موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

لماذا تزداد اعداد اللاجئين في العالم؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تزايدت اعداد اللاجئين بشكل لفتت الانتباه. مقارنة او مقاربة، اعداد غير مسبوقة منذ عقود طويلة. وللأسف لم يسأل احد عن الاسباب الحقيقية، ومَن وراؤها، وما امكانيات الحلول لها، او كيف حصلت وكيف يتوجب العمل على اعادة الامل لعودة هذه الملايين الى ديارها؟.

 

اسئلة كثيرة يتطلب التفكير بها ووضع النقاط على الحروف في الجواب عليها. كما ينبغي البحث في انجع السبل لمعالجتها وبأسرع وقت ممكن. وهي كما يبدو مسؤولية غير هينة.

او انها موضوع مهم في التحديات الستراتيجية القادمة عالميا، قبل الاقليم والقطر الذي حمل اللاجئون جنسيته. سواء في مؤتمرات الاغاثة او الرعاية او المانحين او توزيع الحصص لهذه الاعداد والاستقبال والتحقق منها.

اعلن المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيريس، في جنيف، يوم ١٨/٦/٢٠١٥، في تقرير سنوي، يصدره مكتب الامم المتحدة، قبل اليوم العالمي لللاجئين، تسجيل رقم قياسي لللاجئين خلال العام الماضي، حيث تم إحصاء 59,5 مليون لاجئ أو نازح، ويشكل السوريون والأفغان والصوماليون أكبر الجماعات.

يعني ذلك أن واحدا من كل 122 شخصا قد فروا إلى الخارج، أو سعوا إلى النزوح داخل بلادهم أو لطلب اللجوء.

وقال غوتيريس إن الأمر المزعج أنه "يبدو أن هناك عجزا تاما من قبل المجتمع الدولي للعمل بشكل جماعي على وقف الحروب وبناء السلام وحفظه".

وهناك نحو 13,9 مليون شخص، أي ما يعادل عدد سكان مدينة لندن، قد نزحوا بسبب الحروب أو الاضطهاد أو القمع خلال عام 2014.

وهذا الرقم أكبر بمقدار أربعة أضعاف مقارنة بعام 2010، بسبب أندلاع 15 صراعا، قديما أو جديدا، خلال الأعوام القلائل الماضية بما في ذلك في جمهورية أفريقيا الوسطى والعراق وميانمار وجنوب السودان وسورية وأوكرانيا واليمن.

وهناك 38 مليون شخص قد نزحوا في الداخل ونحو 20 مليون لاجئ و1,8 مليون طالب للجوء السياسي. ويشكل الأطفال أكثر من 50 في المئة من أعداد اللاجئين..

صرح المفوض السامي لشؤون اللاجئين، غوتيريس، لـ بي بي سي: "العالم في حالة فوضى. والأسوأ هو أن العالم يظن أن بإمكان المساعدات الإنسانية علاج هذه الفوضى. لكنه لم يعد أمرا ممكنا، وليست لدينا الإمكانيات لإصلاح ما فسد.

أعداد من يعانون في ازدياد، وللأسف لا توجد فرصة لدعم الكثيرين منهم". وأضاف غوتيريس "أن أعداد اللاجئين زادت في عام 2014 لتبلغ 42,500 شخصا يوميا، وهي زيادة كبيرة عن العام السابق الذي قدرت فيه الأعداد بـ 32 ألف شخص في اليوم".

وهذه صرخة او جرس انذار لمن يدعي شعارات براقة ويتفرج على الكارثة القائمة في هذه الاعداد، كمثال واحد.

اكد التقرير ان أوروبا، بشكل رئيسي هي التي تتوجه اليها اغلب تلك الاعداد من المهاجرين، وتواجه أزمة متنامية، تفاقمها وسائل العبور والابحار عبر البحر المتوسط. حيث بلغت حوالي 50 في المئة، من 4,4 مليون إلى 6,7 مليون.

