موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

تتشخصن الخلافات وتبقى الاستراتيجية ثابتة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لقد كتب عن الخلافات الأمريكية- "الإسرائيلية" في عهد بنيامين نتنياهو ما يكفي ليتصور بعضهم أننا على وشك أن نسمع أن واشنطن سحبت سفيرها بل واعترافها بالكيان الصهيوني.

وبدا الأمر وكأن "القلق" يكاد يدفع "الإسرائيليين" إلى الهجرة من فلسطين من جهة، بينما أغرقت "الفرحة" الكثير من الفلسطينيين والعرب من جهة أخرى. لكن من يتجاوز الصراخ المفتعل هنا وهناك، يتبين له أن "لعبة" يمارسها الصهاينة والأمريكيون من خلال شخصنة الخلافات لتبقى الاستراتيجية ثابتة: انحيازاً كاملاً وحماية غير محدودة وتغطية للكيان الصهيوني وسياساته! الفلسطينيون (والعرب) يتعيشون منذ زمن طويل على التصريحات الأمريكية، التي تباع لهم بين حين وآخر كبضاعة فاسدة فيفرحون ويتابعون غفلتهم (وبعضهم عمالتهم)، ويتركون للقيادات "الإسرائيلية" متابعة برامجها الاستيطانية والتهويدية.

 

فقبل أيام من فتح صناديق الاقتراع يوم 17 مارس/ آذار الجاري والبدء في إجراء انتخابات الكنيست العشرين، أدلى بنيامين نتنياهو بمجموعة من التصريحات، وأجرى عدداً من المقابلات، قال فيها كل ما لديه بالنسبة "لقضايا الحل النهائي"، وأعاد على مسامع الجميع لاءاته المعروفة، من حق العودة إلى "حل الدولتين" وقيام الدولة الفلسطينية، وتقسيم القدس! فماذا قال الرئيس الأمريكي أوباما، وكيف كان الموقف الأمريكي؟! شكك أوباما بإمكانية استئناف المفاوضات في ضوء تصريحات نتنياهو وتنصله من "حل الدولتين"، مذكراً أن هذا "الحل" هو "ضمانة أمن "إسرائيل"". وإلى جانبه، قال الأمين العام للبيت الأبيض، دينيس ماكدونو، حول تلك التصريحات: إن "الولايات المتحدة لن تكف أبداً عن العمل من أجل حل الدولتين"، معتبراً أنه "على "إسرائيل" أن تنهي احتلالاً مستمراً منذ نحو خمسين عاماً". طبعاً لا أحد يسأل عن فرحة بعض الفلسطينيين الغامرة بسبب هذين التصريحين، فلم ينتظروا رد نتنياهو، وكيف حاول أن "يلطف الجو ويسترضي" أوباما. لقد قال: "موقفي لم يتغير، لكن الواقع هو الذي تغير"(!!) "الواقع" هو الذي تغير، وهو ما ستمسك به إدارة أوباما، بعد أن تعيد إنتاج "إمكانية استئناف المفاوضات المباشرة"!

وفي عز السجال بين نتنياهو وإدارة أوباما، وقمة "القلق" الذي استبد ببعض الأصوات "الإسرائيلية" نتيجة ارتفاع منسوب "الخصومة" بينهما، كتب وزير الدفاع "الإسرائيلي" السابق موشيه أرينز مقالاً في صحيفة (يديعوت) طمأن "الإسرائيليين" وأخبرهم أن "العلاقات مع الولايات المتحدة ممتازة"، وليس ما يدعو إلى الخوف أو القلق، وكان على حق. ومتزامناً مع زيارة نتنياهو لواشنطن، وإلقائه خطابه في الكونغرس، نشر "مجلس الأمن القومي الأمريكي" تقريراً أظهر فيه أن الكيان الصهيوني في عهد أوباما حصل على ما لم يحصل عليه في عهد أي رئيس أمريكي سبقه. وذكر المعطيات التالية:

* أكثر من 20 مليار دولار، غير المساعدات في المجال الأمني، التي وصفها التقرير بأنها "الأكبر من أي وقت مضى".

