعضهم اخد يتباهى بتلك الصلات واللقاءات والحديث عنها علنا الى وسائل اعلامهم الرسمي.

 

طالب اكاديميون بريطانيون في عريضتهم بمقاطعة أكاديمية للكيان الاسرائيلي بسبب خرقه للقانون الدولي واستمرار احتلاله للأراضي الفلسطينية. ورفض العمل مع أي من جامعاته. وقرر الموقعون أنهم لن يزوروا “إسرائيل” أبدا ما دامت “دولة محتلة”، كذلك لن ينصحوا أي شخص أو يوجهوه للتعامل مع أي مؤسسة أكاديمية “إسرائيلية”. وبينت العريضة إن معهد الأبحاث التكنولوجية “التخنيون” في حيفا يطور برامج وأدوات تستخدم لهدم منازل الفلسطينيين، ولا يمكن للمؤسسات الأكاديمية أو الأكاديميين السماح بمثل هذه الأمور، ولا يجب التعامل مع التخنيون لسبب كهذا. (ورغم ما في العريضة والمطالبات من امور للجدل والنقاش، ماذا يرد المطبع العربي عليها؟ وكيف يبرر تشجيعه الكيان الصهيوني على القيام بهذه الجرائم؟)

ذكرت البروفيسورة جين هاردي - إحدى الموقعات على العريضة- أن هذه فرصة حقيقية للأكاديميين لضم صوتهم إلى صوت حركة مقاطعة “إسرائيل” التي يزداد تأييدها في المجتمع الدولي، والتي ترى أن “إسرائيل” لا تنفك تخرق القانون الدولي وتنتهك حقوق الإنسان. وأضافت هاردي أن “إسرائيل” كذلك تمنع مشاركة اكاديميين فلسطينيين من الاشتراك في فعاليات اكاديمية عالمية.. قالت هذا الكلام الواضح من قبلها والمعبر عن قناعتها والموقعين معها في اكثر من وسيلة اعلامية حين سؤالها، بما فيها صحافة الكيان نفسه. واذا قارناها مع ما صرح به عرب الى وسائل الاعلام الصهيونية ورغبتهم في زيارة الكيان واستقبالهم لممثليه، فماذا يكون الموقف وكيف تكون الحالة؟! يا لعارهم الشنيع!.

ليست هذه العريضة جديدة. هي استمرار لتراكم عمل انساني وقانوني في اتحاد أساتذة الجامعات البريطانية، وغيره، وقد قاطع جامعات بعينها كجامعتي حيفا وبار إيلان سابقا، وكانت الحملة هذه قد بدأت في بريطانيا منذ حوالي اكثر من عقد من الزمان. ويمثل الاتحاد الاكاديمي حوالي 48 ألف محاضر جامعي. وقراراته ملزمة لأعضائه في الامتناع عن زيارة او تعاون في مجال البحث العلمي، أو قبول دعوات لحضور مؤتمرات، أو دعوة أكاديميين “إسرائيليين” للمشاركة في نشاطات علمية وبحثية في بريطانيا. ( هل قرأ المطبلون للمشاركات في المعارض والندوات في العواصم العربية، الخليجية خصوصا، ذلك؟!).

تترافق هذه الحملات وتتواصل بأساليبها المتعددة مع ما أعلنته حركة مقاطعة اسرائيل BDS. (عالميا تعرف بحركة Boycott Divestment and Sanctions أو اختصارا، BDS). خاصة وقد اصبحت حركة عالمية لمقاطعة الكيان وسحب الإستثمارات منه وفرض العقوبات عليه حتى ينصاع للقانون الدولي بالكامل ويلتزم بحقوق الشعب الفلسطيني. ورغم مجاراتها للسياسات العامة ومطالبتها بما توصلت اليه سياسات الحلول الدولية بشأن حقوق الشعب الفلسطيني الا انها تتعرض الى ضغوط وتهديدات من لدن قوات الاحتلال وداعميها داخل وخارج فلسطين. ولما حققته من نجاحات أصبحت تصنف ﺒ(خطر استراتيجي) عند الكيان الاسرائيلي.

اصدرت الحركة نداء تاريخيا في 9 يوليو 2005، في الذكرى السنوية الأولى لقرار محكمة العدل الدولية في لاهاي بإدانة الجدار الاستعماري بل الاحتلال الإسرائيلي برمّته، وَقّع عليه أكثر من 170 من القوى والفعاليات والأحزاب والإئتلافات والمؤسسات الفلسطينية في كامل فلسطين والشتات. مشكلة بعد مؤتمرها الاول عام 2008 أكبر ائتلاف مجتمع مدني فلسطيني، ومرجعية وقيادة حركة BDS العالمية..

ربما من المهم هنا الإشارة إلى المرأة التي وقفت بقوة وراء صدور القرار الاول في اتحاد الاساتذة الاكاديميين، سوبلاكويل، المحاضرة بجامعة برمنجهام، والتي كانت ترد على كل انتقاد يوجه لها لجهودها المتواصلة لإصدار القرار، بأنه: “من المستحيل أن تتعاطى مع أكاديمي دولة "إسرائيل" باعتبارهم مواطنين طبيعيين ينتمون لدولة طبيعية”. وتؤكد بلاكويل موقفها الواضح حيال الكيان الاسرائيلي نفسه وتعتبره “دولة غير شرعية”، وترى بأن القرار الأكاديمي من شأنه أن يشكل قوة ضغط على “إسرائيل”، معتبرة أن السبب الرئيس وراء مؤازرتها لقرار مقاطعة المعاهد والأكاديميين الإسرائيليين هو كون تلك المؤسسات متورطة في الإساءة للفلسطينيين في الأراضي المحتلة، وأنه من الضروري بمكان أن يقف اساتذة الجامعات ضد ما تصفه ﺒ“دولة الأبارتهايد”. وتنتقد بلاكويل بكل شجاعة “حائط الصمت العظيم والتواطؤ من قبل الأكاديميين الإسرائيليين” حيال ما يحدث في فلسطين المحتلة. ولا تفهم كيف أن هؤلاء الأكاديميين لا يتفوهون بكلمة حول الاحتلال وهم يتوقعون أن يمر الأمر بشكل عادي، وأن يتم التعامل معهم على أنهم مواطنون طبيعيون من دولة طبيعية، يتوقعون أن يكونوا مرحبا بهم في المحافل الدولية وكأن شيئا لم يكن.

المقاطعة وسيلة من وسائل النضال ضد العنصرية والاحتلال والاستعمار، وقد نجحت في تجارب كثيرة، وهي موقف انساني وقانوني وأخلاقي ينبغي تطويره إلى ما يخدم البشرية والقانون.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10653
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع40120
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر738749
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54750765
حاليا يتواجد 2393 زوار  على الموقع