موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

في “حاكمية” المشروع الاجتماعي السياسي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الحاجة إلى مشروع ثقافي عربي جديد وشامل حاجة ماسة في هذا المفصل التاريخي، لأنها هي عينها الحاجة إلى مشروع سياسي - اجتماعي جديد لا مهرب منه إن أردنا الخروج من حال التأخر والانحطاط، التي نرزح فيها، وفك قيودها المضروبة على حاضرنا. وليس من شك عندي في أن اجتراح مثل هذا المشروع الاجتماعي - السياسي ممتنع، حتى لا أقول إنه مستحيل، إن لم يسبقه ويؤسس له مشروع ثقافي. بيان هذه الصلة التلازمية في غير حاجة إلى كبير شرح، إذ الثقافة ليست مضافاً نافلاً يمكن الغناء عنه، وإنما هي من المجتمع بمنزلة المدماك الذي عليه يقوم صرحه، وتستوي أبنيته كافة.

 

هذه ليست يقينية نظرية تؤسسها معادلات ذهنية افتراضية بين الثقافة، من جهة، والمجتمع والسياسة من جهة ثانية، بل هي مما أقام التاريخ دليلاً على حقيقتها من ظواهره وخبرته وسوابقه، إذ ما كان لأمة من الأمم في التاريخ أن تنتهض، أو أن يعلو لها مقام في السياسة، من دون أن يكون لنهضتها مقدمات ثقافية عليها يقوم مشروعها الاجتماعي - السياسي. أوروبا الحديثة - مثلاً - ما عرفت طريقاً إلى ثورتها السياسية، التي انطلقت موجاتها من فرنسا في عام ،1789 وإلى الوحدة القومية لكياناتها الممزقة إلى أشلاء وأشتات، وإلى بنائها الديمقراطي الحديث، إلا بعد أن حملت على مشروع ثقافي كبير نهض بتأسيسه ونشره الأنواريون والموسوعيون في القرن الثامن عشر، وأصبحت قيمه مع الزمن ثقافة جمعية للأمم الأوروبية بعد أن مكن من أسباب الفشو والهيمنة. لم يكن المشروع الثقافي الأنواري في أوروبا مجرد لحظة من لحظات صعودها الحضاري الجديد، بل كان القاعدة التأسيسية لذلك الصعود، لأن من جوف معطياته الفكرية خرجت المبادئ الكبرى التي أرست أسس النظام الاجتماعي - السياسي الحديث.

ليس المثال الأوروبي عن حاكمية المشروع الثقافي لسيرورة النهضة استثناء من القاعدة، أو حالة موضعية لا تقبل التعميم، وإنما هو تأكيد متجدد لما تقرر في سوابق من التاريخ لدينا منها - في حضارتنا العربية الإسلامية - شواهد عدة، ولما لم يكف التاريخ الحديث، منذ قرنين، عن إقامة الدليل عليه في أمكنة أخرى من العالم خارج أوروبا والمفهوم من هذا أن الأمر هنا، يتعلق بقانون تاريخي لا بحالات اجتماعية متفردة كان لمفعول الثقافة فيها سلطان خاص. إن الثقافة ليست محض مرآة تعكس تحولات المجتمع والسياسة فحسب مثلما يطيب لمقالة مادية ميكانيكية مبتذلة أن تقول - وإنما الثقافة فاعل كبير في مجرى تحولات ذلك المجتمع، وعامل من عواملها الصانعة، حتى لانقول إنها - أحياناً ما تكون - العامل الأظهر من العوامل الصانعة لتلك التحولات، على الأقل إن نحن أخذنا في الحسبان أن السياسة والاجتماع ينتهلان منها مبادئها.

حاجتنا إلى هذا المشروع الثقافي، إذاً، من حاجتنا إلى ذلك المشروع الاجتماعي - السياسي الذي نريده شاملاً وجذرياً بحيث يكون بمستوى تحديات الواقع القائم والقاتم: واقع التأخر والانحطاط والتبعية والاستبداد، الذي ينهش جسم الدولة والمجتمع، ويخرج أمتنا من التاريخ، والحاجة هذه ليست جديدة، أو وليدة لحظتنا الراهنة، بل هي عريقة في القدم: منذ كفت الثقافة عن أن تزود الاجتماع والسياسة بحاجتهما من القيم والرؤى. وقد كان ذلك، على التحقيق، في حملة ما صنع فصولاً من مأساتنا التاريخية التي امتدت في الزمان لفترة سبعمئة عام فاصلة بين القرنين الثاني عشر والتاسع عشر، هي فترة ما اصطلح عليه باسم عصر الانحطاط: هذا الذي بتنا نعيش بعضاً من ظواهره، منذ ما يزيد على الأربعين عاماً، ونعاني وطأة نتائجه في مناحي الحياة كافة.

على أن الحقيقة تقتضينا الاعتراف بأن مركزية المشروع الثقافي في أي مشروع نهضوي - وهي حقيقة مؤكدة لا شوب فيها - لا تترجم نفسها باستمرار، وعلى نحو تلقائي، في صورة استجابة تفاعلية إيجابية من المجتمع والسياسة لذلك المشروع الثقافي، فقد لا يترتب على وجود المشروع الثقافي مشروع اجتماعي - سياسي. وليس معنى هذا أن قاعدة التلازم تنتقض أويصيبها عور، وإنما معناه أن ضعفاً كبيراً يدب إلى القوى الحاملة لذلك المشروع الاجتماعي - السياسي، فتعجز هذه عن استلهام رؤيتها النهضوية من مبادئ ذلك المشروع الثقافي وقيمه، أو اشتقاق نموذجه منها. وحينها لا تعود أسباب الخلل إلى الثقافة، وإنما إلى السياسة والاجتماع. وقد حصل شيء من ذلك في تاريخنا الحديث: كان لدينا - منذ القرن التاسع عشر - مشروع ثقافي تنويري عظيم القيمة، لكن هذا المشروع لم يجد من يترجمه سياسياً ويبني عليه.


 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تصفية الأونروا جزء من تصفية القضية الفلسطينية

عباس الجمعة | الأحد, 21 يناير 2018

منذ بداية الصراع العربي الصهيوني عموماً، ومنذ تاريخ نكبة الشعب الفلسطيني وإقامة دولة العدو الص...

حرب أمريكا العلنية على فلسطين

جميل السلحوت | الأحد, 21 يناير 2018

يخطئ من يعتقد أن حرب الولايات المتحدة الأمريكيّة على فلسطين وشعبها قد بدأت بإعلان الر...

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47087
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع47087
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر815052
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49470515
حاليا يتواجد 4625 زوار  على الموقع