موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

هل دقت أجراس الحرية في العراق؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هل اكتشف العراقيون فجأة أنهم خدعوا وأن التغيير الايجابي الذي كانوا يأملون فيه لن يقع حتى بعد خمسين سنة إن استمرت الاوضاع السياسية على ما هي عليه اليوم؟

 

ولكن المشكلة تكمن في أن أحدا من الاطراف المعنية بالأمر لم يعدهم بشيء.

لا الولايات المتحدة التي احتلت قواتها البلد وحطمت الدولة التي كانت قائمة فيه ولا احزاب وجماعات المعارضة السابقة التي حضرت بمعية قوات الغزو واستلمت مقاليد الحكم برعاية المحتل كانت قد تورطت في الحديث عن المستقبل.

كان الحديث كله يجري عن الماضي بمفردات انتقيت بخبث ليكون ذلك الماضي كله معتما، فكانت الاشارة إلى الجوانب المضيئة يومها من وجهة نظر الكثيرين بمثابة محاولة لإعادة البعثيين إلى السلطة.

هل هذا يعني أن أحدا لم يخدع العراقيين بقدر ما كانوا قد خدعوا أنفسهم بإنفسهم؟

من الصعب محاكمة شعب، لم تتح له فرصة العيش في ظل حياة سياسية سليمة في ما يقوله من أراء سياسية قد لا يكون مدركا لما تنطوي عليه من خطر.

ناهيك عن أن الشخصية العراقية لا تعترف أصلا بجهلها في شيء. لذلك فقد كانت السياسة بالنسبة للعراقيين هي لازمة الحديث اليومي من غير أن يدركوا أنهم كانوا يخلطون الأوراق، وهو الفعل الذي أدى في النهاية إلى أن تعمى أبصارهم عن رؤية حقيقة ما يجري من حولهم.

فلو كان العراقيون مثلما يقدمون أنفسهم فقهاء في علم السياسة لكانوا أدركوا أن المشروع الاميركي الذي كان الاحتلال خطوته الأولى لا ينطوي بين فقراته على فقرة تدعو إلى بناء بلد مستقر وآمن.

كان شعار الفوضى الخلاقة قد وضع على الطاولة علنا.

فماذا كانوا يأملون من تلك الفوضى؟

هل كانوا يحلمون في أن تثمر شجرة البصل تفاحا؟

لقد أجرى المحتل اختبارات عديدة لقياس درجة الشعور الوطني لدى العراقيين وكانت النتائج مؤسفة على المستوى الوطني، هو ما دفع بأطراف عراقية عديدة كانت مرتبطة بالمحتل إلى اعلان شعورها بالخيبة.

أما كان على العراقيين أن يعلقوا ناقوس الخطر برقبة المرجعية الدينية وهي التي صارت تحثهم على التعاون مع المحتل بدلا من أن يضفوا عليها طابع القداسة معتبرينها خطا أحمر لا يمكن تجاوزه؟

ألم تكن تركيبة مجلس الحكم الذي قاده بريمر تمثل صورة جلية لما يمكن أن يكون عليه نظام المحاصصة الطائفية والعرقية من جهة توزيع الغنائم على الموالين والاتباع مع استبعاد واضح للكفاءات العراقية التي تعيش في العراق وفي الغرب على حد سواء؟

لم يكن العراقيون في حاجة إلى أن يمشوا طريق الالام كلها ليكتشفوا أن الخواء سيكون في انتظارهم. فكل شيء كان واضحا منذ لحظة الاحتلال الأولى.

هل منى العراقيون أنفسهم بـ"إحتلال حميد"؟ وهو مصطلح استعمله أحد الكتاب الكويتيين تعبيرا عن اعجابه بما أنتهى إليه العراق.

