موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

سقطت ورقة التوت..!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هكذا مرة واحدة انكشفت الأوراق وفضحت النوايا المخفية والمراوغة.. سقطت ورقة التوت عن التحالفات المخادعة والتنظيمات الملغومة وتوجهاتها الطائفية والاثنية ومراهناتها المستترة. اجل لم تعد الأمور مخفية، حملت وضوحا كاملا واعترافا معلنا بالأسماء والممارسات والبيانات والتصريحات والفعل والعمل السري والعلني. أو بان الخيط الابيض من الخيط الاسود لكل من ادعى مكافحة الارهاب، ومحاربة ما سمي بتنظيم داعش او ما تكرره الآن بعض وسائل الاعلام باسم تنظيم الدولة الاسلامية ومشتقاته وما شابهه. لم تعد القضية بحاجة إلى اثباتات اخرى، وأدلة جديدة. اذا كانت الخديعة بالتنظيم ودوره ومحاولات تمريره أو الادعاء بخطره وضرورة العمل على محاربته وإشغال المنطقة به وبما يمارسه من اشكال غير بعيدة عن مصادره ومموليه ومجهزيه فإن ما حصل بعد العملية العسكرية الروسية قدم الخبر اليقين، وعرى الاختباء والانكار أو اللف والدوران او التضليل.

 

فضح التدخل الروسي المباشر، هذا كله، في كشف مصداقية الاعلان عن الحرب على الارهاب وبث مواقف رسمية من المشاركة المباشرة في ذلك، اضاف له التحرك الرسمي إلى عقد غرفة عمليات وخلية استخبارية في بغداد، والعمل الجدي والمركز والمنظم لوضع مسألة العنوان حقا في التطبيق وليس للتلويح به وكسب الوقت او تضيع الوقت، لاستمرار تهديد الإرهاب وتخويف المنطقة منه.. منذ اكثر من عام والولايات المتحدة وحلفاؤها الستون او الاكثر من ذلك (اعلن تأسيسه في ايلول/ سبتمبر 2014 في جدة، وانطلقت طلعاته وقصفه يوم 22/9/2014) والأموال المليارية التي صرفتها أو بذرتها تحت اسم محاربة التنظيم الارهابي وإصدار قرارات من مجلس الامن ضد هذا التنظيم وتوظيف آلات حربية وإعلامية وضمائر جاهزة ومستعدة للتخادم معه، ولم تقدم اية نتائج عملية وتحقيق اهدافها المعلنة على الاقل. بل بالعكس توسع التنظيم وتمكن من الاستمرار لكل هذه الفترة غير القليلة زمنيا، وارتكب ما ارتكب من جرائم حرب وضد الانسانية، ستبقى وصمة عار في جبين كل التحالفات المخادعة وأسماء كل الرؤساء المشاركين فيها زورا وبهتانا وكل المخدوعين أو المتخادعين والمراهنين والمرتبطين سرا او علانية. فضلا عن ما خفي من مشاريع ومخططات بأبعاد ستراتيجية وتحولات مهمة في المنطقة والعالم.

ففي الوقت الذي اعلن فيه المسؤولون الروس ان اهداف عمليتهم العسكرية مكافحة الإرهاب، وهو الاعلان نفسه للتحالف الصهيو اميركي، الذي يعلن عن قيامه بآلاف الغارات في سوريا والعراق، ولم يحصل على الارض غير تدمير المؤسسات الصناعية وحقول النفط والأحياء السكنية والآثار التاريخية، بالمشاركة مع جرائم داعش ذاته، او بالتوازي معه. ولكن هذا التحالف لم يرحب بذلك وشن حملته الهجومية ضد هذا العمل الروسي، رغم صبه في الاعلان ذاته وفي التوجه المعلن نفسه عمليا. مما يعني ان هذا العمل العسكري فضح الاهداف التي ادعاها التحالف السابق وبين للعالم انه تحالف لأهداف اخرى غير محاربة الارهاب المعروف الان، كما هو حال تركيا في مشاركتها فيه، بينما هي شنت حملتها مباشرة ضد حزب العمال الكردستاني في تركيا وقتل مناضليه في مقراتهم العسكرية، داخل وخارج تركيا. ومعلوم مساهمتها في دعم تنظيم داعش وتوفير مستلزمات استمراره، في السماح لمقاتليه بالمرور والمعالجة والتسليح وبيع النفط والمتاجرة بالكنوز الحضارية وغيرها، من امور مكشوفة. وهو الامر الذي يتفق عليه الجميع ويصمت عليه في الان نفسه، مما يكشف ليس ازدواجية المعايير والأخلاق وحسب وإنما القيم والقواعد والقوانين والأهداف والمصالح.

تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ردود واضحة لما تقوم به دولته وما يشن عليها من حملات اعلامية لحد الان، وكشف لما ينبغي ان تقرأ به وبما يخدم الوقائع والأهداف المنشودة من كل ما حصل ويحصل في المنطقة. فهو قد اكد الموقف الروسي من الدخول في أي تحالف، قائلا: “لا نستطيع أن نكون جزءا من التحالف الذي يتصرف دون قرار من مجلس الأمن ودون طلب من أحد البلدين”. وأشار إلى إدراك روسيا ضرورة التعاون في هدف محاربة داعش، مضيفا: “ندرك أنه يجب تجنب أي سوء فهم، هذا على الأقل، وعلى الأكثر نريد أن تستمر محاربة الإرهاب بفعالية أكبر”. ونوه إلى أن موسكو “تؤمن بإمكانية العمل الجماعي مع واشنطن، العمل المعتمد على القانون الدولي والاتفاقيات التي تم التوصل إليها والتي لا تُخرق. ونؤمن بضرورة التزام الدول الجدية بالمصالح المشروعة للآخرين”. ورأى أن “الولايات المتحدة وغيرها من الدول لا ترد على روسيا بالمثل دائما فيما يخص الالتزام بالاتفاقات التي تم التوصل إليها”، مشيرا في هذا الصدد إلى الأزمة الأوكرانية حيث اعتبرها مثالا على ذلك. كما أعلن أن موسكو لا تستطيع الاتفاق مع تعبير وزير الحرب الأميركي أشتون كارتر بأن روسيا “تصب الزيت على النار” في الأزمة السورية، قائلا: “نعلم الكثير من نقاط التوتر حيث صب البنتاجون هذا الزيت، فيما موقفنا يتفق مع القانون الدولي بالكامل”.

هذه الوقائع المعلومة تقول لمن تستر وتخفى بإعلانات مختلفة انه معروف ومفضوح وان ظروف التطورات السياسية في العراق وسوريا هي التي صمتت عليه حتى الآن. لكنه فضح نفسه بتلبية ضغوط مموليه واستجابته لأوامرهم وشروطهم عليه. فما الجامع بين دعاة محاربة الارهاب وتنظيم داعش ومهاجمة الدول او القوى التي تريد فعلا ذلك؟ ولماذا صمت القبور على اكثر من عام من تحالف واشنطن ومتخادميه العرب خصوصا، ودوره في التدمير والتخريب وعدم الافصاح حتى عن احتجاج لفظي وإدانة الجرائم التي ارتكبها هذا التحالف اكثر من مرة؟!. ولماذا الكذب على الذات والهرولة خلف دول وحكومات تنفذ مشاريع الاعداء والمخططات الصهيو غربية وتمارس ابشع الممارسات في بلدانها وضد شعوبها، ومتى يتعظ هؤلاء واتباعهم؟!.

سقطت ورقة التوت.. وبان المعدن الردئ.. الامر الذي يحتاج دوما الى شجاعة مراجعة جدية للمواقف والأعمال والأدوار والاصطفافات، والانتباه للمصالح الوطنية والقومية، والتوقف من الهرولة وراء ما اصبح معلوما ومكشوفا من مخططات تخريب الوطن العربي وتدمير الامة العربية وشعوبها.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23076
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع150140
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر641696
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45704084
حاليا يتواجد 3238 زوار  على الموقع