موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

السياسي في انتخابات جامعة بيرزيت

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أحدث فوز حركة (حماس) في انتخابات مجلس طلبة جامعة بير زيت "فزعة" ركزت على "المعنى السياسي" لهذا الفوز، ما دلّ على تضخيم له من جهة، وكشف للفراغ السياسي على المستوى الوطني، من جهة أخرى. وبين اعتباره "بروفة" للانتخابات العامة،

واعتباره بلا أهمية تذكر، امتلأت الصحف الفلسطينية بالمواقف شبه الحدية من جانب من تعرضوا للموضوع. لكن المعنى الحقيقي لما أظهرته تلك الانتخابات كمؤشر لا خلاف عليه، لم يتوقف عنده أحد!!

 

ففي الوقت الذي كانت تعلن فيه نتائج تلك الانتخابات، وسط احتفال طرف وصدمة الطرف الآخر، كانت الأنباء عن استشهاد شابين فلسطينيين، في القدس والخليل، برصاص الجنود “الإسرائيليين” تنتشر لتعم المواجهات التي أصبحت ظاهرة يومية في الضفة الفلسطينية، ولتمتد فتقع عملية دهس في القدس أسفرت عن إصابة ثلاثة من الشرطة “الإسرائيلية”، وإطلاق النار على سيارة يستقلها مستوطنون في (إيلات - أمر الرشراس) في الجنوب، ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم، وكذلك إلقاء قنبلة حارقة على حافلة كانت في طريقها للقدس فاشتعلت فيها النار، إلى جانب سقوط عشرات من الجرحى الفلسطينيين في المواجهات والمسيرات اليومية والأسبوعية ضد الجدار والمستوطنين.

بين هذه وتلك، تقع المقاربة السليمة للدخول إلى الوضع الفلسطيني العام، التي يمكن أن تظهر ما معنى ردة الفعل على انتخابات بير زيت. فمن حيث المبدأ، وفي الأحوال العادية، فإن أي انتخابات نقابية لا تتعدى المطالب والخدمات التي تتعلق بأعضاء النقابة، دون أن تنفي الخلفيات السياسية لهم. لكن الوضع الفلسطيني، تاريخياً وتحت الاحتلال، يتجاوز ذلك إلى الجوهر السياسي ويعتبر مؤشراً عليه. من هذا المنظور، أهم ما يستوقف المراقب هو استمرار ذلك "الاستقطاب" الذي يسيطر على الساحة الفلسطينية على نحو يضر بالموقف الوطني العام، ويبشر باستمرار "المأزق" السياسي الذي يقبع فيه.

فالذين هبوا لتبرير "الفشل" الذي لحق بحركة (فتح)، أشاروا بسرعة إلى بعض الأسباب التي أدت إليه، واعتبروها "ظرفية"، والأهم أنهم طالبوا الحركة بمراجعة الأسباب التي عادت إلى حالة التشرذم في الحركة، و"عدم الاهتمام واللامبالاة" في الأساس، وإلى "التماهي" بين الحركة والسلطة والسياسات الفاشلة للسلطة، ما يستدعي العمل "لاستعادة الدور الريادي" للحركة! أما حركة (حماس) وأنصارها، فرأوا أن النتيجة تدل على "شعبية" حركتهم، والدليل على صوابية مواقفهم وسياساتهم، وفي الأساس التأييد لخط المقاومة. ومما لا شك فيه أن جزءاً مما قاله كل من الطرفين صحيح، لكن الأصح منه لم يشغل بال أي من الطرفين! فالخلافات داخل الحركتين، كما هي الخلافات بينهما، أسبابها سياسية، والانقسام الحاصل في الساحة والذي تتحمل الحركتان المسؤولية عنه، هو أصل البلاء الذي يهدد ما يسميانه "المشروع الوطني الفلسطيني"، وفشل تحقيق "المصالحة" بسبب تمسك كل منهما بمصالحه الفئوية هو ما يبقي الساحة نهباً للاستقطاب الحاصل، ومن ثم للضياع والفشل.

لقد أظهرت انتخابات بير زيت عدم وجود "طرف ثالث" قادر على فرض "أجندة وطنية" تتجاوز حالتي الانقسام والاستقطاب، بما يعني أن الوضع الفلسطيني العام سيظل يعاني ما يعانيه من هزال وضعف منذ سنوات، وهو وحده السبب في تراجع الموقف الوطني والقضية الوطنية محلياً وإقليمياً ودولياً. إن غياب ما يسمى "اليسار الفلسطيني" عن نتائج انتخابات جامعة بير زيت، حيث وحدها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حصلت على مقعد واحد من أصل (51) مقعداً، مقابل (26) مقعداً لحركة (حماس) و(19) مقعداً لحركة (فتح) في "قلعة ليبرالية"، يدل على انعدام تأثيره في مجريات النضال الوطني بعامة، وحشره بين حدين عليهما من المآخذ وفيهما من العيوب والنواقص ما يبرر استبعادهما معاً على المستوى الشعبي، وهو أمر غير متحقق ولا يبدو أن هناك فرصة لتغيير الواقع المريض الراهن، وهو ما يفسر حالة الإحباط الواسعة المسيطرة على الجماهير الفلسطينية بالرغم مما تبديه من إصرار ورغبة في مواجهة الاحتلال وقواته، إصرار يفرضه الاحتلال وممارساته القمعية وانتهاكاته المستمرة.

لقد أظهرت السنوات الماضية منذ (اتفاق أوسلو) فشل سياسات السلطة الفلسطينية وعلى ألسنتهم مراراً دون أن يغير ذلك من مواقفها أو سياساتها. كما أظهرت سنوات الانقسام منذ يوليو/ تموز 2007، أن التمسك بالفصائلية ومصالحها، حتى لو تغطت بشعار المقاومة، لن يسمح بإحداث اختراق في طبيعة العلاقات الداخلية الضرورية لتوحيد الكل الوطني الفلسطيني، وهذا وذاك يتعاونان بوعي أو من دونه على البقاء في المستنقع الراهن، وهو ما تسعى إليه وتغذيه القيادات “الإسرائيلية” وتبذل كل جهدها للمحافظة عليه. إن الاتهامات المتبادلة بين (فتح وحماس) تظهرهما في سباق ليس لخدمة "المشروع الوطني" بل لخدمة أعدائهما وأعداء هذا المشروع، وهي تدينهما معاً على مستوى أو آخر، رغبا في ذلك أم لم يرغبا فيه!

إن الوضع الفلسطيني على المستويين، الرسمي وشبه الرسمي، يكاد ينفجر بسبب الضغط. وقد فقدت المطالبات المتكررة بضرورة إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة والبدء في تصويب الوضع معناها، وتحولت إلى "كليشيهات" ميتة لا تثير اهتمام المواطن الفلسطيني الذي فقد الثقة في المتربعين على صناعة القرار الفلسطيني المغيب عنه الشعب. ولتعلم الحركتان المهيمنتان على الساحة الفلسطينية، أنه مهما بدا أن أحداً غير قادر على إزاحتهما، فإن للشعب لحظة يفقد فيها صبره، ويذهب إلى أبعد مما يتصور المراقبون من بروجهم العاجية، أو الذين لا يقرأون إلا في صحائف ببغاواتهم!!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28707
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع107830
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر574843
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45637231
حاليا يتواجد 2827 زوار  على الموقع