موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الطائفية السياسية .. المال السياسي..ومعاناة اللبنانيين!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

جريمة قتل بشعة! القاتل لاحق ضحيته مسافة طويلة ,لأنه تجاوز بسيارته سيارة الأول! , ظلّ يطعن ضحيته بالسكين على مرأى ومسمع لصرخات استنجاد الضحية ,من عشرات المواطنين وقد سجلّوا وصوّروا بكاميرات هواتفهم الدراما الإنسانية.. ولم يتدخل أحد! المجرم ذو أسبقيات كثيرة ,فقد قتل من قبل, زوجا وزوجته , وقتل اثنين آخرين! وكان في كل مرة ينال أحكاما مخففة , فقط لأنه من رجالات أحد زعماء الطوائف! هذا ما يستقبل الزائر للبنان في عز الصيف اللاهب,وهو الذي يُذهل من حجم الإشكالات الحياتية االتي يعيشها شعب هذا البلد العربي في مجالي الكهرباء والمياه, فبيروت العاصمة التي يُطلق عليها "باريس الشرق الأوسط" كما كل المناطق اللبنانية تعيش تزويدا للكهرباء من الدولة مدة 3 ساعات غير متتالية فقط! ودون أي انتظام في مواعيد!أما باقي ساعات اليوم , فيضطر المواطنون اللبنانيون , ومن أجل التزود بالكهرباء لبعضها! إلى الاشتراك في شركات الكهرباء الخاصة مقابل اشتراكات مالية باهظة ,لا يقدر عليها اللبنانيون الفقراء! .

 

هذه الشركات الخاصة غير مسموحة الاستيراد والعمل إلا لزعماء الطوائف من خلال الأزلام والتابعين المأجوين لهم.المياه تخضع لنفس قانون التوزيع ولكن بطريقة أكثر تقنينا . اللهم إلا ما إذا سكن الحارة زعيم طائفي أو نائب في البرلمان أو زعيم حزب سياسي أو ميليشيوي لإحدى الميليشيات المسلحة . فمنطقته والحالة هذه تتزود بالمياه والكهرباء على مدار الـ 24 ساعة يوميا. لذا يسأل كل مستأجر جديد لبيت عن إذا كان أحد النافذين يسكن المنطقة؟ من الجواب بالطبع يستطيع المستأجر تحديد مدى تزويد الحي بالمياه والكهرباء!. كل هذا يحدث في القرن الواحد والعشرين , وفي الوقت الذي استطاعت فيه كل الدول النامية وحتى الفقيرة منها, إيصال الكهرباء والمياه الدائمة إلى مواطنيها.دول عربية كثيرة وعلى الأخص منها خليجية كما إيران أيضا عرضت تمويل لبنان بمادة السولار الكافية لدوام تزويد كل مناطق لبنان بالكهرباء على مدار الـ 24 ساعة يوميا ولعشر سنوات قادمة, لكن زعماء الطوائف رفضوا كل العروض.. بالطبع من أجل مصالحهم المالية الخاصة!تركيا أرسلت للبنان باخرة لتزويده بالكهرباء, ظلّت الباخرة "فاطمة غول" في عرض البحر سنوات طويلة دون تزويدها بالسولار من لبنان! مما اضطرها للعودة من حيث أتت!.

للعلم , اشتراك الكهرباء الخاصة يخضع لعدد الأمبيرات التي يستطيع المواطن المغلوب على أمره شراءها من هذه الشركات الخاصة, فكلما زاد عددها تزداد دولارات الاشتراك. الصيف في بيروت لاهب في العادة , يزداد الشعور به إحساسا بالطبع بسبب الرطوبة العالية في الجو (كما كل مناطق البحر!) والتي تصل إلى درجة 95% , بالتالي يشعر المواطن بالحرارة وسخونة الجو وضيق في التنفس إن لم يكن المكان مُكيفا ومُبرّدا!. الغريب أن معظم شركات الكهرباء مثلما قلنا مملوكة من زعماء الطوائف ومسؤولي الأحزاب والميليشيات.. هؤلاء الذين يسكن الواحد منهم على مساحة تكفي لإسكان حيّ باكمله! من حيث تواجد عدة قصور له في ذات المكان( فقصر واحد لا يكفيه!) وكلها محاطة باسوار عالية ومحروسة بنقاط عسكرية تحيط بكل زواياها. أما حركة السيارات بجانب الأسوار العالية فممنوعة.. إذ يجري قطع شوارع بأكملها. المال السياسي لزعماء الطوائف يتحرك لشراء الفقراء واصواتهم أمام كل انتخابات تشريعية لبنانية, فيشتعل بازار الانتخابات وسعر الصوت ,إذ يبلغ يومها وفي الساعات الأخيرة 500 دولارا!.