* أكثر من 3 مليارات دولار، لبناء منظومة دفاع صاروخي.

* 3.1 مليار دولار، لبناء منظومة القبة الحديدية.

* 140 مليون دولار، مساهمة لنقل المهاجرين اليهود من أنحاء العالم إلى فلسطين المحتلة.

* في أكتوبر 2014، وافقت الولايات المتحدة على عقد صفقة مع الكيان الصهيوني لبيعه 35 طائرة مقاتلة متطورة من طراز (إف- 35).

أما سياسياً، فقد عارضت الولايات المتحدة 18 قراراً للجمعية العامة للأمم المتحدة ضد الكيان الصهيوني، كان آخرها في مجلس حقوق الإنسان، حول الحرب على غزة، قبل أيام. كذلك زاد التبادل التجاري بين الدولتين بنسب كبيرة، حيث زادت الصادرات الأمريكية بنسبة 64%، وزادت المستوردات بنسبة 58%.

هكذا هي الأمور، تبيع الولايات المتحدة الفلسطينيين (والعرب) تصريحات، تدفع ثمنها للكيان الصهيوني مالاً وسلاحاً ودعماً سياسياً بشكل غير مسبوق، وتغطي قبل ذلك وبعده كل سياسات نتنياهو في التوسع والاستيطان والتهويد. حتى بعض "الإسرائيليين" غير المتعصبين يرون ذلك ويتحدثون عنه. فبالنسبة للموقف الأمريكي من الاستيطان، كتب ديمتري شومسكي مقالاً قبل عدة أشهر، في صحيفة (هآرتس - 2015/11/11)، وكان ذلك بعد إعلان الحكومة "الإسرائيلية" المصادقة على مشروع استيطاني جديد شرقي القدس، قال فيه: "الأمريكيون الذين ينتقدون سياسة الاستيطان في الضفة الغربية وشرقي القدس، يتجادلون مع بنيامين نتنياهو لأن الاحتلال والمستوطنات، من وجهة نظرهم، عمل غير حكيم، وليس لأنه عمل غير عادل. ولأن استمرار الاحتلال والمستوطنات لا يخدم عملية السلام، كما يقول الأمريكيون، وليس لأنهما ليسا عملين غير شرعيين يناقضان الديمقراطية الأمريكية التي تلوح بها أمريكا في كل زاوية من العالم"!!

والحقيقة أن الولايات المتحدة "إسرائيلية أكثر من إسرائيل"، وهي إن كانت تبدو أحياناً غير راضية عن بعض ممارسات "إسرائيل"، فهي تظهر ذلك لخداع الآخرين الذين تستفزهم تلك الممارسات، وحرصاً على "أمن وبقاء إسرائيل"، وأخيراً للتغطية عليها لتواصل ممارساتها في ظل الحماية الأمريكية. وكل ما اتخذته وتتخذه وما يمكن أن تتخذه الإدارات الأمريكية لا يخرج عن هذا الفهم، لأنه أكثر من سياسة أو موقف، ولأنه ثقافة وقيم مشتركة ليست قابلة للتغير والتبدل. وفي مقال تشومسكي المشار إليه آنفاً، تأكيد واضح لهذه الحقيقة، وهو يقول: "الكثير من الأمريكيين- سواء كانوا من رجال الحكم أو مواطنين عاديين، وسواء كانوا مسيحيين محافظين أو علمانيين يؤيدون فصل الدين عن الدولة- من الصعب عليهم فهم العلاقة بين الفلسطينيين وأرض شعب التوراة، ولماذا تعطى أحقية السيادة لمن لا ينتمون للتاريخ المسيحي اليهودي المقدس في أرض إسرائيل"!!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21342
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع275534
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر603876
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48116569