موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

داعش واستهداف الصحفيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ما حصل في فرنسا يوم 2015/1/7 شغل العالم، (مقتل 12 إعلاميا ورسام كاريكاتير وحارسا في مقر الصحيفة الفرنسية الساخرة، شارلي ابدو). فالحدث بالتأكيد ليس عاديا، ولكن لم يسأل اغلب من انشغل به في الأسباب والتداعيات لكل ما قامت به فرنسا رسميا،

ولم يتعظ الحكام في فرنسا وخارجها من هجماتهم العسكرية وحروب عدوانهم على الشعوب والأديان والحريات. رغم فداحة الخسارة في ارواح من قتلوا في الحدث الفرنسي وما سيتلوه من كرة ثلج دائرة ومهما أخذت السلطات الفرنسية وشقيقاتها الاوروبيات من حيطة وحذر دون معالجة حقيقية ومراجعة ستراتيجية لما اقترفوا ضد حقوق الانسان وحريات الشعوب، فلن يسلموا من عواقب الحروب. ولعل الاهتمام الكبير بما حصل بفرنسا يعطي دروسا جديدة ويذكر بالممارسات الفاشية التي تقودها سياسات استعمارية وتمثلها وقائع ما نفذته عصابات داعش وأمثالها. ونتائج تلك الاعمال الوحشية ضحايا قد يكون بعضهم، اذا لم يكن اغلبهم، ابرياءا، لا قرار بيدهم ولا دور لهم بما يقرره حكامهم وحكوماتهم، ولكن لابد من التساؤل هنا عن الضحايا الاخرين الذين خسروا حياتهم قبل هذا الحدث، ولماذا لم يؤشر لهم ويوضعون في الاهتمام ذاته؟. ولماذا لم تعتبر الحكومات وأصحاب القرار من تهديدات داعش بعد قطع رقاب صحفيين أمريكيين وبريطاني وغيرهم من الجنسيات الغربية التي نشرت صورهم في وسائل الاعلام الجديدة، في اليوتيوب وغيرها، ونشرتها وسائل الاعلام الاخرى المؤيدة لداعش او المعادية له. شجب الرئيس الأمريكي باراك اوباما ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون استنكارا لهذه الجرائم وأمثالها، وأيضا لم يعتبروا منها، وتجاهلوا مخاطرها وأنكروا دورهم فيها، بل زادوا امعانا في دعم الارهاب بأشكال لم تعد سرية، وصولا الى الامداد العلني بالمعدات والعُدد. من يستمع الى تصريحات المسؤولين الغربيين يتساءل: كيف تعرف الاجهزة الامنية الغربية اعداد مواطنيها الذين توجهوا الى تنظيم داعش ويحاربون معه الان؟ وعن اية طرق ذهبوا؟ وكيف وصلوا ومن عاد منهم؟ وما هي الاجراءات التي قاموا بها لمنعهم او الحيلولة دونهم؟ الاجوبة على هذه الاسئلة تؤكد مشاركة كل الحكومات وأجهزتها في تجنيد داعش وتنظيمه ودعمه وتقويته واستخدامه لستراتيجيات الهيمنة والتفتيت للمناطق التي ابتليت به او المهددة منه.

 

داعش احتل مدنا سورية وعراقية وخطف ابناءها ونساءها واعتقل صحفيها وإعلاميها، وشرد واعدم بعضا منهم، وتمدد خارجها، هل جرى اهتمام بهذه القضايا؟! لماذا لم يتخذ مجلس الامن الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية قرارا بما يخص هؤلاء الضحايا كما فعل بعد ذبح الصحفيين الغربيين؟ ويطلب من العالم وقفة صمت من اجلهم؟ وتقديم اعتذار دولي لهم عن المصائر التي الت بأغلبهم؟

ازاء كل ما حصل الان كانت الاراضي العربية المحتلة اول من حصل فيها مثل ما حدث في باريس، وان بأشكال او صور اخرى. فحسب الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين في العراق، أن 10 صحفيين عراقيين قتلوا، خلال العام الماضي، على يد داعش الذي أمر باعتقال أي صحفي عراقي. وتابع بيان للجمعية أن 60 صحفيا من الموصل، نزحوا إلى إقليم كردستان، وإلى بغداد، وأكثر من 20 صحفيا خارج البلاد. والوقائع تثبت ان الأهالي، بين وقت وآخر يعثرون على جثث الصحفيين، بعد إعدامهم من قبل داعش رميا بالرصاص، في النهر، أو عند مدخل المدينة من الناحية الجنوبية.

