موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

انتفاضة 22 آب وإرهاصات التغيير

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

انتفاضة الشعب اللبناني في 22 آب 2015 محطة مفصلية في تاريخ لبنان. فكما نحتفل بعيد الاستقلال في 22 تشرين الثاني وبعيد التحرير في 25 أيار، سنحتفل واللبنانيون بانتفاضة 22 آب التي هي استكمال للاستقلال الوطني والتحرير من المستعمر والمحتل. واليوم، هذه الانتفاضة هي في وجه النظام العفن الذي قوّض الاستقلال والتحرير، وفي وجه طبقة سياسية فقدت العلاقة بالجماهير.

 

لا ندري عند كتابة هذه السطور ماذا سيحدث في الأيام أو في الأسابيع والأشهر المقبلة. لا ندري إذا ما سيتمّ خطف هذه الانتفاضة، أسوة بانتفاضات عربية تحوّلت إلى فوضى فخراب فتوحّش. لكن من الأكيد أنّ الكيل طفح عند كلّ اللبنانيين، بغضّ النظر عن انتماءاتهم السياسية أو الطائفية أو المذهبية أو المناطقية، أو كلّ لون من ألوان الهويات الفرعية، إلاّ المواطنة التي تتحكّم بمسار الأمور عند اللبنانيين. حتى في بلاد المهجر نشهد حراكاً شعبياً يؤيّد حراك «طلعت ريحتكم»!

هذا يدلّ أنّ في آخر المطاف نزعة الوحدة بين اللبنانيين أقوى من الخطاب التحريضي للقيادات السياسية التي تكرّس التفريق لمصلحتها فقط لا غير وليس لمصلحة الطائفة أو المذهب.

انتفاضة 22 آب تعني بداية سقوط الطبقة الحاكمة في لبنان. وهذا سقوط في اللحظة الحالية، هو معنوي في الأساس قبل أن يكون نهائياً لجميع القوى السياسية التي أوصلت البلاد إلى ما هي عليه. وهذا السقوط، وإنْ لم يُترجم حتى الآن بتغيير في النظام وفي النهج السياسي، إلاّ أنه يُترجم بالاعتصام العابر للطوائف والمذاهب والمناطق الرافض له رغم المواقف الملتبسة للقوى السياسية الرئيسية.

الاعتصام القائم لم يأت من الفراغ ولا كنتيجة عمل للقوى السياسية، اللهم إلاّ إذا كان معاكساً لها. فتقاعس تلك القوى في مواجهة أوجاع المواطن اللبناني أنتج ذلك الاعتصام. وهذا الاعتصام يتراكم مع اعتصامات سبقته، كاعتصامات هيئة التنسيق النقابية التي حاولت إجهاضها القوى السياسية الرئيسة ونجحت على الأقلّ في تحييدها ولكن لم تستطع إلغاء تراكم الغضب والرفض، بل أسّست وعمّقت المقاومة للظلم والفساد.

اعتصامات هيئة التنسيق، بدورها، لم تأت من الفراغ بل كانت انبعاثاً لحراك شعبي حاول خلال الحرب اللبنانية إيقاف النزيف الدموي والخراب الذي أشعلته قوى إقليمية وخارجية لإنهاء الثورة الفلسطينية والقضية برمّتها. وحتى ذلك الحراك هو نتيجة حراك شعبي مطلبي وصل قبل اندلاع الحرب اللبنانية إلى مرحلة كاد يفرض نفسه على النخب الحاكمة، لولا الاعتبارات والحسابات الضيّقة والخاطئة لبعض القوى الإقليمية التي تدخّلت لإجهاض ذلك الحراك.

