موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

السياسي في انتخابات جامعة بيرزيت

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أحدث فوز حركة (حماس) في انتخابات مجلس طلبة جامعة بير زيت "فزعة" ركزت على "المعنى السياسي" لهذا الفوز، ما دلّ على تضخيم له من جهة، وكشف للفراغ السياسي على المستوى الوطني، من جهة أخرى. وبين اعتباره "بروفة" للانتخابات العامة،

واعتباره بلا أهمية تذكر، امتلأت الصحف الفلسطينية بالمواقف شبه الحدية من جانب من تعرضوا للموضوع. لكن المعنى الحقيقي لما أظهرته تلك الانتخابات كمؤشر لا خلاف عليه، لم يتوقف عنده أحد!!

 

ففي الوقت الذي كانت تعلن فيه نتائج تلك الانتخابات، وسط احتفال طرف وصدمة الطرف الآخر، كانت الأنباء عن استشهاد شابين فلسطينيين، في القدس والخليل، برصاص الجنود “الإسرائيليين” تنتشر لتعم المواجهات التي أصبحت ظاهرة يومية في الضفة الفلسطينية، ولتمتد فتقع عملية دهس في القدس أسفرت عن إصابة ثلاثة من الشرطة “الإسرائيلية”، وإطلاق النار على سيارة يستقلها مستوطنون في (إيلات - أمر الرشراس) في الجنوب، ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم، وكذلك إلقاء قنبلة حارقة على حافلة كانت في طريقها للقدس فاشتعلت فيها النار، إلى جانب سقوط عشرات من الجرحى الفلسطينيين في المواجهات والمسيرات اليومية والأسبوعية ضد الجدار والمستوطنين.

بين هذه وتلك، تقع المقاربة السليمة للدخول إلى الوضع الفلسطيني العام، التي يمكن أن تظهر ما معنى ردة الفعل على انتخابات بير زيت. فمن حيث المبدأ، وفي الأحوال العادية، فإن أي انتخابات نقابية لا تتعدى المطالب والخدمات التي تتعلق بأعضاء النقابة، دون أن تنفي الخلفيات السياسية لهم. لكن الوضع الفلسطيني، تاريخياً وتحت الاحتلال، يتجاوز ذلك إلى الجوهر السياسي ويعتبر مؤشراً عليه. من هذا المنظور، أهم ما يستوقف المراقب هو استمرار ذلك "الاستقطاب" الذي يسيطر على الساحة الفلسطينية على نحو يضر بالموقف الوطني العام، ويبشر باستمرار "المأزق" السياسي الذي يقبع فيه.

فالذين هبوا لتبرير "الفشل" الذي لحق بحركة (فتح)، أشاروا بسرعة إلى بعض الأسباب التي أدت إليه، واعتبروها "ظرفية"، والأهم أنهم طالبوا الحركة بمراجعة الأسباب التي عادت إلى حالة التشرذم في الحركة، و"عدم الاهتمام واللامبالاة" في الأساس، وإلى "التماهي" بين الحركة والسلطة والسياسات الفاشلة للسلطة، ما يستدعي العمل "لاستعادة الدور الريادي" للحركة! أما حركة (حماس) وأنصارها، فرأوا أن النتيجة تدل على "شعبية" حركتهم، والدليل على صوابية مواقفهم وسياساتهم، وفي الأساس التأييد لخط المقاومة. ومما لا شك فيه أن جزءاً مما قاله كل من الطرفين صحيح، لكن الأصح منه لم يشغل بال أي من الطرفين! فالخلافات داخل الحركتين، كما هي الخلافات بينهما، أسبابها سياسية، والانقسام الحاصل في الساحة والذي تتحمل الحركتان المسؤولية عنه، هو أصل البلاء الذي يهدد ما يسميانه "المشروع الوطني الفلسطيني"، وفشل تحقيق "المصالحة" بسبب تمسك كل منهما بمصالحه الفئوية هو ما يبقي الساحة نهباً للاستقطاب الحاصل، ومن ثم للضياع والفشل.

لقد أظهرت انتخابات بير زيت عدم وجود "طرف ثالث" قادر على فرض "أجندة وطنية" تتجاوز حالتي الانقسام والاستقطاب، بما يعني أن الوضع الفلسطيني العام سيظل يعاني ما يعانيه من هزال وضعف منذ سنوات، وهو وحده السبب في تراجع الموقف الوطني والقضية الوطنية محلياً وإقليمياً ودولياً. إن غياب ما يسمى "اليسار الفلسطيني" عن نتائج انتخابات جامعة بير زيت، حيث وحدها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حصلت على مقعد واحد من أصل (51) مقعداً، مقابل (26) مقعداً لحركة (حماس) و(19) مقعداً لحركة (فتح) في "قلعة ليبرالية"، يدل على انعدام تأثيره في مجريات النضال الوطني بعامة، وحشره بين حدين عليهما من المآخذ وفيهما من العيوب والنواقص ما يبرر استبعادهما معاً على المستوى الشعبي، وهو أمر غير متحقق ولا يبدو أن هناك فرصة لتغيير الواقع المريض الراهن، وهو ما يفسر حالة الإحباط الواسعة المسيطرة على الجماهير الفلسطينية بالرغم مما تبديه من إصرار ورغبة في مواجهة الاحتلال وقواته، إصرار يفرضه الاحتلال وممارساته القمعية وانتهاكاته المستمرة.

لقد أظهرت السنوات الماضية منذ (اتفاق أوسلو) فشل سياسات السلطة الفلسطينية وعلى ألسنتهم مراراً دون أن يغير ذلك من مواقفها أو سياساتها. كما أظهرت سنوات الانقسام منذ يوليو/ تموز 2007، أن التمسك بالفصائلية ومصالحها، حتى لو تغطت بشعار المقاومة، لن يسمح بإحداث اختراق في طبيعة العلاقات الداخلية الضرورية لتوحيد الكل الوطني الفلسطيني، وهذا وذاك يتعاونان بوعي أو من دونه على البقاء في المستنقع الراهن، وهو ما تسعى إليه وتغذيه القيادات “الإسرائيلية” وتبذل كل جهدها للمحافظة عليه. إن الاتهامات المتبادلة بين (فتح وحماس) تظهرهما في سباق ليس لخدمة "المشروع الوطني" بل لخدمة أعدائهما وأعداء هذا المشروع، وهي تدينهما معاً على مستوى أو آخر، رغبا في ذلك أم لم يرغبا فيه!

إن الوضع الفلسطيني على المستويين، الرسمي وشبه الرسمي، يكاد ينفجر بسبب الضغط. وقد فقدت المطالبات المتكررة بضرورة إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة والبدء في تصويب الوضع معناها، وتحولت إلى "كليشيهات" ميتة لا تثير اهتمام المواطن الفلسطيني الذي فقد الثقة في المتربعين على صناعة القرار الفلسطيني المغيب عنه الشعب. ولتعلم الحركتان المهيمنتان على الساحة الفلسطينية، أنه مهما بدا أن أحداً غير قادر على إزاحتهما، فإن للشعب لحظة يفقد فيها صبره، ويذهب إلى أبعد مما يتصور المراقبون من بروجهم العاجية، أو الذين لا يقرأون إلا في صحائف ببغاواتهم!!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43382
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77725
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر406067
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47918760