موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

نحن وإسرائيل و«الخطة ب»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


مناخات التشاؤم تطبع أحاديث كل من تلتقيهم من خبراء ودبلوماسيين ومختصين في شؤون “عملية السلام في الشرق الأوسط”... إحساس عميق مهيمن، بأن فرص تحقيق “اختراق” على هذا المسار تآكلت منذ زمن، قبل أن تطيح بها نتائج الانتخابات الأخيرة للكنيست العشرين في إسرائيل،

وأن خيار “حل الدولتين” قد بات وراء ظهورنا.

 

لا شريك إسرائيلياً في هذه العملية، هذه هي الخلاصة التي يخرج بها حتى “أصدقاء تقليديون”، وثمة شواهد كثيرة يدرجها محدثوك تكشف عن انتفاء الرغبة والإرادة والمصلحة، لدى “الطبقة السياسية” الحاكمة في إسرائيل في إنهاء الاحتلال الذي بدأ العام 1967، وتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقه في تقرير المصير وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس... الحديث هنا، لا بد أن يتداخل مع استعراض مفصل للواقع الكارثي الذي تعيشه القيادة والحركة الوطنية الفلسطينيتان، جراء اهتراء الأطر القيادية والمؤسسية للسلطة والمنظمة، وتشظي حركة فتح وشللها، وديمومة الانقسام الفلسطيني الداخلي، سياسياً ومؤسساتياً وجغرافياً وديموغرافياً، ما يزيد طين عملية السلام، بلّة.

انسداد مسارات الحل السياسي للقضية الفلسطينية وتآكل “حل الدولتين” لا يعني الانتقال تلقائياً إلى خيار “حل الدولة الواحدة” كما يظن بعض أنصاره، فدون هذا الخيار عقبات وعراقيل أشد صعوبة وتعقيداً من تلك التي تجبه “حل الدولتين”، فإذا كان للخيار الأخير بعض الأنصار في إسرائيل، فإن الخيار الأول، لا نصير له، حتى من بين أكثر النشطاء في “معسكر السلام” الإسرائيلية حيوية وحماسة؟!

الخيار الواقعي المتبقي، الذي تدفع إسرائيل باتجاه جعله أمراً مفروضاً ومخرجاً وحيداً من الاستعصاء، هو خيار “دولة البقايا” أو دولة “الجبنة السويسرية”، مقطّعة الأوصال، التي توفر للفلسطينيين شكلاً، دولة وكيانا، لكنها في الواقع، ليست أكثر من “إعادة تنظيم واقع الاحتلال”، ووسيلة لإنقاذ “الدولة اليهودية” من “التحدي الديموغرافي”، وتمكين حكومة اليمين واليمين المتطرف من تفادي الضغوط والعزلة الدولية.

هذا الخيار، لا يمس حقوق الفلسطينيين الوطنية غير القابلة للتصرف، في العودة وتقرير المصير والدولة والعاصمة، بل ويتهدد الأردن في أمنه واستقراره وهويته الوطنية... نتيجة من هذا النوع، هي تهديد مباشر للمصالح الوطنية العليا للأردن في الحل النهائي، والتي توافق الأردنيون على تعريفها بقيام الدولة القابلة للحياة والمستقلة، التي تجسد الهوية الوطنية للفلسطينيين، وتفسح في المجال أمام الأردن للإجابة عن الأسئلة الكبرى التي لا تزال عالقة على أجندته الوطنية، ومن بينها سؤال: من هو الأردني؟... وماذا عن مصير أكثر من مليون ونصف المليون فلسطيني يقيمون إقامة دائمة في الأردن، ومنذ ثلاثة أجيال أو أربعة، ولا يتمتعون بالجنسية الأردنية، ولا يمارسون أي حقوق سياسية في أي من الأطر والكيانات الفلسطينية؟

الانزياح المنهجي المنتظم صوب اليمين القومي والتطرف الديني والقومي في إسرائيل، سيجعل من أي محاولة لاستئناف عملية سلمية ذات مغزى، أمراً عصياً على النجاح والاختراق... وهذا الوضع، سيضع الأردن في صدام، شاء أم أبى مع إسرائيل، ومن المتوقع أن نكون بانتظار سنوات أربع عجاف على أقل تقدير، حتى لا نذهب في تشاؤمنا الواقعي أبعد من ذلك بكثير، وهو أمر له ما يبرره على أية حال.

