موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

تراجع ... بصيغة معدَّلة !

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كلمة السر التي تحكم راهن التجاذبات في سياق آخر تجليات الحراك التصفوي للقضية الفلسطينية تكمن في مشترك آني واحد يجمع كافة الأطراف المنخرطة فيه ، أوهو يتربع على رأس قائمة مايجمعها وهى ليست بالقليلة نظراً لآنيته. إنه الخشية من انتفاضة فلسطينية شاملة، والتكاتف موضوعياً لتطويق بوادرها المقدسية في محاولة للالتفاف على ارهاصات توسُّعها، منعاً لانتشارها في كامل فلسطين المحتلة.

 

الصهاينة ينظرون اليها بطبيعة الحال من زاوية اخطارها الأمنية على احتلالهم غير المكلف والمريح، ويتحسبون لتداعياتها المؤثرة في سياق احتدام الصراع وانعاش روح المقاومة فلسطينياً وعربياً. والأوسلويون الفلسطينيون يرونها تأبيناً شعبياً لمسار تسووي تصفوي وعبثي مدمِّر سلكوه، ودفن نهائي لأوسلوستانهم التي تحولت إلى مجرَّد اداة أمنية في خدمة أمن الاحتلال. وعرب الأنظمة يعنيهم تفادي ما ستشكله لهم من حرج أمام الشعب العربي، أو أقله ما في اندلاعها غير المرغوب من ازعاج لقيلولة ادارة ظهرهم لقضيتهم القومية. والأمريكان تقلقهم انعكاساتها السلبية على ما يحاولون نسجه من تحالفات إقليمية لايعوزها التهتك في سياق استثماراتهم لحروبهم الداعشية المعيدة لبذر القواعد العسكرية الغربية في منطقة بدأت تعود ادراجها الى أيام الاستعمار المباشر.

عندما نتحدث عن راهن التجاذبات نعني هذه المتعلقة بما كان ولا يزال يدور حول مسألة طرح مقترح القرار الفلسطيني المتبنى عربياً على مجلس الأمن بنصه الأصلي الذي يحدد مدةً زمنيةً لقيام دولة فلسطينية. هنا كان الصهاينة هم الأكثر وضوحاً في موقفهم من بين كافة الاطراف من حيث تعويلهم الواثق على الفيتو الأميركي لإجهاض هذه الخطوة، سواء لجهة طرحه بصيغته المعلنة، وربما حتى بديلها الأوروبي الساعي لتجنيب الولايات المتحدة الاضطرار الى اللجوء اليه، ذلك باستبدال نص السنتين كمهلة محددة لقيام الدولة بهما كنهاية للمفاوضات. من هنا كان لقاء نتنياهو-كيري في ايطاليا، وتدخُّل بيرز لدى اصدقائه الفرنسيين. وذلك كله يأتي انطلاقاً مما اعلنه نتنياهو سلفاً قبيل سفره للقاء كيري، عندما اعتبر أن مبدأ انهاء الاحتلال في حد ذاته يعادل خطراً وجودياً على الكيان الصهيوني.

لايخفى أن فلسطينيي اوسلو قد درجوا بدايةً على التلويح، ومن ثم التهديد، بالتوجه للأمم المتحدة، كممارسة منهم لحملة علاقات عامة، وكورقة ضغط لتحسين شروط التفاوض، وسبيل من سبل محاولة تعبيد درب العودة غير السالكة لطاولته، ثم كوسيلة هروب الى الأمام من استحقاقين هما: وجوب مراجعة مسارعبثي مدمِّر ومسدود الأفق رغم كل ماقدموا فيه من تنازلات كارثية، ومصالحة وطنية مستوجبة ومنشودة شعبياً لكنها بالنسبة لهم تظل مسألة تكتيكية، وتبقى عندهم في حكم المعلَّقة، بل وحتى الممنوعة، بحكم ما تقتضيه ً معادلة لابديل للمفاوضات إلا المفاوضات...هذه المعادلة البائسة التي جعلت من ضرورة لجوئهم منذ أمد الى الأمم المتحدة ووجوب الانضمام الفوري للمعاهدات الدولية ايضاً مسألةً تكتيكيةً، ظلوا لأمد يلوَّحون بها ويهددون لكنما دونما اقدام حتى وصلوا الى هذه الآونة التي بات ما من مهرب لهم فيها من مواجهة استحقاقين اضافيين ضاغطين آخرين هما: كيفية التفلُّت من ايقاف التنسيق الأمني بعد اغتيال الوزير الشهيد زياد ابوعين، وتبرير تخلي "حكومة التوافق الوطني"، أو "المصالحة"، عن غزة واعادة اعمارها، وتمرير الإشاحة عما يجري للقدس...إذن، لابد مما ليس منه بد، وهو الإقدام اخيراً على هذا المهرب الذي تدفعهم اليه هذه الاستحقاقات التي لم يعد لهم من مهرب منها؟؟!!

