موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

ملف العار.. اعتراف متأخر

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لم تكن معلومات الملف الذي نشر عن عمل وكالة الاستخبارات الأميركية وعن ممارسات التعذيب في سجونها المنتشرة خارج أرضها جديدة أو مخفية. فقد عرفت في حينها وسربت في وسائل اعلام كثيرة.

وروجت لها جهات ليست بعيدة عنها. وتمكن أعلاميون وصحفيون وكتاب مستقلون من نشر ما تمكنوا من الحصول عليه من الضحايا مباشرة او من مراسلات ومصادر لهم. ولكن كثيرين انكروها او حاولوا الانكار او التعمية عليها لعلمهم بخطورة انتهاكها لكل قانون او عرف. ولأنها ترقى للجرائم التي يطالها القانون ويحاسب عليها الدستور، سواء في الولايات المتحدة نفسها او خارجها حصل لها ما حصل. المهم ان الملف، او الاصح بعضه، الذي وصفته وسائل اعلام غربية بالخزي والعار والتضليل صدر الى العلن وهو بالتأكيد وثيقة اعتراف متأخر عن الجرائم التي ارتكبت، ودليل الانتهاكات التي مورست واثبات الارتكابات التي قامت بها الاجهزة الامنية الغربية عموما والأميركية خصوصا، سيما في النقاط السوداء في الخارطة السياسية الأميركية ومناطق نفوذها في أكثر من بقعة في الكرة الارضية.

 

ما نشر من الملف جاء في تقرير ملخص ﺑ480 صفحة من 6000 صفحة، أي ان ما سيتاح للرأي العام منه جزء يسير جدا، ورغم ذلك اثار ضجة واسعة لما احتواه من معلومات، وثبته من وقائع وتفاصيل عن الاساليب والممارسات، المثيرة للجدل كما يعرفونها، التي استخدمتها الوكالة في التحقيقات مع المشتبه بهم، ولم يتوصلوا عبرها الى المراد منها، كما اعلنوا. بمعنى ان الذين تعرضوا لتلك الوسائل والعنف غير المبرر لم يكن اغلبهم مذنبا فعلا او مشاركا حقا في الاتهامات التي وجهت له او ان الوكالة اخطات بحق هؤلاء الأغلب، او تجاوزت عليهم او تورطت بهم ولم ترع ما لهم وما يجب القول عنهم الان. وتركوا نهبا للانتهاكات والوسائل المخزية. الى الدرجة التي خشيت الادارة الامريكية من ردود الافعال الحادة ضد مؤسساتها ومصالحها وسفاراتها بعد نشر التقرير وفضح ملف العار. وهو من اعمال مجلس شيوخها ومن انتاج آلتها الاعلامية والقانونية.

قال ناطق باسم البيت الأبيض إن السفارات الأميركية وغيرها من المصالح اتخذت إجراءات احترازية بعد ورود “بعض المؤشرات” إلى احتمال تعرضها “لمخاطر”. ونقل عن وزير الحرب الأميركي إنه أمر قادة الجيش في أنحاء العالم بإعلان حالة التأهب العالية تحسبا لأي هجمات قد يتعرض لها الجيش الأميركي، مضيفا أنه لم يجر الإبلاغ عن تهديد محدد. فلماذا هذه المخاوف؟ ومن اين تأتي المخاطر؟. اليس هذا اعتراف آخر بحجم ما ارتكبت الاجهزة الامنية والإدارة الاميركية؟. وبهذا تقر بان ما قامت به الوكالة لم يكن ضمن القانون والدستور الأميركي ولا الأعراف والقانون الدولي ولوائح حقوق الانسان. وما تصرفت به الوكالة كان اكثر من مخز وعار، الحقته الوكالة بسمعتها وسمعة بلادها وشعاراتها وادعاءاتها عن الديمقراطية وحقوق الانسان!. وهو في كل الاحوال جزء من حبل الغسيل الطويل المتستر عليه، طي الكتمان والمخفي في الصفحات العديدة من نص التقرير. وتدعي الوكالة (سي آي ايه) أن برنامج الاعتقال والتعذيب هذا سمح لها بالتعرف إلى إيديولوجيا التنظيمات الإرهابية عن قرب، وبكشف معلومات بالغة الأهمية في ما يخص “الأمن القومي” الأميركي!، وهو عنوان عريض تتذرع به وكالات الاستخبارات الأميركية، ومنها اﻠ“سي آي ايه”، و“وكالة الأمن القومي” من أجل الاعتداء على أفراد خارج إطار القانون.

