موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

القنيطرة وقومية المقاومة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في توقُّفنا أمام الجريمة العدوانية الأخيرة التي ارتكبها العدو الصهيوني في ريف القنيطرة على مشارف الجبهة معه في الجولان السوري المحتل، علينا التسليم أولاً، وبغض النظر عن زمانها ومكانها وهدفها وخسائرنا الموجعة فيها،

بواحدة من بديهيات الصراع في بلادنا تقول بأن مجرد الوجود الصهيوني بحد ذاته، متمثلاً في كيانه الجاثم في القلب من الوطن العربي، هو جريمة استعمارية مستكرة وكاملة الأوصاف في فلسطين، وثكنة عدوان دائم ومستمر على محيطها العربي، وسيبقى الأمر كذلك إلى أن يقتص التاريخ وتنتقم الجغرافيا فيصدران حكمهما المبرم والمحتم والذي لن يكون إلا زوال وجوده الطارئ المفتعل، وهذا ما يتنبأ به كثرة من استراتيجييهم انفسهم وتعقد من اجل محاولة تفاديه مؤتمراتهم الدورية وتُنشأ تحسباً له عديد مراكزهم البحثية.

 

بعد التسليم بما سبق والانطلاق منه، علينا النظر الى ما حدث، من حيث المؤشر والتداعيات، أو ما يعنيه من احتمالات لبداية تحوِّل جيوسياسي، وليس النظر له كمجرد واحدة أخرى من تلك الجرائم العدوانية التي تكررت ضد سورية ابان انشغالها بمحنتها في مواجهة عدوان تدميري شامل ومتعدد الأوجه والأطراف على مدار السنوات الأربع الأخيرة، أو كمثل تلك التي كم تكرر منها سابقا في لبنان، أو هذه المستمرة طوال الوقت في فلسطين. كما يجب ألا يحتسب ما حدث فقط وفق عدد واهمية ومكانة من سقط فيه من الشهداء الأبرار، وهو على أي حال ما لايمكن تجاهله ولا التقليل من فداحته... ولا حتى الانشغال اكثر مما يجب بما يبدو الآن أن العالم كله منشغل به، وهو مدى سرعة أو تأني، أو زمان ومكان، أو حجم وتداعيات، رد حزب الله الذي هو في حكم المفروغ منه، إذ يستذكر هذا العالم في دوامة انشغاله بتفسير سياسة صمت الحزب التي تلت العملية، رده الحازم في عملية مزارع شبعا على جريمة شهيده في عدلون، فكيف إذن وهو ازاء عدوان هو بحجم جريمة ريف القنيطرة... لماذا؟

لأنه هناك ما هو المختلف الآن، إذ علينا التأمل ملياً لاستقراء ما خطَّته قطرات الدماء اللبنانية والإيرانية الزكية التي سالت في جبهة الجولان السوري المحتل من كلمات لها وقعها ومعناها المختلف، والتي لا تخطئها عين متبصرة، لاسيما وإنها سطَّرته على ما يبدو في صدر صفحة جديدة في مستمر الصراع ومؤكدةً من جديد على بعض من حقائقه، أو هي تعيد الآن الاعتبار اليها... حقائقه التي فشلت كل المحاولات لطمسها أو الزوغان عن استحقاقاتها، وأولاها، أن كافة قضايا الأمة العربية كبرت أم صغرت هي موصولة العرى فلا تتجزأ، وإن جبهتها في مواجهة جبهة أعدائها، خارجاً وداخلاً، ومهما اختلفت ازمنتها وامكنتها وظروفها ومسمياتها، هى واحدة. كما أن مقاوماتها في مواجهة المعتدين على اختلاف تموضعاتها على الخريطة العربية وبعض من خصوصياتها هى واحدة ايضاً... ردود الفعل الفلسطينية المقاومة والشعبية داخلاً وشتاتاً على هذه الجريمة، مثلاً، تكفي وحدها للإشارة الى هذا...

وإذ يثبت ما تمت الإشارة اليه آنفاً، أو بالأحرى يعيد الاعتبار الى قومية معارك الأمة مع اعدائها، والتي، شاء من شاء وأبى من أبى، ستظل فلسطين قضيتها المركزية وبوصلة نضالها ومؤشر نهوضها من عدمه، فإن دماء الشهيد الجنرال محمد على الله دادي، تذكِّرنا، في مثل هذه المرحلة المدلهمة الحلكة بما تتلقاه من ضخ تطييفي جهنمي يستهدف وعي انسان مجتمعاتنا المبتلاة بما يحيكونه لها راهناً من فتن تفتيتية مدمرة، أن ايران، التى اسهم اندلاع ثورتها الإسلامية في الحؤول دون تعميم كامب ديفيد، وظلت جمهوريتها الإسلامية على امتداد ما يزيد على الثلاثة عقود الأخيرة خير نصير للمقاومتين الفلسطينية واللبنانية، والواقفة الآن، وكانت سابقاً، وبكل ما تملك الى جانب سورية، هي، ومن هذه الزاوية بالذات، ليست فقط من تعد في موقع الإحتياطي النضالي الكبير الذي يرفد نضال أمتنا ويؤازره، بل الطرف المشارك بدمه والوازن بثقله وبإمكانياته في هذا النضال، والذي هو نضال ضد عدو مشترك للطرفين وبكل ما تعنيه الكلمة... دماء شهداء مزرعة الأمل في ريف القنيطرة لم تُعمِّد أو تؤشر فحسب على بداية لصفحة جديدة من هذه المشاركة المباشرة، وإنما فيها ما يؤكد، وهذه المرة بزكي الدم، بأننا امام تباشير لنقلة نوعية قادمة في اداء محور المقاومة... هذه التي بدأت خطوط جبهتها المباشرة والواحدة تمتد عملياً من الناقورة الى القنيطرة ومنهما الى غزة...

... لأن الصهاينة كانوا، الى جانب عدوانية متأصلة وحسابات انتخابية حصاد الأصوات في بيادرها ضمانته الوحيدة هى المزيد مما يسفكونه من دماء العرب، يؤمنون اكثر من كثير العرب بقومية مقاومة العرب، ووحدانية معركة العرب، وفي سياق صراع تناحري يؤمنون، وأيضاً أكثر من كثير العرب، بأنه صراع وجود لا حدود، ويتحسبون ولا يكتمون تحسُّبهم المفرط لخطورة عامل الرفد الإيراني للمواجهة العربية في ساحاته... بلغة أخرى، لأنهم أحسَّوا بإرهاصات ما هو القادم في جبهة الجولان السوري المحتل، آخذين في اعتبارهم ما كانوا قد تلقنوه وحفظوه جيداً من دروسهم غير قليلة الكلفة في لبنان وغزة، كانت جريمتهم الاستباقية برسائلها التي ارادوها تحذيرية، وبالتالي وقعوا فيما باتوا يعيشونه الآن على إثرها، وفي انتظار الإجابات التي يترقبونها، من قلق لا يكتمونه... قلق ها هو مع الوقت يتحوَّل إلى ذعر يدب في اطناب مستعمريهم، ولا تخفف منه لا استعداداتهم ولا تحوطاتهم ولا قبابهم الحديدية...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم45026
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع117948
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر481770
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55398249
حاليا يتواجد 4001 زوار  على الموقع