موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

ماذا تعني عودة نتنياهو؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد ثلاثة أشهر، أو أكثر، من خوض ما وصف بأنها "أشرس" الحملات الانتخابية التي شهدها الكيان الصهيوني منذ إنشائه، ومن التحليلات والتكهنات والاستطلاعات، جاءت النتائج لصالح زعيم "الليكود" بنيامين نتنياهو شخصياً،

وليس فقط لصالح الحزب الذي يتزعمه، حزب "الليكود". صحيح أنه كان واضحاً لغير الخبراء أن النتائج ستكون لصالح اليمين والتطرف والعنصرية والتوسعية الصهيونية ككل، لكن في الوقت نفسه، بدا أن هناك إصراراً "إسرائيلياً" ودولياً على إسقاط نتنياهو، الذي وصل به الأمر إلى القول إن "مؤامرة كونية" تحاك ضده لإسقاطه، وهو لم يكن مخطئاً بالكامل، حيث كان هناك ما يشبه الإجماع على أنه نجح في أن يضع الكيان في حالة من العزلة غير مسبوقة، وأوصل تحالفاته، خصوصاً مع راعيته الأولى وحليفته الاستراتيجية الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أسفل درك وصلته! لكن ذلك كله، كما رأينا، لم يسقط نتنياهو لسبب وحيد هو أن بيئة الكيان الطبيعية تساعده، والأحزاب السياسية كلها بما في ذلك ما يسمى "اليسار واليسار الوسط"، التي اتضح إما أنها تقف على يمينه، أو لا تختلف عنه أو معه في القضايا الجوهرية التي تهم الكيان. ولعل أبرز ما دلّ على ذلك غياب ما يفترض أنها "القضية المركزية" عن الحملات الانتخابية، قضية الصراع مع الفلسطينيين ومسألتي الحرب والسلام والتسوية السياسية، إلى جانب تصدر القضايا الاجتماعية- الاقتصادية لأولويات الأحزاب وزعاماتها السياسية.

 

لقد أعلن نتنياهو أنه وحزبه أحرزا "انتصاراً كبيراً"، ولا أراه بالغ في ذلك. لقد احتاج في الانتخابات الماضية أن يتحالف مع البلطجي أفيغدور ليبرمان زعيم "إسرائيل بيتنا"، وبعد ظهور النتائج تبين أنهما معاً حصلا على (30) مقعداً من أصل (120)، أي ربع عدد مقاعد الكنيست، ما مكنه بعد ذلك من تشكيل حكومته الثالثة. لكنه في هذه المرة حصل وحده على نفس عدد المقاعد، في وقت رشحته بعض الاستطلاعات ﻠ(22) مقعداً. ألا يعتبر هذا انتصاراً؟ لقد روج بعضهم في وقت من الأوقات لكذبة تجعل نتنياهو "زعيماً معتدلاً"، في وقت كان هو الغطاء السياسي لمن يعتبرون ويوصفون بأنهم غلاة المتطرفين من المتدينين والعلمانيين. واستند في الأشهر إلى غلاة المستوطنين، حتى أصبح بعض “الإسرائيليين” يعتبر حكومته "حكومة المستوطنين"! وإعلاناته الأخيرة التي لحس بها نصوص "خطاب بار إيلان 2009"، وإعلانه أن "لا دولة فلسطينية" وأن "القدس الموحدة عاصمة إسرائيل"، وكل الكليشيهات الصهيونية المتطرفة، أكدت موقفه الرافض لأي سلام أو "تقسيم للبلاد" وفقاً لما يسمى "حل الدولتين". وتصريحاته هذه لم تكن "مواقف انتخابية" لإرضاء المستوطنين والمتطرفين عموماً، بل كانت مواقفه وقناعاته وسياساته الحقيقية التي تمسك بها في فترات رئاسية ثلاث.

ومثلما انشغل العالم ثلاثة أشهر بانتخابات الكنيست العشرين، سينشغل لأسابيع بموضوعي التكليف واختيار رئيس الحكومة ثم بتشكيل الحكومة. وإذا كان هناك من يرى أن الفرصة موجودة لتكليف إسحاق هيرتزوغ بتشكيل الحكومة الجديدة، فإن فرص نجاحه في تشكيلها يظل مشكوكاً فيها، إن لم تكن غير موجودة. ويقولون في تل أبيب إن موشيه كحلون زعيم حزب "كلنا"، هو من سيقرر من يكون رئيس الحكومة، وقد أعلن كحلون فور ظهور النتائج، أنه "يسامح الليكود" على ما فعله به، وهذه إشارة إلى المكان الذي سيحط كحلون فيها رحاله! ولا يختلف الأمر كثيراً مع يائير لبيد زعيم حزب "هناك مستقبل"، وبعض الأحزاب الدينية الصغيرة. أما بالنسبة لهيرتزوغ، فليس هناك حزب واحد مضمون باستثناء حزب (ميرتس)، بما يؤكد حظوظ نتنياهو للعودة إلى رئاسة الحكومة المقبلة.

فماذا تعني عودة نتنياهو إلى رئاسة الحكومة؟

لقد اعتبر بعضهم إقدام نتنياهو على حل الحكومة والدعوة إلى انتخابات تشريعية جديدة مغامرة ستنتهي باستبعاده عن السلطة، لكن مراقبين اعتبروها "مغامرة محسوبة" يعرف نتنياهو نتيجتها، وقد صدقت نبوءة هؤلاء. والحقيقة أنها نتيجة غير مفاجئة لمن تابع عملية الانزياح اليميني المتطرف في الكيان في السنوات الأخيرة، في ظروف الانهيار العربي. وإن لم تكن سياسات نتنياهو في هذه السنوات كافية لاستبعاده وإسقاطه، فإن ما جرى يعتبر تجديداً للثقة به وهو ما يعني أن "الكل الصهيوني" راض عن تلك السياسات بصرف النظر عن كل الهجوم الذي تعرض له نتنياهو وتعرضت له سياساته. أكثر من ذلك، في ظني أن الشكل الذي أخذه الهجوم على نتنياهو وسياساته (والحقيقة أن الهجوم تركز على الشخص وليس على السياسات) رفع من شعبيته لدى أوساط تمثل جوهر الكيان وطبيعته، خصوصاً أن الذين هاجموه محلياً لم يكن لديهم أي برنامج بديل.

وهكذا بعد "تجديد الثقة" بنتنياهو، علينا ألا ننتظر الأعاجيب! لقد اقتنع نتنياهو الآن أكثر من أي وقت مضى أن سياسته في المحافظة على "الوضع القائم"، هي التي ستمنحه الوقت ليستكمل برنامجه لتهويد فلسطين، ثم لفرض شروطه بالكامل. وليس صحيحاً أن نتنياهو ليس لديه "برنامج سياسي"، فبرنامجه واضح للعيان. يبقى على الذين كانوا ينتظرون أن يذهب نتنياهو ليبدأوا مع غيره لعبة تبديد الوقت، أن ينتبهوا أن العرض القديم سيستمر! وإذا كان نتنياهو ليس في وارد مراجعة حساباته، وقد وجدها صحيحة، فإن على الفلسطينيين أن يبدأوا بمراجعة حساباتهم، وألا يركنوا إلى ما سبق وأعلنوه من خيارات مستندين إلى التصريحات الأمريكية الكاذبة، أو مساندة "المجتمع الدولي" و"الشرعية الدولية"!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11169
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع113185
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر625701
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57703250
حاليا يتواجد 2691 زوار  على الموقع