إن صحت هذه القراءة للمشهد الإسرائيلي، ولمآلات عملية السلام ومصائرها، فإن الأردن، دولة وحكومة ومجتمعا، مدعو للتفكير جدياً في “الخطة ب “، وهو أمر طالبنا به منذ بضع سنوات من دون جدوى... “الخطة ب” تنهض على فرضية فشل عملية السلام ومسار التفاوض وانهيار خيار “حل الدولتين”... ماذا نحن فاعلون؟!

المراقب للأداء الحكومي في هذا المجال، لا يلحظ أنه محكوم أو حتى متأثر بهذا السيناريو الأكثر ترجيحاً... فالحكومة أدارت ظهرها لكل الدعوات المطالبة بالتوقف عن إبرام اتفاقات ذات طبيعة استراتيجية وبعيدة المدى مع إسرائيل، وفي حقول حساسة ومهمة كالمياه والطاقة، من شأنها أن تزيد من “اعتماديتنا” عليها، في الوقت الذي يدرك فيه، الأعمى والبصير، أننا مقبلون على حالة تصعيد واشتباك مع حكومة اليمين الديني والقومي الرابعة لنتنياهو... مثل هذه الإشارات المتضاربة والمتناقضة، تضعف الموقف الأردني، الآن وفي المستقبل، وتحد من قدرتنا على مقارعة إسرائيل والتصدي لعدوانها واستيطانها وانتهاكاتها المتكررة لمعاهدة السلام.

والشاهد، أن ميادين الاشتباك المرجحة مع إسرائيل في قادمات السنين، لن تقتصر على ملفات التفاوض والحل النهائي، هذا أمرٌ مفروغ منه... “الرعاية الهاشمية” للأقصى والمقدسات، ستكون ميداناً آخر من ميادين الاشتباك والمواجهة، ولقد برهنت تجربة السنوات القليلة الماضية، أن في إسرائيل تيارا متناميا، وبات جزءا من الكنيست والحكومة والائتلاف، لم يعد يبدي اهتماماً بأمن الأردن واستقراره، باعتباره متطلبا للأمن والاستقرار الإسرائيليين، كما درجت “النظرية التقليدية” على القول... لهذا التيار أولوية أخرى، تتمثل - أساساً- في التوسع الاستيطاني وتهويد القدس و”أسرلة” معالمها، حتى وإن أدى ذلك إلى إضعاف مكانة القيادة الأردنية والإضرار بصورتها، بل حتى وإن أفضى إلى المس بأمن الأردن واستقراره.

أبعد من ذلك نقول، إن في إسرائيل اليوم، من بدأ يراهن على امتداد “حالة الفوضى” للأردن والضفة الغربية استتباعاً، حتى تتاح له فرصة “خلط حابل الأوراق بنابلها”، وربما فرْض حل على الفلسطينيين بالتهجير القسري، إن لدوافع اقتصادية أو أمنية، فالمنطقة بأكملها تعج بملايين اللاجئين والنازحين، ولن يضيرها أو يزيد من أعبائها، إضافة مليون أو مليوني لاجئ جديد، تنتهي معها حكاية “الخطر الديموغرافي” وتحسم في ضوئها مسألة “يهودية الدولة”، ويصبح بنتيجتها لإسرائيل “مكان تحت الشمس”.

ليست مبالغة أو تطيرا، بل اقتراب حذر من أكثر السيناريوهات خطورة، وهو وإن لم يكن مدرجاً على جدول أعمال إسرائيل اليوم أو غداً، لكنْ في إقليم متغير على هذا النحور، علينا التحسب لأكثر السيناريوهات تطرفاً، لأنها غالباً ما تكون أكثرها واقعية... هل كان يخطر ببالنا قبل عام أو عامين، أن “داعش” ستكون جارتنا على الحدود الشرقية و“النصرة” على الحدود الشرقية؟... هل كان التفكير ﺒ“عاصفة الحزم” ممكناً قبل ثلاثة أو أربعة شهور؟... ما الذي يمنع أن تكون الضفة الغربية، بؤرة التركيز والاهتمام خلال أشهر أو سنوات قلائل؟

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم368
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع87953
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر788247
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45850635
حاليا يتواجد 3910 زوار  على الموقع