معلوم إن التعذيب جريمة قانونية ويحاسب عليها قانونيا وأخلاقيا، وان الادارة الأميركية في عهد الرئيس الأميركي السابق رونالد ريجان، في عام 1988، وقعت معاهدة مع الأمم المتحدة ضد سياسة التعذيب. ولكنها اخلت بها تماما بعد احداث سبتمبر 2001، وفتحت ابواب حهنم لوسائل التعذيب والعنف الوحشي وبإطار ممنهج، لعدة سنين بعد ذلك. وهذا ما حاول التقرير كشفه ووضعه على حساب برنامج وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية في استجواب المعتقلين لديها في القضية تلك وما تعلق بها دون الاشارة الى المخططات الاميركية التي صحبتها او جاءت بعدها او كانت السبب لها.

هذه الاساليب كما جرى التأكيد عليها دائما ليست خاطئة وحسب بل انها انتهاك صارخ لحقوق الانسان والقانون المحلي والدولي والدساتير والأعراف. وهو ما رأته صحيفة الجارديان البريطانية، التي سبق لها وان نشرت تقارير، مع وسائل اعلام اخرى، عن هذه الاساليب واستنكرتها وأدانت الاستمرار فيها. وكشفت الصحيفة أن الوكالة كذبت بشأن برنامجها لاستجواب المعتقلين، وهي لم تكذب فقط على الشعب الاميركي بل على الحكومة الاميركية نفسها. إذ زودت البيت الابيض بمعلومات غير دقيقة. وختمت الصحيفة بالقول إن “الاميركيين اليوم يواجهون تحديا كبيرا ألا وهو العمل على عدم تكرار أمور مماثلة”!.

رغم توصيف الملف للعمليات والأساليب المتبعة بأنها “وحشية” و”غير فعالة” لمشتبه بهم وان الوكالة ضللت المسؤولين بشأن ما كانت تفعله، وفشلت المعلومات التي حصلت عليها من خلال “أساليب الاستجواب المطورة” في تأمين معلومات من شأنها إحباط أي تهديد، فهناك من يدافع عنها ويبرر لها ما قامت به. كما هو حال نائب الرئيس السابق ديك تشيني. الذي اعترف بعلمه والرئيس الاميركي بوش الابن بها، وأعداد من ابناء الوكالة وأزلامها.

اذا قُبل هذا كاعتذار متأخر فلا بد من استكماله بعد هذا الفضح بالمحاسبة. كما دعت الامم المتحدة والمنظمات الانسانية او التي تحمل عناوين الدفاع عن حقوق الانسان. وهذا تحد رئيس بشان هذه القضية. ينبغي إلا يمر هكذا في الاعلام فقط. وان تتجرأ الادارة الاميركية والأمم المتحدة بمحاكمة كل من اصدر قرارا وعلم بأساليب التعذيب والاستجواب الوحشية دون وقفها او اشرف عليها بنفسه او بتكليف منه. اذ ان احترام العدالة يجنب العالم ما هو اخطر من التهرب منها، ويكشف للعالم ان القانون هو الذي يتوجب احترامه حماية للإنسان الذي من اجله وضع القانون ولأجله شرع!.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10230
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99482
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر845956
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52978388
حاليا يتواجد 1781 زوار  على الموقع