بالنسبة للموقف الأميركي، واستطراداً ظله الأوروبي، رأينا أنه مقابل الوضوح الصهيوني حاول الأميركان غموضاً صعب المنال، فهم إذ يلتزمون عدم اغضاب صهاينتهم، ليس من مصلحتهم اضعاف ابومازن اكثر مما هو عليه، وعليهم أن يضعوا في الحسبان أيضاً تعقيدات حروبهم الإرهابية على ما يسمى"الإرهاب" في المنطقة، لكنهم عند الضرورة تخلوا عن غموضهم وابلغوا صائب عريقات في لندن بأنهم سوف يستخدمون الفيتو ضد المشروع العربي بصيغته القائلة بإنهاء الاحتلال في مدة محددة، أي إنهم يريدون ما يدجَّن التوجه الفلسطيني ولايؤثر في الانتخابات الصهيونية، أو يحول دون فوز نتنياهو، ويعيد الطرفين بعدها الى معهود طاولة المفاوضات. ومن هنا يأتي دور المشروع الفرنسي الذي لايتطرَّق لإنهاء الاحتلال ويستبدل مهلة إنهائه بمهلة إنهاء التفاوض!

كما لم يأخذ الصهاينة تهديدات السلطة الأوسلوية بإيقاف التنسيق الأمني مع الاحتلال على محمل الجد، إذ وصفها الجنرال يعلون، مثلاً، بأنها "تهديدات فارغة"، لاتقلقهم كثيراً مسألة التوجه لمجلس الأمن وإن هى اغضبتهم ولايريدونها، لأنهم، وفي اسوأ الحالات، قد ضمنوا الفيتو الأميركي والتواطوء الأوروبي المموه بسيل من الآعترافات المؤجلة، أو المعلقة، أو المشروطة بالتفاوض، بالدولة الافتراضية، والتي في ظل مستمر التهويد ومواصلة فرض الأمر الواقع تعادل تضليلاً مستحباً لمعشر المتعلقين بالخيوط العنكبوتية التسووية...

...ظهور صاروخ "علامة الاستفهام" الأبعد مدى مما سبق وعرف من اترابه يعرض في شوارع غزة، وتحليق "سجّيل" الطائرة بدون طيار في سمائها، وعبارات الشكر التي خُص بها المحتفلون إيران تحديداً في احتفالهم بذكرى انطلاقة حماس هناك، يقلق الصهاينة أكثر بكثير من قرع طبول التوجه للأمم المتحدة وتقديم المجموعة العربية لمشروع قرارها لمجلس الأمن ...لاسيما بعد اعلان الأوسلويين أن المشروع الذي تتطلب مناقشته اسابيعاً هو مفتوح للتفاوض وقابل للتعديل ، الأمر الذي سيأخذنا إلى ما بعد أعياد الميلاد ليذكِّرنا بعدها بما سبق وصرِّح به وزير خارجية السلطة رياض المالكي من لندن ومفاده أن العمل جارٍ للجمع بين مشروعي القرار الفلسطيني والفرنسي... أو عن تراجع دعاه "صيغة معدَّلة"!!!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13642
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13642
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر781607
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49437070
حاليا يتواجد 2431 زوار  على الموقع