مرصد الحريات الصحفية في العراق (وكالات 2015/1/05) أكد ان داعش يحتجز 6 كتاب وصحفيين ومصورين في محافظة نينوى منذ العاشر من حزيران/ يونيو الماضي بالإضافة الى الصحفيين الثلاثة الذين اختطفهم الاسبوع الماضي، منهم الكاتب والصحفي فاضل الحديدي والإعلامي الشاب مهند العكيدي. فيما يلف الغموض مصير مقدمي البرامج في قناة الموصلية الفضائية ميسلون الجوادي وجمال المصري ومراسل قناة سما الموصل الفضائية قيس طلال.

بينما ذكرت تقارير صحفية أن تنظيم داعش اعدم الإعلامي سهيل الدليمي في محافظة الانبار. وقالت التقارير الصحفية الواردة من الانبار (2015/1/3) إن داعش أقدم على إعدام الصحافي سهيل الدليمي بعد اعتقاله لساعات في محافظة الأنبار ليسجل بذلك أول عملية قتل بحق الصحفيين لعام 2015.

وأورد المرصد تعرض اعداد كبيرة من الصحفيين العراقيين للإبادة والتهجير القسري والموت في المعتقلات، بينهم إعلامي مصري، على يد داعش، خلال نصف عام فقط. كما توصل المرصد الى معطيات تفيد بان الصحفي علي النوفلي، الذي لم يُعرف مصيره في وقت سابق، لازال معتقلا لدى تنظيم داعش بعد اعتقاله من داخل مدينة الموصل قبل شهرين.

أكدت وزارة حقوق الانسان في العراق (2015/1/7)، ان عصابات داعش الارهابية اعدمت الصحفي عصام محمود الذي يعمل مراسلا في قناة (سما الموصل) رميا بالرصاص في معسكر الغزلاني بالموصل.

من جهة اخرى افادت مصادر حكومية محلية إن الجناح الإعلامي في تنظيم داعش يتابع بدقة النشرات الإخبارية لمختلف وسائل الإعلام ويرصد ردود أفعال المسؤولين والأفراد حيال ما يفعله التنظيم ضمن المناطق التي تخضع لسيطرته. وأضافت أن التنظيم يرد على منتقديه عبر وسائل الإعلام، في المناطق الخاضعة لسيطرته في محافظة ديالى مثلا عبر حرق المنازل أو تفجيرها بعد نهب محتوياتها بذريعة أنها تعود إلى من يسميهم بالمرتدين أو قتل أو احتجاز أسرهم أو أقاربهم أو مصادرة كافة ممتلكاتهم.

رغم عدم وجود معلومات تؤكد أو تنفي مقتلهما في ليبيا من مصادر مستقلة او رسمية حتى الان. الا ان وكالة الأنباء الفرنسية نشرت (2015/1/8) بان تنظيم داعش في ليبيا اعدم صحفيين تونسيين، سفيان الشورابي ونذير القطاري، كانا محتجزين منذ أشهر لديه، نقلا عن موقع مقرب منه.

في كل الاحوال هذه اخبار متفرقة ولكنها تشير الى استهداف داعش للصحفيين، من بين من يستهدفهم ويحاربهم ووظف ضدهم، وهي صورة حال بحاجة للتدقيق والرصد والمسؤولية القانونية والاخلاقية. والمفارقات المحزنة ان كثيرا من الضحايا لا يهتم بهم كما حصل في باريس او غيرها. فلم يتذكرهم مجلس الامن ولا حكوماتهم او منظماتهم ايضا بما يؤكد حمايتهم ودعمهم والحرص على حياتهم وحقوقهم الانسانية والحريات والديمقراطية وشرف المهنة!.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25502
mod_vvisit_counterالبارحة60872
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع273769
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر1066370
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51043021
حاليا يتواجد 2220 زوار  على الموقع