موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

ملف الموصل وصفحات الحقيقة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


شَكّل ما حصل في الموصل يوم العاشر من حزيران/ يونيو 2014، وما بعده، ملفا كبيرا في المشهد السياسي في العراق، ووضع اسئلة حرجة وصعبة عنه في المنطقة وعند التحالفات والأحلاف والقوى الاقليمية والدولية.

واستمر من الساعات الاولى الى ما يجري الان. من بينها المطالبة السريعة والإصرار على اجوبة واقعية وشفافة وكشف صريح عن الحقيقة. التي من المعروف انها الضحية الاولى في مثل هذه القضايا، لاسيما اذا وضعت تحت قدرات محدودة ومماطلات وضغوط اركان الملف وأصحاب القضايا المشتعلة فيها، وخصوصا في وضع العراق اليوم.

 

كلف البرلمان لجنة للتحقيق، ومن ايامها الاولى تعرضت الى ضغوط شديدة من اطراف العملية السياسية وكتل البرلمان نفسه. وأعلن الخلاف حول رئاستها وأعضائها وطبيعة المشاركة فيها، وكلها اشارات متقدمة عن النتائج التي ستصل اليها. إلا اذا كانت النوايا صادقة فعلا من جميع الاطراف فيها وحولها دون نكاية وكيدية ولف ودوران مبطن من البداية. وقبل ان تبدأ عملها سجل اعضاء منها اتهامات لها، وجاءتها مثلها من خارجها، ومن اعضاء الكتل البرلمانية او الحزبية المشاركة في العملية السياسية، فكيف سيكون امرها مع الناقمين والغاضبين من كل ما يجري في العراق، قبل وبعد احتلال الموصل، واحتلال العراق، وخراب الموصل بعد خراب البصرة؟!.

ثمة مفارقات غريبة في الملف. قيادات عسكرية تسلم دون قتال. فرق عسكرية لها اسماء وأرقام فقط، لم تثبت واقعها في الملف ولم تستطع ان تفصح عن قدراتها وأسمائها وأرقامها، ثلاث فرق او اربع، فرق عسكرية وليست فرق كرة قدم، من حيث العدد والعدة، كيف وأين تدربت هذه ومن المسؤول عنها وماذا حصل معها؟. اسئلة متوالدة لا تنتهي عند هذه الحدود. الضباط الذين وجدوا في لحظات الحدث الرهيب يحملون رتبا عسكرية عالية، رتب فريق ولواء وعميد، كيف وصل هؤلاء الى هذه الرتب؟!، لماذا ارتضوا ان يسلموا الملف برمته الى هذه الوقائع المؤلمة؟ وما معنى السكوت هذا، وكأن ما حصل امر عادي وليس مأساة بكل معناها، وأين الحقيقة وصفحاتها في كل ما ذكر من بدايات ملف الموصل والى اليوم؟.

ينتاب القلق مسار الاحداث ويؤلم كل من يتابعه او تأمل فيه. ولعل الالم الاكبر يعبر عنه الغموض السائد في الكارثة الحاصلة، والتراخي والتواطؤ في قبول او الصمت على تفاصيل المأساة التي رسمتها احداث الايام التي سبقت ومرت على الملف والمشهد السياسي في العراق وما تلاه من ارتباط بين مدينة الرقة السورية، ومجاورتها مدينة الموصل العراقية من الطرف الشرقي لها، بين الحدود والمدن الاخرى، بين فرسان التظاهرات ومتزعمي الاحتجاجات التي سبقت يوم الاحتلال، وتوقفوا عنده، مانحين مؤشرات المشاركة في الحدث المؤلم، والصمت عليه، ومن ثم الصحو على رماد الفجيعة. وبعدها “تعود حليمة الى عادتها القديمة”!.. كلام في كلام.. انكار علني ولفظي وتأييد ضمني لما حصل واستثمار لما وقع، وهروب من الحقيقة الدامغة. واقسى ما يعبر عنه الملف، المسكوت عنه، وهو مشاركة العديد من القائمين في العملية السياسية فيه، بشكل مباشر او بغيره، ومخططات مرسومة، وضعت بتصميم وتوزيع ادوار واستعدادات مختلفة وتجهيزات متكاملة شاركت في الملف قبل حصوله وبعده. وتبادل الاتهامات او التصريحات الاتهامية لا يغير من الوقائع ولا من صفحات الحقيقة فيها.