للعلم رابين صاحب انتصارات الكيان الصهيوني كان يسكن في شقة بسيطة في عمارة عادية , وعلى الطابق الثالث والعشرين في تل أبيب.أما زعيم ميليشيوي طائفي فلديه قصور قد تقاوم هجوما بالقنايل الهيدروجينية وليس الذرية العادية فقط.كل هذا في ظل الصراع الطائفي والمذهبي البغيض الذي ينخر الدولة بديمومة نظام تقسيم المناصب الطائفية فيها, كما مجلس النواب بتقسيم عدد النواب لكل طائفة ومذهب, وينخر الجسد الشعبي اللبناني ونسيجه الإجتماعي, ويؤثر سلبا وعضويا على وحدته.

الصراع الطائفي والمذهبي والأثني, بدأ ينخر لا لبنان فحسب بل كل الجسد الشعبي العربي وهو أصبح يتمثل في : صراعات تناحرية عل حساب صراعات اخرى ,من المفترض أن تكون هي الاساسية , التناحرية , التناقضية الرئيسية : كالصراع مع العدو الصهيوني. وأيضا على حساب صراعات أخرى : كالصراع مع استهدافات عموم المنطقة لافراغها من محتواها التاريخي وسماتها الرئيسية المرتبطة بالتاريخ والحضارة العربية, كالاستهداف الطامح الى تحويل المنطقة الى شرق أوسط جديد أو كبير تكون اسرائيل فيه : ليس القوة الرئيسية فحسب وانما المكوّن الأساسي من مكوناتها التاريخية والحضارية , المهيمنة على المنطقة ليس سياسيا فحسب وانما اقتصاديا وتقريرا في الاحداث الجارية فيها . مثل أيضا على الصراعات المفترضة : الصراع ضد الأستهداف الطامح الى تفتيت الدولة القطرية العربية الى دويلات طائفية ومذهبية واثنية, متنازعة فيما بينها ومتحاربة مستقبلا.

العلة والاسباب والخلل لا تكمن في النظام الرسمي العربي,ولا في الجامعة العربية التي هي ممثل يعكس التناقضات والأحوال العربية , فقط , وانما أيضا في الاستجابة الجماهيرية لأن تتمظهر فيها التناقضات المذهبية والطائفية والاثنية , فتراها منغمسة في هذه الصراعات دون أن تتساءل : لا عن أسبابها ولا عن استهدافاتها ولا عما ستؤول اليه , والى ماذا ستؤدي بالشعوب وبالأطروحات والأهداف الجماهيرية التي كانت على لسان الفرد العربي حتى عقود قليلة ماضية : كالوحدة العربية , والتكامل العربي , ووحدة المعاناة والمصير المشترك الصراعات الطائفية والمذهبية المتصاعدة في الوطن العربي وفي لبنان تحديدا : ستؤدي الى ظواهر سلبية كثيرة : ذكرنا بعضا منها وسنذكر واحدة من أبرزها واخطرها : تؤدي الى عمى الألوان في رؤية الحدث !.يشبه ابن خلدون في (مقدمته) الدولة التي تريد أن تنبعث بعد ان فقدت اسباب قوتها بـ (الذبال المشتعل) إذ إنه وعند مقاربة انطفائه يومض قليلا .. بحيث يجري الوهم أنه اشتعل, لكنه في حقيقته انطفأ. نتمنى للبنان العربي أن لا تطفىء نار اشتعاله لا الطوائف ولا المال السياسي .. نتمنى للبنان العروبي الانتصار على هذا المال المكرّس لزعماء طوائفه وأهدافهم المصلحية الخالصة.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

غيفارا في ذكرى استشهاده : الثوريون لا يموتون

معن بشور

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

  لم يكن "أرنستو تشي غيفارا" أول الثوار الذين يواجهون الموت في ميدان المعركة ولن ...

ما بعد الاستفتاء بالعراق… أفي المقابر متسع لضحايانا؟

هيفاء زنكنة

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

بخوف شديد، يراقب المواطن العراقي قرع طبول الحرب، بعد اجراء استفتاء إقليم كردستان، متسائلا عما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10162
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64742
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر556298
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45618686
حاليا يتواجد 2613 زوار  على الموقع