موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

"من ترومان حتى اوباما"... نتنياهو ودموع السيدة بيلوسي!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


احتل نتنياهو الكابيتول لمدة قاربت الساعة. من على منبره العالي القى إلى الأميركان جميعاً، حضوراً ومقاطعين، بكل ما حفلت به جعبته المكتظة المحتقنة من عظات وتوجيهات،

واتحفهم مجتهداً بما جادت به قريحته من فتاوى تكثَّفت وتلخَّصت وتكررت فيها كل مواقفه وتقديراته وتحريضاته واهاجيه المعروفة حول فزَّاعة الخطر النووي الإيراني، وزاد عليه، بما أوصل لكهنة الكونغرس بأنه إنما يعرف عن هذا الذي يدور مكتوماً في جاري المفاوضات الأميركية الإيرانية ما هو بالخافي عليهم. قوبل الخطيب المنذر والمفتي بحفاوة حرية بأن يحسده على مثلها كل رؤساء الولايات المتحدة السالفين واللاحقين وما بينهم راهنهم اوباما. في المشهد الذي قل نظيره قاطع شيوخ ونواب اميركا المستثارون خطيبهم بالتصفيق وقوفاً، ويقال أن هذه المقاطعة قد نافت على الأربعين مرة، بحيث لم يعد من مجال لجدل حول كون الرجل يحظى هنا، أي في الكونغرس، بمؤيدين متحمِّسين له أكثر من اولئك الذين تركهم من خلفه في الكنيست.

 

القى نتنياهو خطابه المتحدي لأوباما المستاء في عقر دار الأخير، لكنما كان معلَّباً وملفوفاً بسلوفان كيله لوافر الثناء على من تحداه. أوفى بوعد كان قد قطعه ولم تثنه عن الإيفاء به كافة السجالات والتحذيرات والاعتراضات التي سبقت ذلك، سواء في الكيان الصهيوني أو الولايات المتحدة... وعده بأن يبذل كل ما بوسعه بذله لعرقلة توقيع أي اتفاق تلوح احتمالات اقتراب التوصل اليه بين الإدارة الأميركية وإيران في جاري المفاوضات حول ملف الأخيرة النووي. القى خطابه المنذور في مشهد يجعلك تخال وكأنما هو يلقيه في اجتماع لمركز حزبه الليكود وليس في الكونغرس، وقفل عائداً من حيث أتى تاركاً من خلفه سجالاً بات الآن برسم الآستخدام السياسي الداخلي في الولايات المتحدة، وآخر مثله من امامه غدا برسم الاستخدام الانتخابي الآزف في الكيان الصهيوني... عصفوران بحجر واحد!

هناك من العرب من انشغل بإحصاء تعداد القلة ممن قاطعوا خطاب نتنياهو في الكونغرس من شيوخه ونوابه، وجل هؤلاء المقاطعين كانوا من الديموقراطيين، إما تضامنا مع ادارتهم أو حرصاً على "اسرائيلهم" مما قد تجره غلوائية نتنياهو. بل منهم من استلفته أن من بين هولاء المقاطعين يهوداً. وهناك من استوقفه تعقيب لسيد البيت الأبيض الغاضب يقول فيه أنه لم يشاهد الخطاب وإنما قرأه، وإن الخطيب لم يقدِّم في خطابه "أي جديد"، أو "قابل للتطبيق". وكثيرون من استخلصوا أن ما طرحه نتنياهو في خطابه يفتقر الى الجدة، ولا يتناسب مع ما سبقه من سجالات. واكثر منهم من استهواه وصف نانسي بيلوسي زعيمة الأقلية الديموقراطية في مجلس النواب الأميركي لخطاب نتنياهو ﺒ"الإهانة"، وإنها لفرط تقديرها للعلاقات الأميركية الصهيونية احست بما "دفعها الى أن تكون قريبة من البكاء اثناء الخطاب". وهذه وتلك، اغرتهم لأن يبنوا على سراب تفاسيرهم لها مستحب تخيلاتهم لما سوف يشوب هذه العلاقة إثر هكذا خطاب من عوار!

... لكنما نتنياهو المتحدي والموفي بوعد قطعه ولم يثنه عن الإيفاء به كل ما ثار حول ما قطعه من جدل، والذي حوَّل الكونغرس الأميركي إلى منصَّة انتخابية كاملة الأوصاف، أو الذي ينتظر حصاد ثمار غزوته الأميركية المظفَّرة عما قريب في الكنيست، قد اعاد بخطابه اثبات حقيقتين متلازمتين ولا تتناقضان ولا هما في حاجة لإثبات، أولاهما، وكنا قد ركزَّنا عليها في مقال سابق متعلق بالموضوع، هو عضوية وثبات وشائج العلاقة بين كلٍ من واشنطن وتل ابيب، أو عروتها الوثقى العابرة للإدارات الأميركية المتعاقبة، اديموقراطية كانت أم جمهورية، وبغض النظر عن مسمى أو لون شاغل المكتب البيضاوي... العلاقة التي يباهي نتنياهو بتاريخيتها وثباتها ومتانتها كوشيجة يرفعها طرفاها الى مافوق السياسة والشخصنة بقوله معتداً: إنها هى هى والمستمرة "من هاري ترومان وحتى اوباما"...

لقد كان يطمئن صهاينته قبل توجهه الى الولايات المتحدة بزمن بأن العلاقة بين الطرفين هى "اقوى من أي وقت مضى"، واعاد مثل هذا فكرره في في خطابه في مؤتمر صهاينة "الإيباك"، الذي سبق خطاب الكونغرس بيوم. وبمثله قالت سامنثا باور، سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة، وممثلة اوباما في المؤتمر ذاته، وزادت عليه فقالت بأن هذه "الشراكة محظور أن تتحول الى لعبة سياسية ومحظور أن تتحطم"، وذكَّرت مستمعيها بأن واشنطن كانت قد اعترفت بالكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة بعد 11 دقيقة فقط من اعلان قيامه إثر نكبة فلسطين، وإن ادارة اوباما قد "استثمرت عشرين مليار دولار في أمن اسرائيل" باعتباره عندها "استراتيجية تتخطى السياسة"... والأهم أن اوباما، الذي لا يكاد يكظم غيظه من صفاقة نتنياهو، حرص على أن يصف الحدث النتنياهوي برمته بأنه مجرد "خلاف عابر"، ولن يكون له "ضرر دائم"... أو ما يستدعي من رقيقة مثل نانسي بيلوسي أن تذرف دموعها اشفاقاً من حدوثه!

واخيراً، ونظراً لكون الاتفاق حول الملف النووي الإيراني يعد حاجة اميركية بالنسبة لإدارة اوباما، فهو ما سوف تبرمه بلا تردد حال انضجته المفاوضات الدائرة، أفي المُرصد من موعدها المحدد، أم الممدد إن اقتضى الأمر تمديداً، شاء نتنياهو أم أبى... لماذا؟ لأنه عند الضرورة، واشنطن هى من تقرر وثكنتها المتقدمة هى من تنصاع، وهنا تكمن الحقيقة الثانية، والتي بإضافتها الى سابقتها، تشكلان معاً السمة الواسمةً لمثل هذه العلاقة مثار كل هذا الجدل راهناً بين اميركا و"اسرائيلها"، والتي يوصِّفها طرفاها بحق بأنها تظل المافوق السياسة.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35252
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع186859
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر653872
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45716260
حاليا يتواجد 3150 زوار  على الموقع