موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

سيريزا... في عقر دار الاتحاد الأوروبي!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


سيسيل حبر كثير في توصيف ظاهرة سيريزا اليونانية، والكثير منه في متابعة ما للحدث اليوناني المداهم من اثار ارتجاجية في جنبات الملعب الأوروبي القابل للارتجاج. ذلك، لما يهتبل في دواخله من تناقضات.

تناقضات ينكأوها مزيج من غطرسة وتسلُّط يتسم بها كباره وتذمُّر واحساس بدونية لدى صغاره. ملعب لا تكشف ساحته عادة عن كل ما تضمره نوايا لاعبيه، أو ما يفرِّقهم ولا يجمعهم. لن يقتصر الأمر هنا على ما بات من الصعب على الديبلوماسية في كل من برلين وبروكسل ولندن كتمانه من قلق، أو ما شابهن من غضب مختبىء في ثنايا تصريحات ردود فعلهن الأولية... ردود فعل المركز على ما بدى وأنها قد داهمته، وحتى فاجأته، من نذر تمرُّد بدأه طرف ثانوي من اطرافه. لكنما الأدهى عنده يظل الكامن فيما هو غير القليل من الدلائل التي تستوجب خشية مرابيه المتخمين مما قد يستتبع الحدث، وهو احتمال احتذاءات تترى للمثال اليوناني من قبل من هم على شفا حفرة من الإفلاس داخل خيمته... اسبانيا، ايطاليا، البرتغال مثلاً.

 

لقد غفت هذه العواصم الثلاث لتستيقظ مذعورة على فوز حزب سيريزا اليساري غير التقليدي بزعامة الكسيس تسيبراس، أو من بات الآن رئيساً للوزراء، ويعد شعبه بيونان مختلفة عن تلك التي كانتها البارحة، أي الغارقة حتى أذنيها في وضع اقتصادي بائس كبدها نتائج اجتماعية كارثية يفاقمها ما القته على كاهلها فاثقلته نيوليبرالية ما تعرف بالترويكا، أي المفوضية الأوروبية، والبنك الأوروبي، ومؤسسة النقد الدولية، والمتمثل فيما فرضته عليها من "حزمة اصلاحات" تردفها "اجرءات تقشفية"، أو تلكم الاشتراطات الوحشية اياها التي تبتلى ببعضها أو بمثلها فقيرات الاتحاد ومستضعفاته من دول مرت أوقد تمر بظروف اقتصادية شبيهة الى حد ما بما واجهتها اليونان.

هذا الفوز لم يأتي من فراغ ولم يكن من غير المتوقع، وقد لا يكون يتيماً، إذ قد لا يعدم، كما اشرنا، من قد يقتدون به، وهذا وحده كاف لدق ناقوس الخطر في برلين وبروكسل ولندن وسواهما من عناوين متنفذي الاتحاد ومرابييه. كما ليس الاقتصاد وغوائل النهم النيوليبرالي وحدهما، وإن كانا الأساس، السبب في فوز سيريزا، وانما لا ينبغي اغفال مسألة الهوية، واحساس اليونانيين بالمهانة أمام استشراس واستضعاف مركز متغطرس وشره جسدته إيما تجسيد تصريحات وارشادات انجيلا ميركل المتعالية ابان سني الأزمة التي عصفت باليونان ولا زالت... يقول سبيراس في أول اجتماع لحكومته: إن " شعبنا يعاني ويطالب بالاحترام... وعلينا أن نعمل دفاعاً عن كرامته".

