موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

الفساد في العراق: أدلة دامغة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يفكر أحد، من المواطنين العراقيين على الأقل، بحجم أو بمدى الفساد في العراق وما تعرض له الشعب العراقي من انتهاكات وجرائم فساد مالي وإداري وأخلاقي في كل المجالات الحيوية منذ الغزو والاحتلال عام 2003 خصوصا. إذ كان التصور العام أو المحتمل أن تكون هناك حالات فساد وعمليات محددة في بعض المستويات الاقتصادية مثلا، كأمور اعتيادية في ظل ظروف انتقالية حرجة، كأن تكون في شؤون تجارية أو عقارية، لا سيما وأن من توفرت لهم فرص الحكم والظهور في واجهة العملية السياسية هم من المتلبسين بلباس ديني، مذهبي أو طائفي ومن كل المكونات، أو معارضين “عنيدين” لسياسات النظام السابق وكل الاتهامات التي كيلت عليه. ولكن للأسف، أو بدونه، كشفت الأيام أن عفونة الفساد زكمت الأنوف، حتى لفرسانه ذاتهم. وأن الفساد شمل الأغلب الأعم، في كل المجالات والمستويات، والدوائر والمؤسسات، والهيئات والمنظمات، وبكل ألوانها وأنواعها وعناوينها وأسمائها. وأصبحت للفساد حيتان كبيرة ومجموعات مسلحة بأسماء وهمية تحميه وتديره ومراهنات صارخة تتعلق بمستقبل الشعب والوطن. حتى مجموعات “بلاك ووتر” ومشتقاتها المرتزقة أصبحت طرفا فيه ولعبت أدوارا في تمرير جريمته وحماية المجرمين فيه. وتحت إشراف تام من مراقبي السفارة الأميركية ومتخادميها ومفتشيها العامين الذين يكتبون تقاريرا للأمم المتحدة وأجهزة المخابرات الأميركية، مع الغربية، التي تتعاون معهم أو ترسلهم لهذه المهمات. ورغم الأدلة الكثيرة والصارخة والفضائح الدامغة ما زال الفاسدون والفساد قائما أو سائرا في أركان البلاد.

 

لنأخذ مثالا ما جاء في المؤتمر الصحفي الذي عقدته هيئة النزاهة يوم 20/8/2015؛ للإعلان عن تقريرها نصف السنوي، نشره موقعها الإلكتروني، حيث أكَّد رئيسها الدكتور حسن الياسري على “صولة” قوية لاسترداد الأموال المنهوبة والمسرَّبة إلى بلدان الجوار والعالم، مبينا أن الهيئة أنجزت عشرات الملفات الخاصة باسترداد المتهمين والمدانين الهاربين إلى خارج العراق، لكنها اصطدمت بعدم تعاون البلدان الحاضنة لهؤلاء المتهمين والمدانين.

ذكر رئيس الهيئة 13398 قضية أخبارية وجزائية تحت التحقيق وهو عدد مفزع وكبير، كاشفا عن إحالة 2171 متهما بقضايا فساد على المحاكم، منهم 13 وزيرا و80 من أصحاب الدرجات الخاصة والمديرين العامين ومن هم بدرجتهم، مبينا أن 503 أحكام صدرت، أُدِين فيها 588 متهما، منهم أربعة وزراء، فضلا عن 70 ملف استرداد آخر بحق 19 مدانا من ذوي الدرجات الخاصة والمديرين العامين ومن هم بدرجتهم.

