موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الإرهاب جوهر «دولة إسرائيل»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد حوالي أسبوع من الجريمة التي اقترفها المستوطنون اليهود ضد عائلة الدوابشة في قرية دوما، شمالي نابلس، وبعد ساعات من الإعلان عن استشهاد سعد دوابشة متأثراً بجراحه ولاحقاً بابنه الرضيع الشهيد علي،

قام المستوطنون أنفسهم يوم السبت الماضي، بمحاولة جديدة لحرق عائلة فلسطينية أخرى في القرية نفسها، وبالطريقة نفسها، بإلقاء زجاجتين حارقتين على منزل محمود فزاع الكعابنة لكنهما اصطدمتا بجدار المنزل وأدتا إلى إصابة صاحبه بحجارته.

 

ما أنتجته جريمة استهداف عائلة الدوابشة من تنديدات واستنكارات وكتابات، على الجانبين الفلسطيني و«الإسرائيلي»، كان بعضها لامتصاص الغضب والانفعالات ومنع التصعيد في الشارع الفلسطيني، كما كان بعضها للتغطية على دلالات الجريمة، والتضليل الإعلامي للتنصل من الجريمة وإظهارها وكأنها حادثة عابرة تحدث للمرة الأولى وغريبة عن مجتمع المستوطنين ولن تتكرر! لكن المسألة لا تحتاج إلى بحث أو تدقيق حتى يتبين لكل من يتوقف أمام الجريمة أنها سلوك يومي لليهود في فلسطين المحتلة، قبل قيام «دولة إسرائيل» وبعد قيامها.

ومن أجل الاختصار المفيد، يمكن للمراقب أن يتوقف عند كلمات ثلاث: الاحتلال، الاستيطان، والإرهاب. ويستطيع أيضاً أن يرتبها بالعكس: الإرهاب، الاستيطان، والاحتلال، ولن يختلف الوضع في شيء. إنها حلقات ثلاث مفتوحة على بعضها بعضا، كل منها تنطلق مما قبلها وتؤدي لما بعدها. هي ليست كلمات، بل سياسات وبرامج وآليات أقامت «دولة إسرائيل» وسمحت لها بالبقاء والاستمرار، ولا تزال معتمدة ومتبعة وستبقى ما دامت هذه الدولة في الوجود. لذلك لا ينفع ولا يجوز التظاهر بأن جريمة دوما كانت خارجة على النص، أو يمكن يوما أن تخرج، ولا حاجة للرياء أو اجتراح المفاجآت.

لقد بدأ قيام الدولة بالإرهاب، باسم الدفاع عن «المستوطنات» التي وجدت وتوسعت في ظل الانتداب البريطاني على فلسطين، عبر المنظمات الصهيونية العسكرية: شتيرن وليحي والهاجناه، التي أصبحت بعد قيام الدولة جيش الدولة وسلطتها السياسية وأداتها في التوسع والاحتلال. كل ذلك تاريخ معروف، وليس الإرهاب اليهودي جديداً على الشعب الفلسطيني أو «دولة إسرائيل». اليوم يتحدثون عن «فتيان التلال» و«تدفيع الثمن» و«تمرد»، وينسون الجيش «الإسرائيلي»، و«الشاباك»، والوحدات الخاصة، بل والحكومات «الإسرائيلية» التي لولاها لما وجد أولئك الذين يوصفون اليوم ب«التطرف» و«الأصولية» والذين ينسبون دائماً ل«مجلس المستوطنات» وغلاة المستوطنين. لقد أطلق كتاب «إسرائيليون» على حكومة نتنياهو الثالثة اسم «حكومة المستوطنين» وكانت «أقل تطرفاً» في تكوينها وتركيبتها وأطرافها الائتلافية من حكومته الرابعة. برنامج كل رئيس وزراء «إسرائيلي» منذ ابن غوريون كان بنده الأول الاستيطان ومصادرة الأرض والتهويد والتطهير العرقي ما أمكن ذلك. ما يسمى «اليسار ويسار الوسط» في الكيان الذين ينتقدون سياسة الاستيطان وتوسيع المستوطنات ينتقدونها وفي الوقت نفسه يطالبون بإيجاد حل لنصف مليون مستوطن يسكنون مستوطنات الضفة الغربية، وهم بذلك في الحقيقة يريدون حلاً مع بقاء المستوطنات!! إنهم يميزون بين «الاحتلال» و«الاستيطان»، ثم يستغربون انفلات الإرهاب اليهودي ويزعمون أنه ظاهرة لا تتفق ومبادىء «التوراة والديمقراطية»، فهل هناك رياء ونفاق وكذب أكثر من ذلك؟!! إنهم لا يختلفون عن نتنياهو الذي يريد كل فلسطين ويزعم أنه يمد يده للسلام كما مدت «إسرائيل» دائماً يدها للسلام، كما جميعهم يزعمون.

