موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

لا تغلقوا أبواب الملاذ الأخير

إرسال إلى صديق طباعة PDF


عبر حقب طويلة ظن الشعب العربي أن مشكلته الأساسية هي مع نظام الحكم السياسي الاستبدادي، سواء أكان في صورة ملك عضوض، حكم الغلبة، في الأزمنة الغابرة باسم الخلافة الإسلامية،

أو في صورة انقلابات عسكرية باسم حماية الأوطان، أو في صورة حكم الحزب القائد الذي من خلال أيديولوجيته وحدها ستنهض الأمة، أو مؤخُراً في صورة قوى تحمل راية الجهادية التكفيرية العنفية التي لا تعترف إلا بفهمها وحدها للدين وللسياسة ولطريق السعادة البشرية.

 

وفي الأزمنة الحديثة أدرك الشعب العربي أن لديه مشكلة أخرى كبيرة تمثلت في طبقة أصحاب المال والاقتصاد، الذين بدل من أن يستعملوا ثرواتهم في بناء اقتصاد تنموي إنتاجي عادل يعم خيره الجميع انغمسوا في نشاطات اقتصادية تركزت في مضاربات العقار والأسهم، وفي تسويق منتجات الغير، وفي استثمار الفوائض والأرباح في أرض الغير ولصالح الأغراب. الهدف هو الربح السريع، بأقل جهد، وبأدنى المخاطر، وبتركُزه في يد أقلية لا تمارس التشارك والتراحم والتضامن الإنساني. ومن هنا ظل الاقتصاد العربي اقتصاداً ريعياً واستهلاكياً، وبالتالي لا تمتدُ أغصانه في الأفق البعيد.

وفي السنين الأخيرة وجد الشعب العربي نفسه أمام مشكلة الكثير من رجالات الدين، المغالين في تشدُدهم وتزمُتهم، المصرّين على الانغماس في المشاحنات المذهبية الطائفية العبثية التي لا تخدم الدين، وإنُما تخدم أهداف القوى الصهيونية والاستعمارية التي تريد الإبقاء على ضعف وتمزُق الأمة العربية.

***

والآن، في هذه اللحظة، يجد الشعب العربي نفسه أمام إشكالية جديدة، إشكالية الكثيرين من القضاة العرب في إصدار أحكام جائزة غير منطقية، وأحياناً انتقامية، خصوصاً بحق ناشطي السياسة من شباب وشابات حراكات الربيع العربي. وهذه إشكالية بالغة الخطورة.

ولا يعرف الإنسان إن كان القضاة العرب يدركون أهمية الدور التاريخي الذي يجب أن يلعبوه في هذه المرحلة الحرجة من حياة شعوب هذه الأمة. فإذا كان الشباب قد يئسوا من أن تنصفهم الأنظمة السياسية، ومعها الجهات الأمنية التي تمارس الكثير من العنف والشدة، ويئسوا من المؤسسات الاقتصادية والمالية التابعة للرأسمالية العولمية المتوحشة التي لا تعترف إلا باقتصاد السُوق وقيمة التنافسية، ويئسوا من مؤسسات المجتمع المدني التي لم تعرف إلا الصراعات والانقسامات فيما بينها والتي أنهكتها، وإلا الانتهازية الزبونية الخاضعة لسطوة السلطة، والتي قادت في النهاية إلى ابتلاع سلطات الحكم لمجتمعاتها.

وفي الفترة الأخيرة يئسوا من سلطات التعبير عن الرأي العام الممثلة في الكثير من وسائل الإعلام المختلفة، والتي في كثير من الأحيان تبرر الظلم باسم حماية الأمن الوطني.. إذا كانوا يئسوا من كل تلك الجهات فإن ملاذهم الأخير هو النظام القضائى، الذي يتطلعون إليه ليكون منصفاً وعادلاً.

***

هنا يتوجُب طرح العديد من الأسئلة. الأول يتعلق بمهمات القاضي، فهل هي لا تزيد على تفسير القانون وتطبيقه؟ أم أن له دورا أيضاً في توطيد العدالة؟ وإذا كان القانون جائراً فهل يستطيع القاضي أن يتعايش مع ضميره وربه إذا قبل بتطبيق أحكامه بدلاً من الاعتراض أو التنحي أو حتى الاستقالة؟

هل حقاً أن مسؤولية الجور والظلم والشدّة في القوانين تقع فقط على كاهل مشرعي القوانين وليس على مطبقيها أيضاً؟

السؤال الثاني، هو هل أن حل على الأقل جزء من تلك الإشكالية يكمن في نظام قضائي جديد يعتمد استقلالية القضاء إدارياً ومالياً وتعييناً للقضاة وترقيتهم ومحاسبتهم، بعيداً عن أي تدخُل من قبل السلطة التنفيذية في الحكم؟

السؤال الثالث، هو مدى الحاجة لإدخال نظام هيئة المحلفين في المحكمة العربية حتى يكون الحكم على المتهم نتيجة حكم القاضي والمحلفين وبالتالي أكثر توازناً؟

***

إن إصلاح نظام وممارسة القضاء العربي أصبح أمراً لا يقلُ أهمية عن موضوع الإصلاح السياسي والاقتصادي والديًّني ذلك أن أبواب الفرج والأمل في أرض العرب أصبحت تضيق في وجه الإنسان العربي، فاذا سد القضاء، أحد الملاذات الأخيرة، فإننا نهيئ لبراكين من الغضب اليائس الذي سيحرق الأخضر واليابس.

إن أرض العرب تعيش جحيم النواقص الكثيرة في الحياة السياسية والاقتصادية والأمنية والإعلامية، فهل سنضيف إليها العيش في جحيم نواقص في أهم معقل من معاقل الحياة البشرية: معقل العدالة والإنصاف والميزان؟

دعنا نذكُر قضاة أمة العرب بما قاله الإمام علي بن أبي طالب عندما خاطب عامله في مصر بأن «لا تكونن عليهم “أي الناس” سبعاً ضارياَ تغتنم أكلهم، فإنهم صنفان، إمُا أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق». وكذلك بما قاله الصدًّيق أبوبكر لعموم الناس «وليت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسًات فقوموني».

من حقًّنا على قضاة العرب أن يقوموا هم بمنع بعضهم من أن يصبح سبعاً ضارياً وبتقويم من يسيء إلى هذه المهنة الربانية العظيمة.

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6166
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع49964
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر794045
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45856433
حاليا يتواجد 3616 زوار  على الموقع