أسفرت عمليات الضبط التي نفذتها الهيئة خلال المدة نفسها عن ضبط 77 متهما متلبِّسا بالجرم المشهود، توزَّعت جرائمهم بين الرشوة والتزوير والاختلاس وتجاوز الصلاحيات، وقد تجاوزت المبالغ المضبوطة 55 مليون دينار، فضلا عن أربعة شاحنات كبيرة وما يقارب 300,000 ألف طن من السكر التالف، و900 طن من مادة الطحين منتهي الصلاحية أُدْخِلَت إلى العراق بحجة توزيعها على النازحين. (حتى في هذه المواد!!) واسترجعت الهيئة إلى خزينة الدولة أكثر من 35 مليار دينار من قضيتي فساد، إحداهما بقيمة 14 مليارا لحساب مصرف الرافدين الحكوميِ، والأخرى بحدود 22 مليارا لحساب وزارة الدفاع، وأشار إلى صدور أحكام أخرى باسترداد ما يقارب 9 مليارات دينار، منها 4,290,137,020 صدرت فيها أحكام اكتسبت الدرجة القطعية، فضلا عن استرداد ستة مليارات دينار في فترات سابقة. وبالتأكيد هذه الأعداد والأرقام هي جزء بسيط من قصة الفساد، ودور الهيئة في الوصول إليها ونشر هذا النزر اليسير. فكيف يتصور المرء حقيقة الوضع وسرطان الفساد متفشٍّ في كامل الجسم؟! وتداعياته وانعكاساته تتشارك مع الخراب العام، والسياسات التدميرية، المتواصلة من جرائم ما سمي بداعش إلى الأزمة الاقتصادية والأخلاقية وغيرها.

كما ذكر رئيس الهيئة أن عدد أوامر القبض التي صدرت بناء على تحقيقات الهيئة بلغت 2128 أمر قبض بحق متهمين بتهم فساد، نفِّذ منها 462 أمرا، ولم تنفِّذ الجهات المعنية 1395 أمرا، مبينا أن هذه الأوامر تضمنت 18 أمرا صدر بحق 9 وزراء أو من هم بدرجته، و79 أمرا بحق 46 متهما من الدرجات الخاصة والمديرين العامين ومن هم بدرجتهم. ولا بد من السؤال: لماذا لم تجرؤ الهيئة على كشفها؟ ومن هي الجهات المعرقلة وما هي الأسباب؟ إذا كانت الهيئة متأكدة من تحقيقاتها وأوامرها! هذه الجرائم المخجلة لا يمكن أن تستمر أو يتستر عليها ويسكت عنها، ولا بد من مشاركة كل أصحاب الضمائر الوطنية الحية والشهامة العراقية في دعم أوامر الهيئة ومساعدتها في الكشف والشفافية والعلنية.

بموازاة هيئة النزاهة وما صدر عنها من معلومات أولية عن آفات الفساد وخطرها، يتواصل معها ما صدر عن وزارة التخطيط في اليوم نفسه، رغم اهتمامه بأمور أخرى مبتعدا عن الفساد وآثاره حتى في تعميق الأزمات وتفاقم المشاكل.

حسب الوكالات أعلن الوزير الدكتور سلمان الجميلي إطلاق نتائج تحديد آثار الأزمة المزدوجة بسبب جرائم داعش وانخفاض أسعار النفط في الوضع الاقتصادي والفقر في العراق. وأضاف من المؤلم أن نتكلم عن الفقر في بلد مثل العراق، بلد الرافدين وأرض السواد، هذا البلد الذي حباه الله بهذه الإمكانات الواسعة، ولكن صانع القرار يحتاج إلى مؤشرات لكي يتخذ قرارات ويرسم سياساته بما يخدم التخفيف من الأزمات أو الوصول إلى حلول.. وأوضح الوزير “أن هذه المؤشرات التي توصلنا إليها رغم أنها مؤلمة وتستفز المشاعر، داعيا السياسيين وقادة المجتمع إلى معالجة هذه الأزمات التي تمر بنا المتمثلة بأزمتين الأولى هي أزمة الإرهاب الذي ينبغي أن نتعاون جميعا لكي نتخلص منها بتحرير مناطقنا والأزمة الثانية هي أزمة النفط التي كشفت بشكل مريع الخلل في الاقتصاد العراقي”… و”أشارت الدراسة عن ارتفاع نسبة الفقر في المحافظات المغتصبة إلى 41% أما في بغداد إلى 13%، فيما في محافظات الوسط 19%، بينما محافظات الجنوب 31,5% وفي إقليم كردستان 12,5%، وفي محافظتي كركوك وديالى تشير الدراسة إلى أن نسبة الفقر 18%”(!).

كل ما ذكر وقائع رسمية أو من مصادر رسمية، وإذا نظرنا لها كذلك مع البحث عن الوقائع الحقيقية، فسنكون أمام وقائع وأدلة دامغة، وهنا تبدأ الأسئلة!

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم40101
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع178391
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر506733
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48019426