موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

مشهدان...والباقي عند عريقات!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

إنه مفجع ولا يحتمل، أن تتلفَّت من حولك مكرهاً لتقارن بين مشهدين يتلازمان يسوءك أن لاترى ثالث لهما: واقع عربي مشين ولا من مجادل في كونه الأردأ والأشد انحداراً ، وبالتالي الأخطر وجودياً في تاريخ الأمة...الأمة المنشغلة في راهنها بلعق غائر جراحها النازفة ومتعددها. والجراح التي يزيدها ويُعمِّقها ويُزْمنها أن لا انشغال لأغلب انظمتها إلا بأولوياتها السلطوية الصرفة وحساباتها القطرية الضيَّقة، وبالتالي ، فهى لاتبنى مواقفها وسياساتها إلا على اسس من مثل هذه الحسابات والأولويات، ومن ثم، والى جانب رائج التبعية، فليس على غير مثل هذا الذي تبنيه تضبط عقارب اصطفافاتها، أو هذه التى ليس من شأنها إلا ازادة منسوب غوائل التمزق وبلاء الشرذمة المستفحلين هذه الأيام الحبلى بما ينذر بتفتيت مالم يفتت بعد من عرى أمة بكاملها... وكله، يؤشرعلى ما بات شبه المُسلَّم به الآن، وهو تراجع قضية قضايا الأمة العربية، التي لطالما وصفت بالمركزية، في فلسطين، بل وازاحتها جانباً، وصولاً لشيوع توصيف ما كان يوصف سابقاً بالصراع العربي الصهيوني بالنزاع الفلسطيني "الإسرائيلي"!

 

والمشهد الآخر، أو الواقع المقابل، هو ما تجسِّده السياسات التهويدية المتسارعة في الوطن الفلسطيني المحتل، وما يوازيها ويستتبعها من مظاهر القمع الاحتلالي الشرس...هنا يطول الحديث، ونكتفي منه بالإشارة فحسب، إلى ما نشرفي الكيان الصهيوني حول ما دعوه بشهادات "كسر الصمت"، أو اعترافات جنود الاحتلال بنماذج من الفظائع الممنهجة التي ارتكبوها إبان حربهم الوحشية الأخيرة على غزة، والتعرُّض فقط لآخر قرارات التهويد الزاحف، وإلى واحدة من المظاهر القمعية التي مورست بحق المواطنين الفلسطينيين خلال الآونة الأخيرة لا أكثر. آخر قرارات التهويد هو الايعاز بالشروع في بناء 900 وحدة سكنية تهويدية جديدة في القدس، المدينة التي قارب انجاز تهويدها جغرافياً وتتواصل محاولاته ديموغرافياً، عبر تشريد ممنهج للمقدسيين، وتطبيع متدرج لمحاولات فرض اقتسام الحرم المقدسي تمهيداً لهدم اقصاه وقبة صخرته المشرَّفة وبناء الهيكل الثالث المزعوم مكانهما. ومن مستجدات عمليات القمع ما تجلَّى في جملة من تدريبات ومناورات عسكرية كبيرة ومكثَّفة في الأغوار الشمالية، تعمَّدت تخريب المزروعات الفلسطينية وطحنها بالدبابات، وتوقيته في موسم الحصاد بالذات لحرمان الفلاحين من ناتج عرقهم، والذي سبقه اخطار خمسين عائلة بمغادرة ممتلكاتها بحجة هذه التدريبات والمناورات، توطئةً لطردهم ومصادرة ارضهم. الى جانب مختلف الإجراءات الشبيهة المتبعة وبذرائع مختلفة، كحماية مستعمريهم، أو الحفاظ على البيئة الخ. ولم يقتصر مثل هذا على الأغوار فحسب بل جرى لاحقاً في قرى الخليل جنوباً وأدى كما هو معروف إلى ما ترتب عليه من مواجهات دارت بين القرويين والمحتلين.

