موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

التخطيط لسياسة خارجية جديدة.. الفرصة سانحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أتت لمصر فرصة لوضع أسس لسياسة خارجية جديدة. هذه الفرصة قد لا تأتي مرة أخرى في وقت قريب أو في ظروف مناسبة. أسمع من يقول إن الفرصة سنحت بالفعل وراحت. أضاعها المصريون. الرد على هذا القول بسيط، وهو أن الفرصة سنحت، ولا تزال سانحة. تأخرنا في الاستفادة منها في مجالات عدة واستفدنا في حالات قليلة جداً. المؤكد الآن أنه إذا قصر المسؤولون هذه المرة في الاستفادة منها، أو تركوها تضيع منهم، فلن يكون حكم التاريخ متسامحاً، فعواقب الإهمال أو التأخير ستكون وخيمة عليهم وعلى شعب مصر، وهو الأهم، وعلى الإقليم بأسره.

 

الفرصة سانحة لبدء الاستعداد المنظم والمنتظم لإرساء أسس وقواعد سياسة خارجية جديدة. الفرصة سانحة لأسباب عدة، أهمها:

أولاً: أن الثورة التي انطلقت يوم 25 يناير قبل أربعة أعوام لا تزال ناشبة. صحيح أن هذه الثورة تتعرض لجهود شرسة لإجهاضها وتشويه سمعتها، ولكن الصحيح أيضاً، هو أنها قاومت هذه الجهود واستمرت جذورها تمتد عمقا في وعي الشعب. يطول الحديث في موضوع الثورة ولكن في اللحظة الراهنة يكفي القول إن الإنسان المصري تغير، ولن يهدأ له بال حتى يرى التغيير واقعاً جديداً في حياة مصر السياسية الاقتصادية والاجتماعية. وما الفشل المتلاحق والتكلفة الباهظة في محاولات العودة بمصر إلى الوراء إلا بسبب تجاهل مسؤولين ومؤسسات لهذه الحقيقة وانكارهم لعمق التغيير الذي حدث للإنسان المصري.

وجود الثورة في وجدان هذا الإنسان وفي كثير من سلوكياته بدعم أنصار التغيير من الحكام والسياسيين الجدد، ويشجع الإبداع في التفكير ووضع التصورات والسيناريوهات ويضاعف القدرة على الفهم الواعى للتحولات الخارجية. لذلك يحاول خصوم الثورة إنكار وجودها أو التقليل من شأنها أو تشويه سمعتها، فذلك يجدد لديهم أمل القضاء المبرم على التغيير والأفكار التى تتبناها. هؤلاء الخصوم يسعون للعودة بمصر، سياسات وشعباً، إلى أوضاع ما قبل يناير ،2011 أي إلى أوضاع الاهتراء الصامت والمتدرج وإلى حال السيطرة الكاملة لتحالف قوى القمع وقوى المال الفاسد. يسعون أيضاً لكي تستمر الدبلوماسية المصرية في الدوران حول نفسها واجترار أفعالها. تكرر اليوم ما فعلته بالأمس، تتظاهر بالحركة وهي لا تتحرك، وترفض التجديد والابتكار ومعززة بروح بيروقراطية معادية للتقدم والحداثة.

* ثانياً: الفرصة سانحة لأن البيئة الاقليمية ازدادت تدهوراً. تصور آخر حكام مصر قبل 2011 ان الابتعاد عن الاقليم يحمي سلطتهم المطلقة ومصالحهم الفاسدة ويبعد التدخلات الخبيثة. هؤلاء فاجأتهم مصر بأن قادت الدعوة للتغيير بادئة بإزاحة هؤلاء الحكام وخلخلة النظام الإقليمي من أساسه، واستعادت بثورتها القدرة الفائقة على التأثير فيما حولها والتفاعل بقوة مع التحولات الإقليمية في وقت كانت مصر تخلو من حكومة مستقرة أو نظام قادر.

هذه البيئة الإقليمية المهترئة، بالإضافة إلى الافتقار إلى منظومة سياسة خارجية مصرية قوية ومترابطة، سمحت لقوى التخريب بالنفاذ إلى قلب مصر وضرب أمنها وتبديد قواها. سمحت أيضا بانحسار متسارع لنفوذ كافة القوى التى رشحت نفسها لقيادة الإقليم. النتيجة ساحة إقليمية خاوية ولكن مستعدة للترحيب بنسق فكرى جديد تقدمه مصر لمنع اتفاقم التدهور الإقليمي. ها هي الفرصة سانحة لتتقدم مصر إلى الإقليم برؤية شاملة لمستقبله ضمن رؤية أوسع لسياستها الخارجية الجديدة.