وأشار التقرير إلى أن ألمانيا تتلقى أكثر طلبات اللجوء من بين دول الاتحاد الأوروبي، تليها السويد. وتتناسب البيانات التي أوردها التقرير مع ما كشفت عنه هيئة الإحصاء الأوروبية (يوروستات) في تقريرها مطلع هذا العام. وهو تطابق يؤشر الى المحنة الفعلية لهؤلاء البشر.

بعد اوروبا تأتي روسيا كما أشار التقرير إلى أن حوالي 274 ألف مواطن أجنبي تقدموا بطلب اللجوء اليها عام 2014، وبالتالي أصبحت روسيا أكبر دولة من حيث عدد طلبات اللجوء التي تلقتها، وتمثل طلبات الأوكرانيين (271200) 99% من العدد الإجمالي لطلبات اللجوء. وللمقارنة قدّم السوريون عام 2014 حوالي 171 ألفا من طلبات اللجوء فقط.

ضمن هذه الاعداد وما يحاول المسؤول الاممي قوله عن ان الازمات الدولية هي وراء زيادة الاعداد، وكذلك الاشارة الى الحروب والصراعات والاضطهاد وراء ما يجري في قضية اللاجئين المتفاقمة والمعقدة في طرق وظروف اللجوء.

وبالتأكيد تقف صور الضحايا من اللاجئين في الغرق في البحار والمحيطات امام اعين من يكتب التقرير او يعقد مؤتمرا، وهم يحصون او يضعون الاعداد في تقاريرهم وتصريحاتهم وبياناتهم.

وكذلك يسجل عدد من كتاب الرأي او المتابعين الاعلاميين في بعض وسائل الاعلام العالمية والمحلية. ورغم ان كل هذا صحيح وضرورة التصريح به والإشارة اليه، إلا انه ليس السبب الاساس او الاسباب الرئيسية فيما حصل.

السؤال الرئيسي يبدأ، لماذا حصل ما حصل؟، والجواب عليه، بموضوعية ومسؤولية، انطلاقا من الجوانب القانونية والتاريخية والإنسانية هو الذي يؤكد على القضية وماساتها.

اجل.. الكارثة وليدة الحروب والصراعات والاضطهاد والفقر وغيرها، ولكن السؤال يجب ان يكون، مَن هو وراء كل ذلك؟ مَن المستفيد منه الان او غدا؟

مَن المشعل لنيران الحروب والصراعات؟ مَن يصب الزيت على النار؟ مَن يبيع الاسلحة ويدعم الانظمة الديكتاتورية ويحميها من غضب شعوبها ويفرط بثرواتها ومستقبلها؟

مَن غزا الدول واحتل البلدان وشرد وفتت الشعوب؟ مَن هو وراء كل ذلك هو الذي دفع هذه الاعداد الى ما هي عليه الان. وهل يحتاج الى توضيح بعد.

ادارات الامبريالية والمتخادمون معها، برغبتهم او بتواطئهم او تخاذلهم، هي التي سببت الكوارث والمآسي هذه. وعليها ان تتحمل المسؤولية واليها يجب ان تتوجه الادانة والرفض والمواجهة المباشرة والواضحة. يجب ان توضع الامور هذه كلها في محلها ويجري البحث فيها بمسؤولية وشفافية وتحميل حكومات تلك الدول كل ما قامت به من جرائم حروب وإبادة وانتهاكات صارخة لحقوق الانسان والقانون الدولي والإنساني والأعراف والاتفاقيات الدولية والإقليمية، وغيرها مما اصبح معروفا ومفهوما.

ان تحميل المسؤولية وراء ازدياد الاعداد، سواء في الهجرة او الابادة او الموت في البحار والصحارى وعبر الحدود، ضرورة واجبة، للاعتراف بها اولا، والتعويض والإقرار بحقوق الشعوب والبلدان التي تتعرض او تعرضت للانتهاكات والكوارث الاستعمارية، ثانيا او بالتساوي معا. ومن بعد تأتي التفاصيل..!.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3685
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع73007
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر826422
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57903971
حاليا يتواجد 2748 زوار  على الموقع