موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

حقائق حول المسيحيين العرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الصراعات العربية العربية الحالية، لم تلحق ضرراً بالدول العربية التي تشتعل فيها هذه الصراعات فحسب، ولا بتغييب الصراع والتناقض الرئيسي مع العدو الصهيوني فقط، وإنما تسهم بإلحاق أفدح الضرر بالقضايا العربية ككل،

وبالاستحقاقات الشعبية العربية، كالديمقراطية على سبيل المثال لا الحصر. إلى جانب خلخلة النسيج الاجتماعي الداخلي للشعوب العربية في أقطارها، الأمر الذي يحتاج الى سنوات طويلة لعودة هذه البلدان إلى ما كانت عليه قبل بدء الصراع فيها، وبالتالي فإن الأضرار تلحق الكوارث والمآسي بالأمة العربية قاطبة.

 

نتناول في هذة المقالة الضرر الذي لحق بالمسيحيين العرب واستهدافهم كمكون رئيسي من مكونات المنطقة العربية. رغم الكره الشديد للخوض فيما قد يُفهم بأنه قضايا طائفية، لكن للواقع أحكامه، ومع الكره الشديد أيضاً، لإلقاء تبعة ما حصل على نظرية المؤامرة، التي يرى البعض فيها (إنها ليست نظرية من الأساس، بقدر ما هي مزاج سياسي خرافي عاجز عن التحليل السببي للحدث)، إلاّ أن جزءاً من الصحة ينطبق على هذه النظرية، والجزء الآخر يعود إلى التحليل السببي بالتأكيد.

كان لافتاً للنظر، التصريح الذي أدلى به الرئيس جورج بوش الابن بعد أحداث 11 سبتمبر 2001، بأن ما سيقوم به «هو حملة صليبية» جديدة ضد ما أسماه الإرهاب الدولي. بالمقابل فإن أسامة بن لادن، أعلن في تصريح قديم له «الجهاد ضد الصليبية والمسيحية». من جانب آخر، فإن كثيرين من سياسيي الغرب ومفكريه، مثل بريجنسكي، هنتنغتون، كيسينجر وغيرهم، يؤكدون في كتاباتهم على ارتباط المسيحية العربية بالغرب، لذا فمن وجهة نظرهم فإن المسيحية في المشرق العربي، هي ظاهرة غريبة على العرب، وينكرون عروبة المسيحية، بتغريبها وادعاء غربيتها، أو يحاولون تصويرها بأنها «دخيلة ومستوردة في البلاد العربية». بالمقابل، فإن جزءاً لا يستهان به من بعض الكتّاب والمحللين والأيديولوجيين العرب، إضافة الى بعض الحركات الاسلامية، ترى مثل هذا الارتباط العضوي، وتؤكده، في السياق نفسه، وتجيء تصريحات غربية كثيرة تعمل على إقحام الدين بالسياسة، من خلال الدعوة إلى حماية المسيحيين العرب عبر تهجيرهم إلى الغرب. مثلما حوّلت «إسرائيل» الدروز في منطقة 48 رسمياً إلى قومية أخرى غير عربية. الكيان بدوره دخل على هذا الخط فهو يخطط لمسح عروبة المسيحيين العرب في منطقة 48، فقد أعلنت عن استعدادها لاستقبال كل المهاجرين أو المُهجّرين من الحرب في سوريا. نعم، الكيان وكما أعلن رئيسه ريفلين بصدد تشريع مجموعة من القوانين، تسعى لإسقاط عروبة المسيحيين، وتوزيعهم الى طوائف، واختلاق قومية جديدة لهم تماماً مثلما فعلت مع الدروز العرب.

إن ما يجري من تفرقة مؤخراً بتقسيم المجتمعات العربية إلى طوائف وأديان ومذاهب وإثنيات، لا يخدم إلا العدوالصهيوني. وبالفعل، فإن العديد من الأطروحات التي تقسّم الأمة العربية إلى سنة وشيعة ومسيحيين (بمختلف جماعاتهم) تلتقي بشكل واضح مع ما يريده الكيان الصهيوني. ويبقى القول إن أمتنا العربية وأهلنا في منطقة 48 أوعى من التعامل مع هذه التقسيمات التي تهدف إلى تخريب النسيج الاجتماعي لأبناء أمتنا ولأهلنا في منطقة 48. إن المسيحية هي إحدى الظواهر العربية كما تبين الأحداث التاريخية، وأبحاث كثيرة، نشأت في فلسطين والمشرق العربي، ويسميها البعض ﺒ«النبتة الوطنية العربية التي ظهرت ونشأت في التربة الوطنية العربية» كما يقول جورج حداد، وفيما بعد تم نقل مركز القرار المسيحي إلى روما، في عهد الإمبراطورية الرومانية البيزنطية.