قد تنجح النخب الحاكمة، مرّة أخرى، في إجهاض أو تحييد تداعيات هذه الانتفاضة، لكنّ النتائج الأولية لها كانت تجميد بعض قرارات مجلس الوزراء، كما أنّ الحراك الشعبي في مختلف المناطق لم يتوقف وشكّل تمرّداً على القيادات السياسية لتلك المناطق التي أساءت التقدير، ظناً أنها تستطيع الاستهتار بشعور ومطالب الجماهير اللبنانية. فرغم قوّة النظام القائم وتجذّره في الوعي اللبناني إلاّ أنّ عورته انكشفت عبر استناده إلى الفساد. فنظام الفساد استطاع لفترة أن يتجاوز مطالب الناس، لكنّ الفجور فيه، وخصوصاً ما رافقه من ملابسات في قضية النفايات واستهتار باللبنانيين كان بمثابة القشّة التي قصمت ظهر البعير!

لبنان يعيش هذه الأيام لحظات تاريخية، وما يجعل هذه اللحظات تاريخية هو الحراك الذي جاء خارج الحسابات السياسية المبنية على توازنات إقليمية ودولية اعتبرتها النخب الحاكمة، المتحكّمة بمسار الأمور والتي تعتقد أن لا شيء يستطيع الخروج عن إرادتها. حراك الشعب اللبناني أنهى ذلك الوهم. فبمقدور اللبنانيين تحييد الكثير من تداعيات تلك التوازنات، وخصوصاً التي تتناقض مع مصالحهم. فإذا نجحت الانتفاضة في تحقيق بعض أهدافها فهذا يفتح الباب على إنهاء الشلل في المؤسسات الحكومية عبر انتخابات جديدة تأتي بنخب جديدة أو على الأقلّ لتفهم النخب الحالية أنّ وقت المحاسبة والمساءلة قد حان!

تاريخية تلك اللحظات، تكمن أيضاً في رأينا بأنّ الشعب اللبناني بمختلف تكويناته أكثر وعياً وأكثر وطنية من قياداته. مرّة أخرى تتجلّى صدق رؤية القائد جمال عبد الناصر بأنّ الشعب هو المعلّم وحكمة مؤسس حزب البعث ميشال عفلق بأنّ الشعب هو الضمانة. فالشعب اللبناني أعطى جرعة من الأمل المتجدّد والذي لم يختف رغم كلّ المصاعب. فإمكانية التغيير تتحقق وما يبقى هو الإنجاز.

إنجاز التغيير له شروط موضوعية أوجدتها تجارب مماثلة في الزمن القريب. الشرط الأول هو وجود قيادة واعية للواقع اللبناني وصاحبة مصداقية معترف بها فتحدّد سقف المطالب التي يصعب تجاوزها والتي يمكن تحقيقها في الظروف الراهنة. الشرط الثاني هي أن تكون المطالب محدّدة وغير فضفاضة ويستحسن أن تتمركز في مطلب واحد مفصلي، فإذا تمّ إنجازه يكون سابقة لإنجازات لاحقة. ثالث هذه الشروط أن تشترك فيها قوى سياسية فاعلة وصاحبة مصداقية، وإضافة إلى مشاركة القوى السياسية أن تكون عابرة للطوائف والمذاهب والمناطق وتشمل مختلف الأعمار. والهدف المادي لتلك المشاركة هو الوصول إلى حشود مليونية مستمرة. الشرط الرابع هو سلمية الحراك وتجنّب عسكرته والانتباه إلى ضبط الحراك ضمن القوانين واحترام الملكية والرأي الآخر. الشرط الخامس هو كسب القوى الأمنية والجيش إلى جانب الحراك. فالخطاب الموجّه إليهم هو أنّ الحراك هو أيضاً لهم وليس ضدّهم، بل ضدّ الطبقة الحاكمة التي خذلت الجميع بما فيهم القوى الأمنية والعسكرية. الشرط السادس أن يعمّ الحراك كافة المناطق أو على الأقلّ المدن الكبرى. الشرط السابع أن يكون للقيادة خطّة إعلامية مدروسة في المضمون والتوقيت والوسيلة.