الاستيطان أولاً جاء بالإرهاب، والإرهاب جاء بالاغتصاب، والاغتصاب جاء بالاحتلال، والاحتلال جاء بالاستيطان الذي جاء بالإرهاب. إنها ليست لعبة ذهنية أو لغزاً، بل سلسلة متصلة من الوقائع والأحداث والجرائم أدت إلى ما نراه اليوم من واقع يقوم أساساً على الإرهاب والجريمة، ويجعل من جريمة حرق عائلة الدوابشة مجرد نقطة في السلسلة الممتدة من قبل 1948 إلى اليوم. فكيف يمكن لأحد أن يزعم أن حكومة " إسرائيل" لا علاقة لها بما جرى في قرية دوما، وأنها تستنكره، وهي التي حتى هذه اللحظة لم تجد «مشتبهاً فيه» تلقي عليه القبض على ذمة هذه الجريمة؟!

رئيس «دولة إسرائيل» السابق، شمعون بيريز، ورئيسها الحالي، رؤوبين ريفلين، يستنكران ويطالبان بكل ما يجب فعله حتى «لا ينتصر الإرهاب في بلادنا»!! من يستغفل هؤلاء؟! هل كان شمعون بيريز يوماً ضد الاحتلال «الإسرائيلي» لأراضي 1967 مثلا؟ هل كان ضد الاستيطان عندما كان رئيساً للوزراء؟ هل ريفلين ضد الاحتلال أو الاستيطان؟ هل هما ضد تهويد القدس، ومصادرة أراضي الفلسطينيين؟ هل في الكيان الاستيطاني التوسعي العنصري شخص له قيمة ضد الاحتلال والاستيطان بعيداً عن الألفاظ المرائية الكاذبة؟! كلهم ينتقدون بالكلمات الاحتلال، وبعضهم يحذر من أن استمرار الاحتلال يهدد «بقاء الدولة»، لكن عندما يقول أحد من أصدقائهم إن «السلام يقوم على حل الدولتين» وإن «حل الدولتين يقوم على أساس العودة إلى حدود الخامس من يونيو/ حزيران 1967» يردون كما يرد نتنياهو «الظروف تغيرت» والعودة إلى تلك الحدود غير ممكنة. كلهم ينتقدون الاستيطان وبناء وتوسيع المستوطنات، لكن عندما يقول أحد إن ذلك يقتضي إخلاء المستوطنات، يقولون إن ذلك غير ممكن، ابحثوا عن حل يبقي المستوطنات مكانها.

الإرهاب باختصار شديد هو جوهر «دولة إسرائيل»، من دونه لم تكن لتوجد، ومن دونه لا تستطيع أن تستمر موجودة. الإرهاب هو الاسم «الكودي» ﻟ«دولة إسرائيل». والإرهاب اليهودي هو الاحتلال، هو الاستيطان، ولن ينتهي ما دام الاحتلال مستمراً، والاستيطان مستمراً، و«دولة إسرائيل» مستمرة في الوجود.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21137
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64935
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر809016
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45871404
حاليا يتواجد 4051 زوار  على الموقع