لا يستطيع أحد إنكار دور المسيحيين العرب في النهضة العربية، منذ القرن التاسع عشر وحتى اللحظة، ولا دورهم الأساسي في الحركة القومية العربية، ولا في الثقافة العربية: المفهوم الأشمل من العقيدة الدينية، ولا في الحضارة العربية، التي تعتمد على البنية المؤسسة في حياة الشعوب. وأيضاً في حركة التحرر الوطني العربية. بمعنى أن المسيحية هي إحدى البوتقات الأولى لظهور حركة القومية العربية. وبالرغم من اتفاقي المطلق مع ما يصل إليه المفكر العربي جورج قرم في كتابه القيم (انفجار المشرق العربي)، عن استحالة كتابة التاريخ العربي من منظور الدولة القطرية. أيضاً، من الضروري التأكيد على أن بعض الاتجاهات الغربية وانطلاقاً من مبدأ (تغريب المسيحية في العالم العربي)، ترى أيضاً أن فلسطين هي قضية إسلامية، من خلال الترويج للصراع بأنه صراع ديني، وفي الأساس إسلامي الوجه ضد القضية اليهودية المدعومة لأسباب عقيدية من المسيحية. وفي الرد على هذا الادعاء وإنصافاً للحقيقة نقول:

لقد شكّل المسيحيون العرب ما يقارب اﻟ50% من عدد سكان مدينة القدس وفقاً لإحصائية 1922. وقد استشعر المسيحيون الخطر الصهيوني منذ نهايات القرن التاسع عشر، وبدايات القرن العشرين (كتابات الأب هنري لامنسي اليسوعي، كتاب نجيب العازوري بعنوان: يقظة الأمة العربية، صدر في باريس في عام 1905، الذي بين بوضوح حقيقة الصراع العربي الصهيوني، وهذا على سبيل المثال لا الحصر)، دعونا نذكّر بمنع البابا شنودة منذ احتلال 1967 وحالياً، للأقباط، من الحج إلى فلسطين، ما بقيت تحت الاحتلال «الإسرائيلي». ويؤكد في تصريحاته أن الأقباط لن يدخلوا القدس إلا مع إخوانهم المسلمين، وظل هذا الموقف قائماً برغم اتفاقيات كامب ديفيد.

لقد شارك المسيحيون العرب في كل الثورات الفلسطينية بدءاً من التظاهرات وصولاً إلى المقاومة المسلحة (ثورة البراق، والثورة الفلسطينية الكبرى). ولم تميز بريطانيا بين المناضلين المسلمين والمسيحيين. فبعد مقتل حاكم لواء الجليل اندروز في أكتوبر/ تشرين الأول عام 1937، قامت بنفي بعض أعضاء اللجنة العربية (مسلمين ومسيحيين) إلى جزيرة سيشيل. المسيحيون العرب هم جزء رئيسي من مكونات أمتنا العربية، والتاريخ الإسلامي يدعو إلى الحفاظ على المسيحيين، وليس أدل على ذلك من العهدة العمرية، ورفض الخليفة عمر بن الخطاب الصلاة في كنيسة القيامة، خوفاً من استغلال الحادثة فيما بعد من قبل بعض المسلمين. وللعلم فإن مفاتيح الكنيسة مازالت مودعة منذ القدم لدى عائلة مسلمة. هذا هو التعايش الحقيقي بين المسيحية والإسلام، وليس كما تفهمه القوى الظلامية، التي يُطلق عليها خطأ الأصولية «الإسلامية». فللإسلام تعاليم واحدة، إنسانية، تعايشية، عقيدية، تحترم خصوصيات الأديان الأخرى، أما هذه القوى الظلامية فبعيدة كل البعد عن الإسلام.

الظلم الممارس على الشعوب العربية، أيّاً كان مصدره، لا يفرق بين مسيحي ومسلم. والعنف المذهبي الطائفي لا يطال ديناً معيناً، بل يتناول كل الأديان، ويطال المذاهب المتعددة في الدين الواحد. والإرهاب لا يطال ديناً معيناً، وكلنا يذكر كم عانى، ويعاني العراق على هذا الصعيد.

فلنعزز من الوحدة الإسلامية المسيحية لمواجهة كل المخططات والمؤامرات التي تستهدف أمتنا الواحدة، ولنعمل على إسقاطها بكل ما أوتينا من قوة.

***

fayez_rashid@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22690
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع149754
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر641310
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45703698
حاليا يتواجد 3386 زوار  على الموقع