مرت اشهر طويلة وصعبة، قد ينفع عدها او احصاؤها، اكثر من سبعة اشهر، بنهاراتها ولياليها، ومازال الملف يراوح مكانه دون انجاز فعلي يعيد له اسمه وروحه، ويطمئن اهله للأمانة عليهم ولحياتهم وللأجيال التي عاشت المأساة وتعيشها من اخبارهم. ومازالت صفحات الحقيقة فيها مخفية وتحت التحقيق بالاسم دون ان ترى ما يؤكد اهمية الكشف وتحديد المسؤوليات والاستفادة من الدروس ووضع الامور في نصابها وإنقاذ الاهل من النتائج المؤلمة التي تجري امام الجميع.

اعادة الصورة للأيام التي تم فيها الاحتلال تفضح التدخلات الكبيرة والواسعة في تحقيقه ودعمه. كيف تم استغلال الوضع المتذمر الى نكاية به واستقبال تنظيم متطرف يمتد على الارض ويرفع رايات لا تعبر عن حقيقة ما يعلن، ويمارس دورا ارهابيا وتدميريا فظيعا في التطهير الثقافي والحضاري والاثني والقتل والاغتصاب والسبي والتهجير والإبادة. وانجاز مهماته الاساسية في اكثر من مكان في السيطرة على البنوك، والسجون، وإطلاق سراح المؤيدين له او المحسوبين عليه وإعدام جماعي لكل من لم ينتسب اليه او من يعلن حربه عليه. ومن ثم السيطرة على المعسكرات والآليات، وكلها امريكية الصنع والتدريب والتحضير والإدارة. مَن نفذ ومَن ساعد ومَن اسهم بأي دور فيما صنع ملف الموصل، ومهد له وصمت واستمر الى الان؟!!. مرة اخرى اسئلة وأسئلة اخرى تظل تتوالد وتطالب بأجوبة صريحة وكاملة وشهادات ناصعة وصادقة احتراما للدماء التي اريقت وللتضحيات التي قدمت وللتاريخ الذي يسجل ويشهد. وهي بكل تداعياتها وسطورها تظل في باب السؤال والمطالبة. ومن هنا تأتي اهمية لجنة التحقيق ومسؤوليتها في الاجابة ورد الاعتبار لكل من تضرر مما حصل، وعلى مختلف الصعد والمجالات.

لا يمكن الصمت بعد، فالمأساة اكبر من صورتها وما حصل درس تاريخي، يفضح من شارك في التخطيط لها والعمل داخلها وتنفيذ ما رسم له فيها او تغافل عنها وراهن عليها. ويضع صفحات الحقيقة امام الجميع لكشف الملف وملابساته والعبر من مجرياته والاستفادة من آلامه وقسوتها لوضع حد لها وإنهاء الاحتلال بكل صوره وأسمائه والوعي بخطورته، وتداعياتها التي جاءت بكل ما حصل الى الان ومازالت تلد اشباهها ومسمياتها المختلفة.

يبقى وضوح الهدف مهمة واجبة. ويفتح الملف صفحاته لإدراك جديد ومهم وقناعة وجدية كاملة. فلا يمكن ان يتم دون تحمل المسؤولية عما حدث، والتخلص من الرهانات المخادعة والتكاذب والتخادم المكشوفين في العملية السياسية الجارية، والتوجه بإخلاص لبناء العراق واحترام مصير الشعب ومستقبله في وطن حر ديمقراطي مستقل سعيد.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8722
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع270827
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1052539
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65206992
حاليا يتواجد 2570 زوار  على الموقع