* ثالثاً: الفرصة سانحة أيضاً لأن البيئة الدولية في حال انتقال. بمعنى آخر لا توجد قيود قاسية تتحكم في حركة مصر الدولية، كالأحلاف الثابتة أو ايديولوجيات القوى العظمى. المجال متاح لكي تفكر مصر بحرية وتضع خياراتها بعيداً عن التأثيرات والخيارات الايديولوجية التي كانت تفرضها الحرب الباردة، ومرحلة التبعية المطلقة للسياسة الخارجية الأمريكية.

لا أحد ينكر أن الثورة المصرية حررت مصر من قيود خارجية متعددة، وبخاصة القيود الأمريكية. ولا أحد ينكر أيضاً أنه رغم ظروف مصر الاقتصادية المرهقة ما زالت تستطيع، لو أنها أرادت، أن تخطط بحكمة أكبر وحرية أوسع لوضع أسس سياسة خارجية مختلفة.

رابعاً: الفرصة سانحة لأن السنوات الأربع الماضية كشفت عن وجود نسبة لا بأس بها من الشباب الدبلوماسيين، منفتح على رياح التغيير وقادر على التأثير وواع بمجمل وتفاصيل التطورات الإقليمية والدولية المحيطة بمصر. هذا القطاع من الدبلوماسيين المصريين، وأعرف أن له قرينا في أجهزة مصرية أخرى لها علاقة بالسياسة الخارجية، يمكن أن يكون الدعامة الضرورية لتأصيل وتطوير أفكار مبتكرة لسياسة خارجية مصرية تصلح لعصر جديد وشعب متغير وإقليم متحضر.

* خامساً: يصعب إنكار أن في مصر الآن وفى العالم العربي عموماً، وبين المصريين من الشباب المبعوثين للدراسة أو لعمل في الخارج، عددا غفيرا من الباحثين والاكاديميين الجاهزين فوراً للارتقاء بأنفسهم ودراساتهم وحواراتهم وطموحاتهم إلى مستوى عالمي. أعرف عشرات، إن لم يكن مئات، من هؤلاء الشباب معرفة وثيقة. أقرأ ما يكتبون وأسمع ما يفكرون فيه وأناقش معهم فيما يعتقدون، وأظن، بل أنا واثق، أنهم جاهزون ليكونوا جزءاً أساسياً من قاعدة قوية تحضر لمؤتمر يضع أسس مبادئ سياسة خارجية مصرية جديدة. اعترف، مع هذا، أنني أتألم مثل مئات من أعضاء نخبة السياسة الخارجية والعلاقات الدولية ، وأنا أرى تدهوراً مستمراً في مستوى الحوار حول القضايا الإقليمية الدولية في الفضائيات المصرية وعلى أعمدة الصحف، ولكنه التدهور الذى لايزال مقصورا على عدد محدود من "هواة" التحليل السياسي أو الظهور على الشاشة.

سادساً: أعرف أن أصدقاء وزملاء يستبعدون إمكان أن يصنع شبابنا وشيوخنا أسس ومبادئ سياسية خارجية جديدة، بينما تتراجع بشدة مكانة مصر في ساحة القيم العالمية وبخاصة قيم الحريات وحقوق الإنسان. لن نخرج إلى العالم، أو حتى الإقليم، برؤية للسياسة الخارجية المصرية صالحة لعصر جديد تخلو من تأكيد احترام مصر وتبنيها للقيم العالمية. بل واعتقد شخصياً أنه ما من رؤية مصرية للسياسة الخارجية ستكون قابلة للتصديق، ما لم ينص في ديباجيتها على مضمون "رسالة مصرية"، رسالة تتعهد الدبلوماسية المصرية بنقلها للعالم الخارجي وبثها على أوسع نطاق، ولتكون في يوم من الأيام جوهرة قوتنا الناعمة. أظن أنها ستكون واضحة على جدول أعمال هذا المؤتمر "التأسيسي" نية مصر أن تكون لها "رسالة" نابعة من سردية إنسانية وتاريخية فريدة، جذورها في أسس حضارتها القديمة وفروعها في التنوع الثقافي الخلاق الذى تميزت به عقود تاريخها الحديث، وقبل أن تهب عليها عواصف اقتلعت الأشجار ومعها عمائر الحضارة والتقدم.

أقول: نستطيع أن نحقق الظروف والأسباب لاجتماع عقول من كافة أجيال المجتمع المصري وطبقاته وتوجهاته السياسية، لتجتهد فتبدع "عمارة" عصرية جديدة للسياسة الخارجية المصرية. تقوم "العمارة" التي نحلم بها على فكر مستنير ورسالة إنسانية وسياسية تليق بثورة مصر وتاريخها الحديث وهياكل وبنى بشرية وتكنولوجية وفكرية متطورة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يعود التطرف للشرق الأوسط وسط الظروف الإقليمية الخطرة؟

د. علي الخشيبان | الاثنين, 25 يونيو 2018

    أُدرك أن هذا السؤال غير مرغوب فيه أبداً، فهناك مشاعر إقليمية ودولية تحاول أن ...

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26067
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55534
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر754163
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54766179
حاليا يتواجد 2072 زوار  على الموقع