فيما يتعلق بالهوية، فعلى الرغم من افراط المركزية الأوربية في حرصها على اغفال كل ما سبقها وتعلَّمت منه من حضارات المعمورة لمجيئها في ترتيبها الزمني في آخرها، باختطافها للحضارة اليونانية، الأقرب الى الشرق منها الى الغرب، وزعمها أنها مرجعيتها الحضارية دون سواها، وهى التي لم تصلها حقاً، أو تتعرف على كنوزها، إلا عن طريق العرب، إلا أن ارثوذكسية اليونان بعكس اغلب القارة كانت تاريخياً مدعاةً لنوع من ابعادها نسبياً عن غرب رافض للآخر المختلف ويصعب عليه تقبله، وسبباً لجنوحها تاريخياً باتجاه روسيا، والذي وعلى نحو ما قد تتساوى فيه مع جيرانها الصرب... تعد روسيا الشريك التجاري الرئيس لليونان وبحجم تبادل تجاري يبلغ السبعة مليارات دولار سنوياً، كما أن السيَّاح الروس تحديداً يعدون مصدراً رئيساً للموارد السياحية اليونانية.

لحزب سيريزا مبادئه المعلنة والتي ينادي بها، والتي هى وإن لطَّفت من تطبيقاتها، أو اجَّلت بعضها، براغماتية ما بعد الوصول إلى السلطة، أو تراتبية الأولويات، إلا أنها كافية لأحداث مثل كل هذا القلق والغضب لدى سادة الاتحاد، ومروراً على أهمها، فمنه: لا للتقشف ونعم لرفع الحد الأدنى للإجور، وحتام مراجعة الديون، التي بلغت حد الثلاثمئة مليار يورو، واعادة التفاوض لتخفيضها. و"فك الارتباط مع الناتو واغلاق القواعد الأجنبية على التراب اليوناني"، و"انهاء التعاون العسكري مع اسرائيل". و"القواعد الأجنبية"... هنا اشارة للقاعدة البحرية الأميركية في جزيرة كريت... لكن، وعلى الرغم من أن سبيراس ينعت الناتو ب"تحالف الحرب الباردة"، فإن مسألة الانسحاب منه وإغلاق القاعدة الأميركية لا يبدوان انهما امران ملحِّان عنده، بيد أنه يؤكد ومن الآن: "اننا لن نشارك في الناتو برأس منحن، لن ندعم التدخلات العسكرية، وسندافع عن الشرعية الدولية"... وبعده يأتي ازماع توثيق العلاقة مع اميركا اللاتينية، ثم الموقف من المهاجرين، كرفض اعادتهم القسرية، واحتجازهم التعسفي، والسعي لتغيير اتفاقية دبلن التي لا تمنحهم حق اللجوء إلا في بلد الوصول.

لكنما البداية اليونانية الفارقة، والتي هى الآن حديث الساعة في بروكسل، هو الموقف اليوناني من فرض العقوبات على روسيا والمعارضة الحاسمة للمستجد منها... كان من المعروف سابقاً أن اعضاء سيريزا في البرلمان الأوروبي قد صوتوا ضد اتفاق الشراكة مع اوكرانيا، وامتنعوا عنه حول اتفاقات مماثلة مع جورجيا ومولدافيا، ناهيك عن معارضتهم الدائمة للعقوبات على روسيا ورفضهم لإدانتها... لكنما مستجد الحدث اليوناني الآن بدأ مشواره بمواجهة يونانييه الجدد لسبع وعشرين دولة اجمع وزراء خارجيتها كلهم في اجتماعهم منتصف هذا الاسبوع على فرض جديد العقوبات ضد روسيا فافشل الفيتو اليوناني ما اراده المُجْمعون واجبروهم على التراجع.

... سيريزا بزعامة الكسيس سبيراس انعش يساراً اوروبياً يرى في الحدث اليوناني اعلاناً مدوياً لإخفاق النيوليبرالية الإقتصادية النهمة والمتوحشة وضربة لحقت بأسسها... بابلو ايغلاسياس، زعيم حزب "بيديموس" الأسباني، الشبيه بسيريزا، والأكثر شعبيةً وفق استطلاعات الرأي، يقول: "إن اليونانيين سيحظون بزعيم فعلى لا بمجرد ممثل لأنجلا ميركل"!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1154
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع139444
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر467786
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47980479