أعتقد أن شيئا ما قد أضعف لدى العراقيين في لحظة عصيبة من الزمن شعورهم الوطني الذي عرفوا به وهو ما دفع بهم إلى السير بين دروب المتاهة التي صنعها المحتل وصارت الاحزاب والجماعات الدينية تضع على حيطانها أدعيتها المضللة في رهان عنيد على استمرار غياب الوعي.

ولكن المظاهرات التي شهدتها بغداد وعدد من المحافظات العراقية، الجنوبية منها بالتحديد، وهي المحافظات ذات الأغلبية الشيعية تؤكد أن ذلك الرهان قد انتهى. هناك اليوم شعب يرغب في أن يعيش حياته اليومية.

وكما يبدو فإن المسيرات الجنائزية التي اهتم برعايتها أتباع المحتل لسنوات طويلة قد وضعت الشعب العراقي في مواجهة سؤال يتعلق بمصيره هو "أنستمر في توديع الجنائز كما لو أننا منذورون للموت أم نقلب الطاولة على من وضعها لنستعيد حياتنا بشرا أسوياء، لا يفرق بينهم العرق ولا الدين بمذاهبه؟"

ما أتوقعه أن سياسيي الامر الواقع لن تكون لهم القدرة على مواجهة الظاهرة الجديدة، لذلك سيُحال الامر إلى المرجعية الدينية التي لا يمكنني أن أصدق أنها تعمل بمعزل عن جهات استخبارية عالمية.

بعد ذلك سيكون الامر كله بيد الشعب العراقي إن رغب في العيش بكرامة.

 

فاروق يوسف

تعريف بالكاتب: شاعر وناقد من العراق يقيم في السويد
جنسيته: عراقي

 

 

شاهد مقالات فاروق يوسف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل اقتربت الساعة في الضفة؟

عوني صادق

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    أكثر من 200 شهيد، وآلاف من الإصابات، حصيلة مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 ...

العالم يتغير والصراع على المنطقة يستمر

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    الأمة العربية هي حالة فريدة جداً بين أمم العالم، فهي صلة وصل بين «الشمال» ...

في القدس...نعم فشلنا في تحقيق المناعة المجتمعية

راسم عبيدات | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    نعم الإحتلال يشن علينا حرباً شاملة في القدس،يجند لها كل إمكانياته وطاقاته ومستوياته واجهزته...ويوظف ...

غزةُ تستقطبُ الاهتمامَ وتستقبلُ الوفودَ والزوارَ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    غدا قطاع غزة اليوم كخليةِ نحلٍ لا تهدأ، وسوقٍ مفتوحٍ لا يفتر، ومزارٍ كبيرٍ ...

روسيا «العربية»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    بين روسيا الأمس وروسيا اليوم، ثمة فوارق غير قليلة في الجوهر والمحتوى والدلالة، فروسيا ...

رجمُ المستوطنين ولجمُهم خيرُ ردٍ وأبلغُ علاجٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    جريمةُ قتل عائشة محمد الرابي، السيدة الفلسطينية ذات الخمسة والأربعين عاماً، الزوجة والأم لثمانيةٍ ...

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

إدخال الوقود لقطاع غزة والإبتزاز الإسرائيلي

راسم عبيدات | الأحد, 14 أكتوبر 2018

    الإحتلال يحاول دائماً القفز عن القضايا السياسية والحقوق المشروعة لشعبنا ،وتصوير الأمور كأنها قضية ...

أولوية تحصين منظمة التحرير

طلال عوكل

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    عودة غير حميدة للحديث الصادر عن الإدارة الأمريكية، حول قرب الإعلان عن صفقة القرن، ...

نتنياهو يخفي وثائق جرائم النكبة

د. فايز رشيد

| السبت, 13 أكتوبر 2018

    مع صدور هذه المقالة, من المفترض أن يكون رئيس حكومة الاحتلال الفاشي الصهيوني المتغوّل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7279
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع276252
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر990642
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59130087
حاليا يتواجد 4259 زوار  على الموقع