يكتمل المشهد الثاني، ويزداد وجع الأول، عندما نرى أن الحال في غزة، حصاراً ودماراً وتجويعاً، لم يختلف عنه عشية توقف دوران آلة الحرب العدوانية الأخير عليها، وحين نلاحظ أنه يكاد أن يلف العذابات الغزِّية المستمرة متعمد النسيان، لولا بعضاً من نتف بائس احاديث المصالحات إياها التي تثار موسمياً عادةً ثم لاتلبث وأن تسحب من التداول وهكذا...آخر ما اثار حديثها الشجي هو زيارة كارتر التوسطية مؤخراً الى رام الله، والتي توقف ركبها هناك ولم يواصل مسيرته الميمونة كما كان معلنا الى غزة... وطبعاً إلى جانب حكاية ابريق زيت "حكومة توافق" الحمداللة... وصلت بأمان الله الى غزة لكنها لم تصل، أوهى ستصلها على أن لا تصل، وستدفع رواتب موظفيها ولكنها لن تدفع، وفي نيتها الشروع في اعادة الإعمار بيد أنها لن تشرع الخ!!!

يتحمل مسؤلية جزء غير قليل من مسؤلية، أو أقله استفحال، تداعيات المشهدين الأول والثاني مع تتمتهما المريعة في غزة، الواقع الفلسطيني الأوسلوي الموصل باندلاقة التسووي التصفوي للقضية والنضال الوطني الى ماهما فيه من حضيض راهن مفجع. فإذا كان الفلسطينيون، كما هو المفترض، هم مجرد طليعة اشتباك في خندق متقدم لإدامة صراع في معركة لا تحسمها إلا الأمة، فإن الجنوح الأسلوي المدمر قد اعطى المحتلين مبتغاهم من الوقت التهويدي المراد، واعطى عرب نفض اليد والتحلل من الإلتزامات التي يقتضيها منهم واجبهم القومي اتجاه قضية قضايا الأمة ذريعتهم الفاجرة التي ينتظرونها: لسنا فلسطينيين أكثر من الفلسطينيين!!!

والآن، والحال هى الحال، تتسلى سلطة "اوسلوستان" بالحديث عن نيتها تدويل القضية وهى تدرك أنه على سوءته أمر لن يسمح لها بمثله راعي خيارها التسووي الأميركي، كما تهدد باللجوء إلى محكمة الجنايات الدولية ولا تلجأ لها حفاظاً على شعرة معاوية مع نتنياهو، وتتسلى باستقبال المصلح كارتر، وقبله وبعده ما هب ودب من رسل الغرب ومروجي موهوم التسويات، انتظاراً لفرج "حل الدولتين"!

...في اريحا، مثلاً، وبينما كانت دبابات نتنياهو على مقربة من مكتبه تطحن مزروعات الغوارنة وتهجِّر خمسين عائلة منهم، استقبل د. صائب عريقات، كبير مفاوضي السلطة، وعضو اللجنة التنفيذية للمنظمة، التي باتت بفضل اوسلو والعبث بميثاقها تبصم ولا تنفذ، فقط اربعة وفود دوليه، اهمها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة، البلغاري المتصهين، نيكولاي ميدنوف... وليخرج علينا بلازمته المعتادة مؤكداً: إن نتنياهو قد "اغلق طريق السلام قبل وبعد تشكيل الحكومة الإسرائيلية، بإصراره على رفض مبدأ حل الدولتين على حدود الرابع من حزيران، واستمراره في النشاطات الاستيطانية، وتنكره للإفراج عن الدفعة الرابعة من اسرى ما قبل اوسلو، ورفضه تنفيذ الالتزامات التي ترتبت على الجانب الإسرائيلي والاتفاقات الموقَّعة"!!!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4773
mod_vvisit_counterالبارحة33464
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع38237
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر697336
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55613815
حاليا يتواجد 2977 زوار  على الموقع