المطلب الرئيسي في رأينا هو وجوب الإصرار على قانون انتخاب جديد للمجلس النيابي على قاعدة النسبية خارج القيد الطائفي أو المذهبي والدائرة الواحدة. فقانون الانتخاب المقترح قد يفسح المجال أمام العديد من القوى السياسية الوازنة التي يقصيها القانون الحالي ومشتقاته وهي قوى أقرب إلى مطالب الجماهير من القوى المتحكّمة حالياً بمصير الوطن. فالأحزاب السياسية تستطيع أن تتمثل على قاعدة البرنامج السياسي وليس على قاعدة الطائفة أو المذهب. ولكن يمكن تبنّي قانون على قاعدة النسبية والدائرة الواحدة حتى على قاعدة القيد الطائفي أو المذهبي كمرحلة أولى إلى أن يتمّ تكوين مجلس شيوخ يمثّل الطوائف، وإنْ كنّا من اللذين يعتبرون أنّ التمسّك بالتمثيل الطائفي على أيّ مستوى كان من العبثية السياسية.

هذا على صعيد ما يمكن إنجازه، لكن لا تغيب عن بالنا قوة النظام الطائفي والشراسة المتوقعة للدفاع عن مصالحه. فالنظام يملك كافة الإمكانيات ويتمتع بالدعم الغربي وبعض الإقليمي شبه المطلق الذي يريد للبنان ولسائر دول المشرق العربي التحوّل إلى مجموعات طائفية ومذهبية متناحرة لا يربطها ببعضها أيّ شيء وحتى التاريخ والألفة التاريخية وذلك خدمة للمشروع الصهيوني.

إلاّ أنّ الأمل بالتغيير تجدّد وهذا هو الإنجاز الأكبر الذي يجب تحصينه.

 

د. زياد حافظ

الأمين العام للمنتدى القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. زياد حافظ

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

لا «صفقة قرن» ولا تسوية على غزة!

د. عصام نعمان

| السبت, 11 أغسطس 2018

    تشعر القيادات الفلسطينية بأن «صفقة القرن» الترامبية أصبحت وراءها. لا رئيس السلطة الفلسطينية محمود ...

عامان من «الطوارئ» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    أنهت تركيا في 19 من الشهر الجاري تطبيق حالة الطوارئ التي أعلنت في 20 ...

حول «التهدئة» في غزة!

عوني صادق

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    لم يعد الحديث الذي يدور حول «تسوية» أو «اتفاق» أو «هدنة طويلة» بين حركة ...

سخونة مفاجئة ومبكرة في أجواء القمة

جميل مطر

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    ما زالت توصية هنري كيسنجر إلى الرئيس دونالد ترامب، بالعمل على وضع العراقيل أمام ...

ماذا يحدث في غزة.. ولماذا؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 10 أغسطس 2018

    خلاصة الأخبار الواردة من غزة لا تخلو من شيئين اثنين هما العدوان «الإسرائيلي» المستمر ...

رهان نتنياهو على «هلسنكي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    منذ انتهاء قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين، تتحدث الأدبيات ...

صمت بوتين وصفقات ما بعد هلسنكي

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    كم كان لافتاً ذلك الصمت الذي التزم به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وهو يستمع ...

رقصات «الجيوسياسة» العالمية

محمد عارف

| الخميس, 9 أغسطس 2018

    «جميع عِلل البشرية، وكل مآسي سوء الحظ، التي تملأ كتب التاريخ، وجميع التخبطات السياسية، ...

ثقافة التعايش وفقه الحوار

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 8 أغسطس 2018

    حين يصبح التعصّب والتطرّف والعنف والإرهاب، بجميع أشكاله وألوانه ومبرّراته ودوافعه، خطراً يهدّد البشرية ...

قانون القومية من منظار إسرائيلي آخر

د. فايز رشيد

| الاثنين, 6 أغسطس 2018

    البعض من المستوطنين المهاجرين في الشارع الإسرائيلي, أدانوا سنّ الكنيست لقانون القومية, بالطبع ليس ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17238
mod_vvisit_counterالبارحة42524
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99471
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر499788
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56418625
حاليا يتواجد 2915 زوار  على الموقع