موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

وضع بائس يحتاج لإيديولوجيات جديدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في خضمّ الفوضى والضّياع والقلق الذي يجتاج كل مجتمعات العرب تنمو مجاميع من القرّاء التي تعترض على إدماج أي فكر أو أية مبادئ إيديولوجية في الكتابات السياسية

حول الأوضاع العربية الراهنة، المطلوب هو الكتابة عن الأحداث، ثم ذكر ما يوافق الكاتب عليه أو يعترض عليه، دون أن يستند التوافق أو الاعتراض إلى مرجعية فكرية تعبّر عن إيديولوجية متماكسة وشاملة يؤمن بها الكاتب.

 

 

بالنسبة لهذا النوع من القراء كلُّ شيء نسبي ومؤقّت عابر، وبالتالي لا ارتباط له بالتاريخ أو الجغرافيا أو الهوية أو المبادئ والقيم الضرورية لضبط العملية والسيرورة السياسية العربية، وبالتالي فإنّ المناداة بأن تحكم الحياة السياسية العربية وتصرفات الأنظمة المبادئ السياسية والثقافية الجامعة والموحّدة والطموحات القومية المستقبلية والعوامل التضامنية المقوّية لمناعة الأمة ضدّ الأخطار الخارجية، إن تلك المناداة بالنسبة لأولئك القراء هي نوع من التنظير الذي لا يرتبط بالواقع العملي، ونوع من هلوسة المجانين، ومن أحلام اليقظة التي يتّصف بها المراهقون في السياسة.

ولكن هل حقّا أن مايجري في كلّ أرض العرب من حرائق ودمار وتوجّه محموم نحو الخروج من الحضارة العصرية التي تعيشها الإنسانية لايحتاج إلى إيديولوجية جديدة عقلانية متماسكة تنطلق من نقد موضوعي لحال الأمة، ثم تضع للأمة أهدافًا تتوجه نحوها، وتقترح وسائل ومنهجيات لتحقيق تلك الأهداف ؟

نحن هنا نتحدث عن إيديولوجية لا تتخلّى عن الكثير من الأسس التي قامت عليها الإيديولوجيات السابقة، ولكنها تنقدها وتنقّحها وتضيف إليها مكونات جديدة تأخذ بعين الاعتبار المستجدات التي طرأت على الحياة العربية والساحة العالمية في السّنين الأخيرة.

وكجزء من التعلُّم من دروس الماضي وتجنُّب بعض الأخطاء التي وقعت فيها الإيديولوجيات السابقة، سواء أكانت قومية أم ليبرالية أم يسارية ماركسية أم إسلامية سياسية، فإنها لن تطرح نفسها كايديولوجية تمثّل الحقيقة الوحيدة المطلقة، ويتبنّاها حزب قائد طليعي يقود ويعلو فوق الأحزاب الأخرى، وإنّما كواحدة من بين إيديولوجيات أخرى متعدّدة تطرح جميعها نفسها كايديولوجيات متنافسة بشفافية ، وذلك كأفكار وبرامج سياسية – اجتماعية لا تكتمل أية حياة ديمقراطية بدونها.

وهي لن تقبل أن تكون إيديولوجية دولة مستبدة أو فاشستية ترغم المجتمع على تبنّيها بالسّوط وبالابتزاز، إنها بذلك تتجنّب أن تكون إيديولوجية منغلقة على نفسها، متزمتة ورافضة للمراجعة المستمرة والتغيُّر المستجيب للحاجات المستجّدة في حياة الشعوب والمجتمعات العربية.

ثمّ، لننظر إلى الواقع البحت:

هل يمكن تجاهل مشاعر الانتماء للهوية العروبية في قلوب وعقول الملايين من العرب التي ترعرعت وتراكمت عبر القرون، وتجاهل الواقع العالمي الذي لاسبيل لاتّقاء الشرّ فيه إلّا بقيام التكتلات الكبيرة المتضامنة، وتجاهل عشرات العوامل الثقافية المشتركة، في التاريخ وفي الحاضر بين شعوب هذه الأمة، وبالتالي هل يمكن تجاهل التأثير الكبير لما يحدث في أي قطر عربي على بقية أقطار الوطن الكبير ؟ إن الجواب العقلاني القاطع هو كلّا.

إذن، فإننا لا ننظّر، ولا نمارس الأحلام السّاذجة عندما نربط بين مايجري في سورية أو العراق أو السودان أو اليمن أو هذا القطر العربي أو ذاك، وبين مصير ومستقبل الوطن العربي كلّه، إننا في هذه الحالة نمارس النظرة الواقعية الشّاملة، لا النظرة المجزّأة المعزولة.

كذا نظرة للأمور تستدعي مرجعية إيديولوجية تقوم على الإيمان بضرورة توحيد هذه الأمة، حتى لو اختلفنا حول نوعها وتوقيتها ومراحلها وأساليب تنفيذها.

ومن أجل أن تكون تلك الوحدة بين شعوب، لا بين حكام أو أنظمة سياسية، لابدّ من أن تحتوي تلك المرجعية الإيديولوجية على الإيمان بالديمقراطية التي وحدها ستمكّن الشعوب قول كلمتها بحرية ومسؤولية.

والشعوب لايمكن أن تكون حرّة وحاملة للمسؤولية دون العيش تحت نظام اقتصادي – اجتماعي قائم على العدالة الاجتماعية التي لن توجد إلّا بتبنّي الكثير ممّا تنادي به الاشتراكية الديمقراطية وأنظمة التزام الدولة بالرعاية الاجتماعية الإنسانية العادلة.

وكذلك لايمكن للشعوب أن تكون حرّة ومسؤولة دون أن تكون مبادئ حقوق الإنسان المقرّة دوليّا، بما فيها على الأخص حقوق المرأة، جزءًا من تلك المرجعية الإيديولوجية.

الواقع أن مسيرة الأنظمة الديمقراطية حيثما وجدت تؤكّد أن النظام الديمقراطي الذي لايستند إلى مرجعية إيديولوجية عقلانية إنسانية، تتعامل مع واقع مجتمع ذلك النظام وتطلعاته المشروعة، وتعترف بحق الإيديولوجيات الأخرى بالوجود معها… إن ذلك النظام سينقلب إلى نظام تنافس وصراع على السلطة والثروة بين أشخاص مغامرين انتهازيين وديماغوجيين يعيشون على الإثارة والكذب.

الأوضاع العربية البائسة تحتاج إلى أبعد الحدود إلى إيديولوجيات جديدة تأخذ أفضل مافي الماضي، وتضيف إليه أفضل مايعالج المستجدات، دون ذلك سنبقى في الضّياع والتخبّط.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15870
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع70450
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر562006
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45624394
حاليا يتواجد 3200 زوار  على الموقع